الشيخ صفي الدين الأردبيلي من مريدي الشيخ تاج الدين الزاهد الكيلاني والدوله الصفويه ودخول الشيعه الدمويه ايران – الموسوعه المصغره للدكتور أسامه فؤاد شعلان

 

الصفويون

Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

علم Safavids          الإمبراطورية الصفوية في أكبر توسعاتها      موقع Safavids          

Flag of Safavid Iran

الصفويون أو آل صفويان ، هم سلالة تركمانية من الشاهات حكمت في بلاد فارس (إيران) سنوات 15011722 م. المقر:تبريز: حتى 1548 م، قزوين: 1548-1598 م، أصفهان: منذ 1598 م.

المقدمه

تنتسب الأسرة الصفوية إلى الشيخ صفي الدين الأردبيلي (650هـ – 735هـ)، الذي كان في بداية عهده من مريدي الشيخ تاج الدين الزاهد الكيلاني. كان واعظاً صوفياً في مدينة (أردبيل) ، ثم أسس فرقة صوفية تسمى (الإخوان) وقد كثرت هذه الفرقة في إقليم (أذربيجان).
بعد وفاته أخذ مشيخة طريقته ابنه صدر الدين (704هـ – 794هـ)، ولما توفي صدر الدين تولى ابنه "خواجة علي" الذي كانت له لقاءات مع تيمور لنك، وتولى مشيخة الطريقة مدة 36 سنة، ومات في فلسطين سنة 830هـ، وقبره معروف في يافا باسم قبر الشيخ "علي العجمي". وكان للخواجة علي ميل للتشييع ولم يكن تعصباً بل تشيّع خفيف.
ثم تولى ابنه إبراهيم الذي لقب بـ "شيخ شاه" أي "الشيخ الملك"، لأن مظاهر الملك ظهرت عليه. وتوفي سنة 851هـ، وكان تشيعه واضحاً للإمامية، وأدخل أتباعه بصراعات مع أهل السنة في داغستان، وخلفه ابنه الأصغر جنيد والذي كثرت فيه عهده المظاهر الملكية.
وجنيد كان شيعياً جلداً متعصباً محارباً لأهل السنة، وقد قتل في إحدى حروبه في مدينة شيروان سنة 861هـ، وخلف ابنه حيدر وتزوج من "مارتة" بنت حسن أوزون "الطويل" ، وكانت أمها "كاترينا" ابنة "كارلو يوحنا" ملك مملكة طربزون ، اليونانية النصرانية.
وحيدر أول من لقب بلقب "سلطان" في العائلة الصفوية وأمر أتباعه الدراويش ، بأن يضعوا على رؤوسهم قلنسوة مخروطية الشكل مصنوعة من الجوخ الأحمر، وتحتوي على اثنتي عشرة طية رمزاً للأئمة الاثني عشر عند الشيعة الإمامية، وسموا بـ "قزلباش"، وهي كلمة تركية تعني "الرأس الأحمر".
وقد كوّن حيدر جيشاً للانتقام لمقتل والده من ملك شروان، ولكنه قتل سنة (893هـ)، وكان لحيدر ثلاث أولاد: علي، إبراهيم، وإسماعيل، وقد خاف الأمير يعقوب أمير "آق قونيلو" منهم فسجنهم، ثم أطلق سراحهم بعد وفاة يعقوب، ولكن علي وإبراهيم قتلا، وذهب إسماعيل إلى مدينة "كيلان" على بحر قزوين جنوب أردبيل، وقد رعاه السادات الصوفية، وحاول منذ صغر تجميع الصوفية والقزلباشية حوله، وتجميعهم من أجل الانتقام من قتلة أبيه وجده، وتم ذلك وتوجه إلى أمير دولة التركمان "آق قونيلو" سنة (907هـ)، وقتله وجلس على ملكه بعد أن بايعته كل قبائل التركمان، وأعلن دولته الصفوية.

 

التاريخ

أسس الشيخ صفي الدين الأردبيلي (1252-1334م) طريقته الصوفية في أردبيل ( أذربيجان) سنة 1300 م. أصبحت أردبيل عاصمة دينية ثم سياسية لأتباعه (مع تحولها إلى حركة سياسية). تحول أبناء هذه الطائفة منذ منتصف القرن الـ15 م إلى المذهب الشيعي. نجح الصفويون في الوصول إلى الحكم (على بعض المناطق) أثناء زعامة جنيد (1447-1450 م) ثم حيدر (1460-1488 م)، والذين استطاعا إنشاء تنظيم سياسي وتكوين وحدات خاصة من الجيش، أو القزلباش (القزل باش أو الرؤوس الحمراء نسبة إلى التاج أو العمامة الحمراء التي يرتديها أتباع الطريقة الصفوية، وتربط العمامة بإثني عشرة لفة تلميحا للأئمة الإثنى عشر). [1]

مقتطفات من صفوة الصفا, تصف نسب الشيخ صفي الدين على أنه كردي

تولى إسماعيل الصفوي (1501-1524 م) منذ سنة 1494 م زعامة التنظيم وقام بالدعوة إلى المذهب الشيعي. استولى على مناطق غيلان (گيلان)، واصل سنوات 1499-1501 في توسعه حتى شمل كامل بلاد فارس (إيران). قام بطرد القراقويونلو سنة 1507 م واستولى العراق. أقر المذهب الشيعي الإثني عشري مذهبا رسميا للدولة. حاول أن يسوي بين الفئات التركمانية في الجيش (القزلباش) والفئات من أصول إيرانية (الإدارة). انهزم أمام العثمانيين في موقعة چلدران (جلدران) سنة 1514 م. توالت الحروب بينهم وبين العثمانيين على الحدود الغربية من البلاد من جهة، و بين الأوزبك (الشيبانيون في بخارى) على الحدود الشرقية من جهة أخرى. استطاع طهماسب (1524-1576 م) أن يحيَّد أعدائه عن طريق سياسته المتوازنة وتسويته للمشاكل الدينية. كما بدأ في عهده تشجيع حركتي الآداب والفنون. بعد مرحلة اضطرابات عديدة استقر حال الدولة أثناء عهد عباس الأول (1587-1629 م). قام الأخير سنة 1601 م بضم البحرين (كامل الساحل الشرقي من جزيرة العرب). استولى على أذربيجان سنة 1603 م، ثم شيراز، أرمينية وأجزاء من أفغانستان سنة 1608 م. سنة 23/1624 م قام بضم العراق وكردستان مرة أخرى. داخليا قام بإصلاحات شاملة في الجيش واستعان ببعض من العبيد المسيحيين لقيادة هذا الجيش. عمر مدينة أصفهان وجعل منها أهم مدن العالم في تلك الفترة. استطاع عن طريق سيطرته على الخليج العربي أن ينظم التجارة فاتعش اقتصاد البلاد. بعد موته خلفه على العرش حكام كانوا في الأغلب ضعيفي الشخصية. تم في الفترة إقرار العديد من المراسيم الخاصة بالقصور والتي تتعرض لواجبات الحاشية تجاه الشاه.

جزء من سلسلة عن المذهب الشيعي
الاثنا عشرية

 

عاشت الدولة مجدها الأخير أثناء عهد عباس الثاني (1642-1666 م)، والذي كثف من التبادل التجاري مع الدول الأوروبية عن الشركات التجارية العاملة في المنطقة، كما قام ببعض الإصلاحات الداخلية. قام عام 1648 م بضم أجزء جديدة من أفغانستان إلى دولته. عرفت اقتصاد البلاد مرحلة تقهقر متسارعة أثناء عهد شاه حسين (1694-1722 م) والذي تسبب في إثارة الطائفة السنية بعدما أظهر عدم التسامح في تعامله معهم وتعصبه الشديد للمذهب الشيعي. منذ سنة 1719 م بدأ زحف الأفغان (سنيين) والذين كان يحكمهم الغلزاي (گلزاي) على مملكة الصفويين. استولى هؤلاء على أصفهان سنة 1722 م، قاموا بخلع شاه حسين ثم أعدموه سنة 1726 م. حتى سنة 1736 قام الغلزاي بإنشاء حكومة ظل صفوية (يمثلها شاه مجرد من السلطة). كانت السلطة الحقيقية في بلاد فارس يتقاسمها الزند والأفشريين حتى انتقلت بعدها إلى القاجاريين.

الجيش الفارسي - ألوان مائية بريشة حيدر حاتمي-2002

 

الجيش الفارسي – ألوان مائية بريشة حيدر حاتمي-2002

يقول المفكر الإيراني الشيعي د. علي شريعتي: "الدولة الصفوية قامت على مزيج من القومية الفارسية، والمذهب الشيعي حيث تولدت آنذاك تيارات تدعو لإحياء التراث الوطني والاعتزاز بالهوية الإيرانية، وتفضيل العجم على العرب، وإشاعة اليأس من الإسلام، وفصل الإيرانيين عن تيار النهضة الإسلامية المندفع، وتمجيد الأكاسرة".

Shah Abbas I of Safavid at a banquet. Detail from a celing fresco; Chehel Sotoun Palace; Isfahan.

Shah Abbas I of Safavid at a banquet.
Detail from a celing fresco; Chehel Sotoun Palace; Isfahan.

الصراع التركي الفارسي

 

Shah Suleiman I and his courtiers, Isfahan, 1670. Painter is Ali Qoli Jabbador, and is kept at The St. Petersburg Institute of Oriental Studies in Russia, ever since it was acquired by Tsar Nicholas II. Note the two Georgian figures with their names at the top left.

Shah Suleiman I and his courtiers, Isfahan, 1670. Painter is Ali Qoli Jabbador, and is kept at The St. Petersburg Institute of Oriental Studies in Russia, ever since it was acquired by Tsar Nicholas II. Note the two Georgian figures with their names at the top left.

[ الثقافة في الدولة الصفوية

In the Safavid era the Persian Architecture flourished again and saw many new monuments, such as Naghsh-i Jahan Square, the biggest historic square in the world.

 

قائمة الشاهات

image

 

معاركهم مع العثمانيين

Follower of Gentile Bellini, Shah Ismail I, Sixteenth century, Uffizi Gallery, Florence

Follower of Gentile Bellini, Shah Ismail I, Sixteenth century, Uffizi Gallery, Florence

شهر رمضان لم يمنع المسلمين من ألا يقاتلوا بعضهم بعضا، ولم تكن روحانياته عائقا دون إراقة الدم المسلم بلا مبرر في ساحات الحرب الطاحنة والبأس الشديد، ومن ذلك الحروب الطاحنة التي وقعت في شهر رمضان بين العثمانيين والدولة الصفوية، وهي الحرب التي كان قتلاها بالآلاف، ومن ذلك "معركة شماهي" في القفقاس في (11 رمضان 986هـ=1 نوفمبر 1578 م) التي قتل فيها حوالي 15 ألف قتيل صفوي، وآلاف من الجنود العثمانيين، و"معركة شماهي الثانية" في ليلة القدر (27 رمضان 986هـ= 16 ديسمبر 1578) التي قتل فيها 30 ألف شخص من الجانبين، و"معركة بول شكسته" في (19 رمضان 1094هـ= 19 سبتمبر 1683م) التي قتل فيها 15 ألف عثماني.

 فارس تحت حكم الأسرة الصفوية 1576-1722

إمبراطورية شاه اسماعيل

إمبراطورية شاه اسماعيل

عهد الصفويين، من وفاة طهماسب الأول (1576)، حتى نهايته (1722)، كان تطوراً ثقافياً لا يمكن اقتطاعه، تمشياً مع تسلسل الأحداث في أوربا. لقد ترك كثير من السائحين الغربيين بيانات مشرقة عن هذا العصر في فارس. منهم بدور تكسييرا الذي كان هناك 1600 والأب الجزويتي كيوتسنسكي الذي أقام في أصفهان من 17021722 وكتب "تاريخ الثورة في فارس" وهو يتناول الأسرة الصفوية بأسرها؛ وجان تافرنييه الذي وصف بالتفصيل رحلاته (16311668) في تركيا وفارس و الهند وجزر الهند الشرقية، وجان شردان الذي دون في عشرة مجلدات أنباء إقامته في فارس (16641677) فإنه على الرغم مما لاقاه من ريح السموم بالقرب من الخليج، وقع في غرام فارس؛ وآثر أصفهان على باريس وقت الصيف، ووجد في جو أصفهان من "الروعة والجمال" ما جعله يقول "أنا نفسي لا أستطيع أن أنساها أو أمسك عن ذكراها لكل إنسان". وقال أن سماء فارس الصافية كان لها أثرها على الفن الفارسي، فأضفت عليه بهاء ورواء ولوناً براقاً. كما كان لها أثرها الطيب على أجسام الفرس وعقولهم واعتقد أن الفرس أفادوا من اختلاطهم بأهل جورجيا و القوقاز الذين أعتبرهم أجمل وأشجع أهل الأرض-ولكنهم لا يضارعون الجياد الفارسية في رشاقتها وجمالها.

ولكن هذه البلاد كانت يوما جنة عدن ، ومقر الخلفاء الذين ازدانوا بالجواهر الثمينة، والشعراء الذين نظموا أعذب الشعر، دمرتها غارات المغول وتمزق الحكومة، وإهمال الترع وهي شرايين الحياة، وامتلاؤها بالطمي، وتحول طرق التجارة، فإن اكتشاف طريق مائي في كل أجزاء من غرب أوربا إلى الهند والصين قد أصاب تجارة فارس بالكساد. على أن بعض التجار انتقل عبر الأنهار إلى الخليج. وفي 1515 استولى البرتغاليون على هرمز وهي أهم الثغور على الخليج، وظلوا فيها لمدة قرن. وفي 1622 طردهم منها جيش الشاه عباس بمعونة سفن شركة الهند الشرقية الإنجليزية، وبنى الشاه بالقرب منها مرفأً تجارياً هو بندر عباس (ثغر عباس)، فساعدت التجارة التي نمت فيه على تمويل الفن والبذخ في عهده. وظلت القوافل تسير من الغرب إلى الشرق عبر فارس، وخلقت شيئاً من الثراء في المدن الواقعة على طريقها، ووصف تكسسيرا حلب بأنها مدينة تضم 26 ألف بيت، كثير منها مبني من الحجر المصقول، وبعضها يليق لسكنى الأمراء، كما تظم المسلمين والمسيحيين واليهود جنباً إلى جنب، كما كان بها حمامات عامة نظيفة جميلة، وعدة شوارع مرصوفة بالبلاط المصنوع من الرخام.

الصناعة

Safavid Persian Empire of Iran and Ottoman Empire of Turkey. A map by Emanuel Bowen between 1744-1752.

Safavid Persian Empire of Iran and Ottoman Empire of Turkey. A map by Emanuel Bowen between 1744-1752.

لم تكن الصناعة قد تجاوزت بعد طور الصناعات اليدوية-صناعة العصور الوسطى التي تتسم بالمثابرة على بذل الجهد والتذوق الرفيع مع الأناة والبطء-ولكن كان في حلب مصنع للحرير، وكان التبغ يزرع في كل مكان ويقول شاردان أنه كان للفرس طريقة في ترشيح التبغ، فكان الدخان يمر بالماء، ومن ثم "ينقى التبغ من كل العناصر الزيتية والضارة" وأصبح التدخين ضرورة ملحة لدى الفرس، "فكانوا يغفلون الطعام ولا يغفلون النرجيلة(" وكان الشاه على النقيض من ذلك، فكره عادة التدخين، وحاول أن يشفي منها رجال حاميته بحيلة، فأتى بروث الخيل وجففه، ووضعه بدلاً من التبغ في الأواني التي يملأون منها الأراجيل، وأوضح لهم أن هذا تبغ غالي الثمن أهداه همذان، فدخنوه، وبالغوا في امتداحه. وأقسم أحد الضيوف أن له رائحة تعدل عبير ألف من الزهور، فصاح الشاه "بئس هذا العقار، أنه لا يمكن التمييز بينه وبين روث الخيل".

Map of Persia, c. 1700 by Johann Baptist Homann (1644–1724)

Map of Persia, c. 1700 by Johann Baptist Homann (1644–1724)

 الحياة الاجتماعية

كان أي رجل وهبه الله المقدرة والكياسة يستطيع أن يحتل مكاناً في حاشية الشاه، فلم يكن هناك اعتبار لأرستقراطية المولد، أو الحسب والنسب. فثياب الجنسين من كل الطبقات كانت في أساسها واحدة. رداء يصل إلى الركبتين، ذو أكمام ضيقة، وحزام عريض (مصنوع أحياناً من الحرير الموشى بالزهور) حول الخصر، وقميص من القطن أو الحرير تحت الرداء، وسروال مضموم عند رسغ القدمين، وعمامة تتوج هذا كله. وكتب تافرنييه:

"كانت الملابس النسائية ثمينة، وفيما عدا هذا لا يفترقن عن الرجال في شيء كثير، فارتدين السراويل مثلهم" . وأقمن في عزلة في الحريم، وقلما غادرن البيت، فإذا فعلن فنادراً ما سرن على الأقدام. وكان ثمة ثلاثة أجناس، فكان الرجال يوجهون كثيراً من شعر الغزل إلى الغلمان. ورأى توماس هربرت، وهو إنجليزي في بلاط الشاه عباس-"سقاة من الغلمان في صدرات من الذهب، وعمامات مزدانة باللمع (الترتر)، وأخفاف فاخرة، تتدلى خصلات الشعر على أكتافهم، عيونهم يقظة تحوم في كل زاوية، ووجناتهم متوردة".

ولحظ شاردان نقصاً في السكان في زمانه، ونسبه إلى:

أولاً: النزعة النكراء لدى الفرس إلى إتيان الفعلة البغيضة، ضد الطبيعة مع الجنسين كليهما.

ثانياً: الترف المفرط (الحرية الجنسية) السائد في البلاد، فالنساء هناك يبدأن الحمل في سن مبكرة، ويستمر الإنجاب لفترة قصيرة، وما أن يجاوز سن الثلاثين حتى ينظر إليهن على أنهن عجائز تقدمت بهن السن. ومن ثم يسرع الرجال إلى التردد على النساء في معية الصبا والشباب، في إفراط شديد، وعلى الرغم من أنهم يستمتعون بعدد كبير من النساء، فإنهم لا ينجبون منهم مزيداً من الأطفال قط. وهناك كذلك نساء كثيرات جداً يعمدن إلى الإجهاض، ويلجأن إلى مختلف أنواع العلاج ضد الحمل، لأنهن إذا بلغن الشهر الثالث أو الرابع من الحمل، ينصرف عنهن أزواجهن إلى نساء أخريات حيث يرون أنه ينافي اللياقة أن يقربوا امرأة تقدمت بها أيام الحمل إلى هذا الحد.

وكان هناك، على الرغم من تعدد الزوجات، عاهرات أو بغايا كثيرة وانتشر شرب الخمر انتشاراً واسعاً، رغم تحريم الإسلام للخمر. وكثرت المقاهي واشتق اللفظ الأوربي من نظيره العربي "قهوة". وكانت النظافة أكثر شيوعاً في المظهر منها في الحديث. وكانت الحمامات-منتشرة، وكانت أحياناً مزخرفة بشكل جميل. ولكن كثر هناك الابتذال والفحش. وقال عنهم تافرنييه "أنهم مخادعون مراءون كبار". ويقول شاردن أنهم اعتادوا كثيراً على الغش، ولكنه يضيف أنهم ألطف الناس في الدنيا، متسامحون كرام، أساليبهم جذابة غاية الجاذبية، وطباعهم لينة غاية اللين، وحديثهم ناعم غاية النعومة.

In the Safavid era the Persian Architecture flourished again and saw many new monuments, such as Naghsh-i Jahan Square, the biggest historic square in the world.

هم في مجموعهم أكثر الشعوب تمدناً في الشرق وكانوا مولعين بالموسيقى وكان شعراؤهم، في العادة يغنون-القصائد التي ينظمونها.

ويمكن أن نحكم على تفوق الشعراء الفارسيين من مبلغ شعبيتهم وحظوتهم في بلاط المغول في دلهي، ولكن لم يتهيأ لأحد منهم في تلك الحقبة مترجم مثل فنز جرالد لينقل إلى أسماع الغرب قصيدهم. وإنا لنعلم أن (عرفي الشيرازي) كان على رأس الشعراء في القرن السادس عشر. وكان يرى أنه أعلى مكانة من (سعدي) على الأقل، ولكن من منا، نحن المحليين في تفكيرنا واهتماماتنا سمع عنه؟. وكان شعره أحب إلى الناس من شخصه، كما نستلخص من (الأصدقاء) الذين جاءوا ليستمتعوا بعلته القتالة.

لقد انحطت قواي إلى هذا الحد، ووقف أصدقائي الفصحاء كالمنابر حول فراشي ووسادتي. واحد منهم يداعب لحيته بيده، وينصب رقبته ويقول. (وا أبتاه)، لمن دامت الدنيا؟ (سبحان من له الدوام).

View of Chehel-sotoon Palace, Isfahan, Iran.

View of Chehel-sotoon Palace, Isfahan, Iran.

جدير بالإنسان ألا يتعلق قلبه بالمراتب الزائفة والثروة الزائلة. أين إمبراطور جمشيد وأين الإسكندر؟. ثم يأتي آخر، ويمسح بأكمامه عينيه المبللتين بالدموع، ويقول في صوت رقيق ولفظ حزين: "أيتها الحياة كلنا يسير على هذا الطريق لنرحل عن هذه الدنيا. كلنا مسافرون نعبر عليه، ويمضي بنا الزمن".

وآخر ينمق كلامه بألفاظ أرق فيقول: استجمع قواك، وهون عليك فإني، لهدف واحد، سوف أجمع أشعارك ونثرك وبعد نسخها وتصحيحها، أقدمها عقوداً من الدر تعزز من شأنك وترفع من قدرك..فلعل الله يمن عليَّ بالشفاء فأسترد عافيتي. ولسوف ترى كيف أصب جام غضبي على رؤوس هؤلاء المنافقين التعساء.

وكان منافس "عرفي" في الشعر هو "صائب الأصفهاني" الذي أخذ بسنة الهجرة إلى دلهي، كما هاجر الفنانون الفرنسيون والفلمنكيون في ذاك العصر إلى روما. ولكنه عاد بعد عامين إلى أصفهان، وأصبح شاعر البلاط لدى الشاه عباس الثاني (1632-1666)، وكان ينحو قليلاً نحو الفلسفة، فنظم أبياتاً تفيض بالحكمة:

أن الحديث عن الكفر والإيمان كليهما يؤدي في النهاية إلى نفس المكان والحلم هو الحلم، ولكن المفسرين هم الذين يختلفون…وإن العلاج الوحيد لهذه الدنيا التي لا تقتسم أمورها، هو إغفالها وتجاهلها، فإن اليقظ فيها هو الذي يستغرق في سبات عميق. وأن الموج ليجهل الطبيعة الحقة للبحر. وكيف يدرك الفاني العابر حقيقة الخالد الباقي، أن أشد ما يقض مضجعي حول يوم البعث هو إنه لزام علينا أن نرى ثانية وجوه البشر.

وإذا فاتنا أن ننعم بموسيقى الشعر الفارسي، ففي مقدورنا أن نستمتع بفن فارس ففي الفن. حديث يمكن استيعابه وفهمه، فإن البراعة والأناقة والذوق، أي كل ما تشكل في فارس على مدى ألفي سنة. وأينع وأتى أكله الآن في العمارة والخزف والتذهيب والخط وحفر الخشب وأشغال المعادن والنسيج والأقمشة المزركشة والسجاد، وكل أولئك روائع تزدان بها متاحف العالم اليوم. وقد علمنا من قبل أن أحسن عمارة هذا العصر شيدت في عهد الشاه عباس الأول في أصفهان. وهناك بنى عباس الثاني (مسجد الأشرف (1642)، وهناك في غروب شمس الصفويين شاد الشاه حسين (مدرسة أم الشاه) التي قال عنها لورد كيرزون أنها من أفخم أطلال فارس، وثمة مدن أخرى كانت تفاخر بمنشآت جديدة: مثل مدرسة الخان في شيراز، والضريح الضخم لخوجة ربيع في مشهد، والمقبرة المخربة الآن، ولو أنها لا تزال جميلة، وهي مقبرة (قدم جاه) في نيسابور، والجامع الأزرق في يريفان.

وأسس الشاه عباس في أصفهان أكاديمية للرسم، كان مطلوباً من الطلبة فيها-كجزء من برنامجهم، وأن ينسخوا أشهر المنمنمات حيث يغلب جمال التصميم ودقة الرسم على الموضوعات والأشخاص. والآن، وواضح أنه نتيجة لأثر أوربا، استباح الرسامون العلمانيون التحول عن التقليد الإسلامي، برسم منمنمات يبرز فيها إنسان على أنه الفكرة الرئيسية والتسلسل هنا قلب الطراز الإيطالي رأساً على عقب. ففي الرسم في عهد النهضة أهملت المناظر الطبيعية أول الأمر، ثم أصبحت خلفية ثانوية، (وربما باضمحلال النزعة الفردية في ظل الإصلاح المضاد) طغت على الأشخاص. ولكن في التصوير الإسلامي كانت رسوم الأشخاص مستبعدة أول الأمر، ثم أبيحت على أنها شيء ثانوي عارض، وفي المراحل المتأخرة فقط (ربما بنمو النزعة الفردية نتيجة للثروة) طغت رسوم الأشخاص وبرزت في الرسم. ومثل هذا في "مدرب الياز": رجل عظيم يرتدي ثوباً أخضر يعبث بطائر على معصمه مع خليفة أقل بروزا من زهور ذهبية اللون. وفي "شاعر يجلس في الحديقة تكشف كل التفاصيل عن الرشاقة الفارسية المتميزة، وثمة ابتداع آخر في الرسوم الحائطية، التي رأينا مثالاً لها في "شهيل سوتون". ولكن الأساتذة العظام تخصصوا في زخرفة القرآن الكريم، أو تذهيب الآثار الأدبية القديمة مثل الشاهنامة للفردوسي، أو جولستان لسعدي، التي ذهبها "مولانا حسن" البغدادي بماء الذهب.

وتفوق في الرسم في هذه الفترة الصفوية الثانية، رضا العباسي، الذي أضاف اسم الشاه إلى اسمه تقديراً واعترافاً بالرعاية الملكية. وفاقت شهرته شهرة بهزاد لمدة جيل. وتدهور بعده الفن، فإن حساسية الفن وصفاء الرسم أو دقته، انتهينا إلى إفراط مخنث. وفي نفس الوقت فإن الطراز الفارسي الذي تأثر بالفن الصيني، أثر بدوره في رسم المنمنمات في بلاط المغول، بل حتى في عمارتهم. وذهب حروسيه إلى أن "تاج محل" لم يكن إلا فصلاً جديداً في فن أصفهان.

وظل الخط فنا رئيسياً في فارس. وكاد مير عماد لنسخه الدقيق للمخطوطات القديمة، أن يظفر بمثل الحب الذي حظي به لدى الشاه عباس رضا العباسي من أجل منمنماته. وكانت الكتب موضع إعزازا وحب لشكلها قدر ما هي لمحتوياتها. فالتجليد الرائع يبهج العينين واليدين كما تفعل الزهرية الرقيقة ووقع الفنانون تجليدات الكتب بمثل الفخر الذي وقعوا به الصور، فنقش على جلدة كتاب مذهبة من أوائل القرن السابع عشر، "من صنع محمد صالح التبريزي". وثمة غلاف آخر مصنوع من الورق المعجن، وعليه رسوم "بورنيش الملك"، موقع عليه باسم على الرضا. ومؤرخة في 1713 وكلاهما جميل إلى حد مغر.

Persian Ambassador Mechti Kuli Beg during his entry into Kraków for the wedding ceremonies of King Sigismund III of Poland in 1605.

Persian Ambassador Mechti Kuli Beg during his entry into Kraków for the wedding ceremonies of King Sigismund III of Poland in 1605.

إن التربيعات المحلاة بالرسوم في المدن الفارسية لتبهر الأنظار، بعد القباب أو عليها، إن طول عمرها ليثير الدهشة من فن صناعة الخزف، الذي يهيئ طول البقاء لمثل هذا البريق. وإطالة عمر اللون بتزجيجه بالنار كانت من المهارات القديمة في فارس. لقد كانت التربيعات المزججة في سوسة عاصمة دارا الأول ملك الفرس (400 ق.م.) فريدة من نوعها بالفعل. وكانت سبائك الذهب والفضة والنحاس وسائر المعادن تصهر لتخرج ألواناً أكثر لمعاناً، وخاصة الأحمر الياقوتي والأزرق الفيروزي، وكانت مضاعفة الإحراق تزيد من صلابة الصلصال والتزجيج ليقاوم فعل الزمن. ويحتمل أن يكون الأرمن قد استخدموا الخزافين الفرس لصنع التربيعات في كنيستهم المسيحية في جولفا وهي تبلغ في دقتها دقة المنمنمات. وربما كان أجمل منها، التربيعات المحلاة بالرسوم في مجموعة كوركيان، المنسوبة إلى أصفهان في النصف الثاني من القرن السابع عشر.

واستمر الخزافون في أصفهان وكاشان وغيرهما، يبدعون أشكالاً من الخزف-القاني والزيديات والأباريق والأطباق والفناجين، مطلية تحت التزجيج بألوان مختلفة على أرضيات متنوعة. وأصبح الخزف المزخرف الفسيفساء مادة أثيرة لتغطية الجدران في المساجد والقصور. واستورد الشاه عباس الخزف الصيني، وحاول خزافوه أن ينسخوه طبق الأصل، ولكن أعوزتهم الطينة والمهارة. ومرة أخرى بفضل استحثاث الحاكم وتشجيعه بذلت المحاولات في أصفهان وشيراز لمنافسة زجاج البندقية. وتفوق صناع الأشغال المعدنية في نقش النحاس وتطعيمه، وثمة نموذج جميل منها يرجع إلى 1579 شمعدان موجود في متحف متروبوليتان للفن، وفي الارمتياج في لننجراد غمد سيف من الذهب مرصع بقطع كبيرة من الزمرد دقيقة الصنع.

وكانت صناعة النسيج صناعة رئيسية وفناً. وشغل الرسامون والنساجون والصباغون حيزا كبيراً في أصفهان. وكانوا يعدون بالآلاف. وكان إنتاجهم هو السلعة الرئيسية في تجارة الصادرات. كما أنه أكسب فارس شهرة عالمية في أقمشة الأطلس والمخمل والتفتة والمطرزات والحرائر. وكان الشاه عباس كلما أراد أن يقدم هدية خاصة ثمينة، اختار بعض التحف من إنتاج الأنوال الفارسية. ويقول شاردان "أن الثياب التي أهداها بهذه الطريقة لا حصر لها" والثياب التي يرتديها الشاه ورجال حاشيته من الحرير والأقمشة المقصبة والمطرزة كانت رائعة الجمال إلى حد ذهب معه شاردان إلى أنها لا مثيل لها في ملابس أي بلاط في أوربا. وكتب يقول "إن فن الصباغة أدخل عليه في فارس تحسين أكثر منه في أوربا، فكانت الألوان أكثر ثباتاً ولمعاناً، ولا تحول بسرعة". ولم يكن لمخمل كاشان نظير في أي مكان آخر. ولا تزال بعض قطع منه من أروع المعروضات في متاحف بوسطن ونيويورك وسان فرانسيسكو وواشنطن. ومن بين التحف التي استولت عليها القوات المسيحية بعد ارتداد الأتراك عن فيينا بساط من المخمل الحريري المقصب، من الواضح أنه صنع في أصفهان في عهد الشاه عباس.

وبلغ النسيج الفارسي ذروته في التصميم وصنع الجلد، وشهد عصر الشاه عباس غاية مجد هذا الفن في فارس. وكاد السجاد أن يكون ضرورياً للفارسي قدر حاجته إلى الملابس، وقال توماس هربرت في القرن السابع عشر: "كان في بيوت الفرس قليل من الأثاث والأدوات المنزلية، اللهم إلا السجاجيد وبعض أشغال النحاس…وكانوا يتناولون الطعام وهم متربعون على السجاد على الأرض، مثل حائكي الملابس. وليس ثمة إنسان مهما قل شأنه إلا جلس على سجادة ثمينة أو غير ثمينة. وكل الدار أو الحجرة…مغطاة بالسجاد(55) وساد آنذاك اللون القرمزي القاتم أو الأحمر الخمري الداكن، ولكن التصميم أو الرسم كان هادئاً مريحاً للنظر، بغية إحداث التوازن بين هذه الوفرة التي تزخر بها السجادة، ولو أنها صممت لإبراز موضوع رئيسي بمنطق مقبول. وقد يكون هذا التصميم هندسياً، وهنا تكون متنوعات لا حصر لها، تضفي على إقليدس جمالاً وبهاء. وكثيراً ما قام التصميم على الأزهار، وهنا تستمتع العين بتشكيلة غنية من الأزهار، ولكنها منسقة تنسيقاً جميلاً، تمثل النتاج المحبب إلى الناس في حدائقهم: أزهار مصفوفة في أصص، أو منثورة هنا وهناك، أو أزهار يصورها الخيال ولا تراها العين، مع زخارف عربية تنساب هنا وهناك في رشاقة وروية. وفي بعض الأحيان كانت الحديقة نفسها تزود بالتصميم: الأشجار والشجيرات والمزاهر، والمياه الجارية، رتبت كلها في شكل هندسي، وقد يتركز التصميم حول رسم كبير نافر تتدلى منه نتوءات في كل الأطراف، وقد يعرض الزخارف الحيوانية أو مناظر الصيد.

ويأتي بعد ذلك الجهد المضني والصبر الطويل: مد الخيوط طولاً في اللحمة على النوال ونسجها مع خيوط السداة العرضية، وحياكة عقد صغيرة من الصوف أو الحرير الملون في اللحمة، لتلوين "الوبر" والرسم، وقد يكون في البوصة المربعة 1200 عقدة، أو 90 مليوناً من العقد في سجادة مساحتها 23 قدماً مربعاً. ويبدو أن العبودية قد نسجت هذا الفن أو ارتبطت به، ولكن العامل كان يتيه عجباً بدقة وجمال ما أخرجت يداه، محولاً هذه التشكيلة العجيبة من المواد إلى كل منتظم متناسق متسلسل الأجزاء. وكان هذا السجاد يصنع في اثني عشر مركزاً في فارس وأفغانستان والقوقاز ليضفي رواء وبهاء على القصور والمساجد والبيوت، أو ليقدم هدايا ثمينة إلى الملوك والأصدقاء.

ومر السجاد الفارسي والتذهيب الفارسي بتطورات مشابهة في القرنين السادس عشر والسابع عشر، وتأثراً "بأشرطة السحاب" وغيرها من الرسوم من الصين. وكان لهما بدورهما أثر على الفنون في تركيا والهند. وبلغا ذروة التفوق والامتياز على عهد الصفويين وما أن جاء عام 1790 حتى أنتج السجاد الفارسي على أساس الكم، فتسرعوا في تصميمه ونسجه لسوق أوسع وأقل إلحاحاً على البراعة والإتقان، وبخاصة السوق الأوربية. ومهما يكن من أمر، فإنه حتى في هذه الحقبة، كانت هناك قطع نادرة فريدة، لا نظير لها من حيث النسيج واللون والرسم في أي مكان آخر في العالم.

وهكذا كانت فارس، وهكذا كان الإسلام في آخر ازدهار لسلطانهما وفنهما-حضارة تختلف اختلافاً عميقاً عن حضارتنا في الغرب، وفي بعض الأحيان معادية عداء مقروناً بالازدراء، تدمغنا بأننا مشركون ماديون، وتسخر من أخذنا بنظام الزوجة الواحدة وهو أشبه ما يكون بنظام الأمومة، وأحياناً انقضت علينا تقتحم أبوابنا كالسيل الجارف، وما كان ينتظر منا أن نتفهمها أو نعجب بفنها حين كان الجدل شديداً بين المسلم والمسيحي، ولم يكن قد ثار بعد بين دارون والمسيح، ولم تنته المنافسة بين الثقافتين بعد، ولكنها في الكثير الغالب توقفت عن سفك الدماء، ولكل منهما مطلق الحرية في الامتزاج بالأخرى عن طريق التأثير المتبادل، فالشرق يأخذ عنا صناعاتنا وأسلحتنا، ويصبح غربياً. ولقي الغرب نصباً من الثراء والحرب، وبات يلتمس شيئاً من هدوء البال وطمأنينة النفس. وربما ساعدنا نحن الشرق على التخفيف من الفقر والخرافة، وأعننا الشرق على التواضع في الفلسفة والتهذيب في الفنون. فالشرق غرب، والغرب شرق، ولا بد عاجلاً أن يلتقي الاثنان.

المراجع

  1. ^ الشیخ صفی الدین ابو الفتح اسحق ابن شیخ امین الدین جبرائیل بن قطب الدین ابن صالح ابن محمد الحافظ ابن عوض ابن فیروز شاه زرین کلاه ابن محمد ابن شرفشاه ابن محمد ابن حسن ابن سید محمد ابن ابراهیم ابن سید جعفر بن سید محمد ابن سید اسمعیل بن سید محمد بن سید احمد اعرابی بن سید قاسم بن سید ابو القاسم حمزه بن موسی الکاظم ابن جعفر الصادق ابن محمد الباقر ابن امام زین العابدین بن حسین ابن علی ابن ابی طالب علیه السلام.

 أدب

 وصلات خارجية

معمار الحب والوفاء مقبرتا شاه جيهان وممتاز محل- الموسوعه المصغره للدكتور أسامه فؤاد شعلان

 
 

Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

جذور بناء تاج محل

 ताज महल  

يقع ضريح تاج محل (بالهندية في مدينة أكرا الهندية وقام ببناه الإمبراطور المغولي شاه جيهان تخليدًا لذكرى زوجته ممتاز محل. يعد ضريح تاج محل أروع شاهد على جمال العمارة في العهد المغولي والتي تجمع بين عناصر فنية من الطرز المعمارية الفارسية والعثمانية والهندية والإسلامية. وفي عام 1983، قامت منظمة اليونسكو بإدراج هذا المعلم في قائمة التراث الثقافي العالمي واعتبرته "درة الفن الإسلامي في الهند وواحد من الروائع المعمارية في التراث العالمي الذي حاز على إعجاب الجميع في شتى أنحاء الأرض". على الرغم من أن الضريح نفسه ذا القبة الرخامية البيضاء يعد أهم ما يميز هذا الأثر، فإن تاج محل في الحقيقة عبارة عن مجموعة متكاملة من المباني بدأ بناؤها حوالي عام 1632 وتم الانتهاء منها في عام 1653 تقريبًا، وقد تطلب بناؤها تجنيد آلاف الحرفيين المهرة., المصمم الرئيسي لتاج محل.

 

لوحة فنية لممتاز محل

في عام 1631، أصيب الإمبراطور المغولي شاه جيهان بالحزن الشديد بعد وفاة زوجته الثالثة المحببة ممتاز محل في أثناء ولادتها لابنهما الرابع عشر جوهرة بيجام.[1]. وقبل أن تلفظ ممتاز محل أنفاسها الأخيرة، طلبت من شاه جيهان أن يبني لها ضريحًا أجمل من أي ضريح آخر على وجه الأرض. حقق شاه جيهان أمنية زوجته، فبدأ بناء الضريح في عام 1632 – أي بعد وفاتها بعام واحد.[2] وتعرض مذكرات شاه جيهان التي تكشف عن مدى حزنه قصة الحب التي ألهمت المهندسين عند وضع التصميم المعماري لضريح تاج محل.[3][4] تم الانتهاء من بناء الضريح نفسه في عام 1648، أما بقية المباني والحديقة المجاورة فتم الانتهاء منها بعد ذلك بخمس سنوات. وقد وصف الإمبراطور شاه جيهان نفسه هذا الضريح بقوله:[5]

"إذا لجأ إلى هذا المكان شخص مثقل بالذنوب،
فسيتطهر من ذنوبه، كالمغفورة له خطاياه.
وإذا لجأ الآثم إلى هذا القصر،
فستنمحي جميع خطاياه السابقة.
إن النظر إلى هذا القصر يترك بين حنايا القلب شعورًا بالحزن.
لقد شُيد هذا البناء في هذا العالم
ليعرض جلال الخالق وقدرته".

مقبرة همايون تتمتع بسمات معمارية متشابهة مع ضريح تاج محل

يجمع التصميم المعماري لتاج محل بين الطرز المعمارية الفارسية وكذلك المغولية. وقد استوحى المهندسون تصميمه الأساسي من صروح شهيرة وكبيرة بنتها الأسرة التيمورية والمغولية من بينها: ضريح كور أمير (مقبرة تيمور مؤسس الأسرة المغولية الحاكمة في سمرقند)، ومقبرة [6] وهي مقبرة همايون ومقبرة إتماد تود دولها والتي يطلق عليها أحيانًا الطفل تاج ، ومسجد جاما الذي بناه شاه جيهان نفسه في دلهي. وعلى الرغم من أن المباني المغولية القديمة كانت تبنى في الأساس من الحجر الرملي الأحمر، فقد كان شاه جيهان أول من يستخدم الرخام الأبيض المطعم بأحجار شبه كريمة. وبالتالي، وصلت المباني والصروح التي شيدت في عصره إلى مستويات جديدة من جمال الفن المعماري.

[7][8]

التصميم المعماري

 مقال تفصيلي :أصول تاج محل ومعماره

المقبرة

إن بناء تاج محل يركز بصفة أساسية على المقبرة نفسها التي ترتكز قبتها الرخامية البيضاء على منصة مربعة. يتكون تاج محل من عدد من المباني المتناسقة فيما بينها، بالإضافة إلى إيوان (وهو عبارة عن مدخل مقوس الشكل) تعلوه قبة ضخمة مزخرفة. ومثل بقية الأضرحة المغولية، فإن العناصر الفنية الأساسية تعود إلى أصول فارسية.

قاعدة تاج محل عبارة عن مكعب ضخم متعدد الحجرات

تتكون القاعدة من مكعب ضخم متعدد الحجرات مشطوب الحافة ليكوِّن مثمنًا غير متساوي الأضلاع يبلغ ارتفاعه حوالي 55 مترًا عند كل جانب من الجوانب الأربعة. يوجد عند كل جانب من هذه الجوانب بشتاق عملاق – أي مدخل مقوس – يقوم بتأطير الإيوان بشرفتين متشابهتين مقوستين موجودتين على الجانبين كليهما. وقد تكرر وجود مداخل البشتاق على المناطق الجانبية المشطوبة, الأمر الذي جعل التصميم المعماري بالكامل متناسقًا عند الجوانب كافة من الصرح. وتميز المقبرة نفسها أربع مآذن، واحدة على كل جانب من جوانب المنصة المربعة التي تواجه الجوانب المشطوبة. أما الغرفة الرئيسية، فتحوي التابوتين المزيفين لممتاز محل وشاه جيهان، أما القبران الحقيقيان يوجدان في طابق سفلي. تعتبر القبة الرخامية التي تعلو المقبرة أهم السمات الخلابة بهذا الضريح. يبلغ ارتفاعها نحو 35 مترًا، وهو تقريبًا نفس ارتفاع القاعدة. كما أنها تبرز بشكل واضح لأنها بنيت على قاعدة أسطوانية الشكل يبلغ ارتفاعها 7 أمتار تقريبًا. ونظرًا لشكل القبة، فإنها غالبًا ما تسمى بالقبة البصلية (تسمى أيضًا amrud أو قبة الجوافة، وزخرفت قمتها بتصميم لزهرة لوتس تزيد من بروزها وارتفاعها. يبرز شكل القبة بفضل وجود أربعة أبراج صغيرة أخرى ذات عواميد عند الجوانب تطابق الشكل البصلي للقبة. وتعتبر قواعدها ذات العواميد مفتوحة على سقف المقبرة فتتيح دخول الضوء إليها. تمتد العواميد المزخرفة شاهقة الارتفاع من حواف الحوائط القاعدية وتوفر منظرًا جماليًا لارتفاع القبة. وقد تكررت الزخرفة بزهرة اللوتس على كل من الأبراج الأربعة والعواميد المزخرفة. زينت القبة والأبراج الأربعة بقمة مطلية بالذهب تجمع بين العناصر الفنية من التراثين الفارسي والهندي. يعلو القبة الأساسية قمة مطلية بالذهب. إن القمة الأساسية التي كانت مطلية بالذهب حتى أوائل القرن التاسع عشر أصبحت الآن مطلية بالبرونز. وتعتبر هذه القمة مثالاً جليًا على التكامل بين العناصر الفنية للتراثين الفارسي والهندي. يعلو هذه القمة هلالاً، وهو رمز إسلامي يتجه طرفاه صوب السماء. وبسبب وجود طرفي الهلال على العمود الأساسي، فإن هذين الطرفين والطرف المستدق للقمة يتحدون معًا ليكوِّنوا رمحًا ثلاثي الشعب، فيعود بذاكرة المرء إلى الرموز الهندية القديمة لإله الدمار شيفا.[9][10][11] أما المآذن التي توجد على الجوانب الأربعة للمنصة المربعة, فيبلغ ارتفاع كل منها ما يزيد عن 40 مترًا، وتعكس هذه المآذن ولع الفنان المعماري بالمحافظة على التناسق الجمالي. تعد هذه المآذن عنصرًا من العناصر المعمارية التي تميز المساجد ويستخدمها المؤذن كي ينادي على المسلمين لأداء فريضة الصلاة. تنقسم كل مئذنة إلى ثلاثة أجزاء متساوية عن طريق شرفتين دائريتين تحيطان ببرج المئذنة. عند قمة البرج، توجد شرفة أخيرة يعلوها برج ذو عواميد يعكس تصميم الأبراج الموجودة على المقبرة. تشترك جميع هذه الأبراج في العناصر الزخرفية من حيث وجود زهرة اللوتس التي تعلوها قمة مزخرفة مطلية بالذهب. بنيت المآذن خارج حدود المنصة المربعة، حتى إذا حدث أي انهيار (وهو أمر كان شائعًا في العديد من المباني شاهقة الارتفاع في ذلك العصر) تسقط المواد البنائية للمآذن بعيدًا عن المقبرة.

القاعدة والقبة والمئذنة

القمة المزخرفة

الإيوان الرئيسي ووحدات جانبية من البشتاق

مسقط أفقي لضريح تاج محل

الزخرفة الخارجية

نقوش بالخط العربي على بشتاق عملاق

تعتبر الزخارف الخارجية لتاج محل من أعظم الزخارف وأجملها في العمارة المغولية. وكلما تغيرت مساحة السطح، فإن البشتاق الكبير لديه مساحة أكبر وتتغير الزخارف تبعًا لذلك. وقد وُضِعت العناصر الزخرفية عن طريق الدهان أو النقش على الجبس أو الترصيع بالأحجار أو النحت. ونظرًا لأن الدين الإسلامي يحرم الصور المجسمة، فإن العناصر الزخرفية يمكن تصميمها إما عن طريق النقوش المكتوبة بالخط العربي أو الصور المجردة أو النباتية.

ولقد كانت النقوش الكتابية الموجودة على تاج محل مكتوبة بخط الثلث والتي قام بتصميمها الخطاط الفارسي أمانات خان الذي قام بالتوقيع على العديد من الألواح. كما أن هذه النقوش الكتابية مصنوعة من اليشب المطعم بألواح الرخام الأبيض وتوجد هذه النقوش بشكل مفصل ودقيق خاصةً على النصب التذكاري الرخامي على القبر.

وتكتب الألواح الأعلى بخط أكبر للتقليل من التأثير المائل للشكل عندما ننظر إليه من أسفل. توجد في العديد من الأماكن على مباني الضريح آيات مأخوذة من القرآن الكريم مستخدمة كعناصر جمالية. وقد أشارت دراسة حديثة إلى أن هذه الآيات كانت من اختيار الخطاط أمانات خان.[12] تشير الآيات إلى فكرة الحساب، ومن بين السور التي استشهد بآياتها:[13]

السورة 91 – الشمس
السورة 112 – الإخلاص
السورة 89 – الفجر
السورة 93 – الضحى
السورة 95 – التين
السورة 94 – الشرح
السورة 36 – يس
السورة 81 – التكوير
السورة 82 – الانفطار
السورة 84 – الانشقاق
السورة 98 – البينة
السورة 67 – الملك
السورة 48 – الفتح
السورة 77 – المرسلات
السورة 39 – الزمر

كما كتبت على البوابة الرئيسية الآية التي تقول: }يا أيتها النفس المطمئنة أرجعي إلى ربك راضية مرضية { [13][13].[14] استخدمت الصور المجردة على أسطح جميع مباني تاج محل، خاصة على المنصة المربعة والمآذن والمدخل والمسجد والجواب وعلى بعض الأجزاء من سطح المقبرة. كما رسمت على القباب والسراديب الخاصة بالمباني الحجرية الرملية مجموعة من النقوش الغائرة لصور هندسية دقيقة ومعقدة. أما طراز الأسطح المرصعة، فيحدد المساحة بين العديد من العناصر المتجاورة. يستخدم الترصيع الأبيض على المباني المشيدة من الحجر الرملي، أما الترصيع الأسود أو الغامق فيستخدم على ألواح الرخام الأبيض. تم دهان بعض المناطق من المباني الرخامية بلون غامق، مما أدى إلى تكوّن نماذج هندسية معقدة. بالنسبة للأرضيات والممرات، فقد استخدم فيها القرميد أو القوالب الحجرية المرصعة بالفسيفساء. ولقد وجدت النقوش النباتية في الجدران السفلية للمقبرة. توجد على الجدران السفلية للمقبرة سفل رخامية بيضاء تم نحتها بنقوش قليلة البروز من الزهور والكرمات. وقد صُقل الرخام لإظهار أدق تفاصيل النقوش، كما زخرفت أطر السفل وسبندل القنطرة (وهي الفسحة المثلثية المقنطرة المزخرفة عادةً بين المنحنى الأيمن أو الأيسر من قوس أو قنطرة وبين الزاوية القائمة المطوقة) باستخدام الأنماط المرصعة من الأحجار المصقولة الملونة، وذلك لرسم فواكة وزهور وكرمات بشكل هندسي عالي الإتقان. أما الأحجار المرصعة، فمن الرخام الأصفر وأحجار اليشب واليشم المصقول والمستوي بحسب سطح الجدران.

طراز الأسطح المرصعة

النقوش النباتية

تفاصيل السبندل

الرسوم المنقوشة

[ الزخرفة الداخلية

 

إطار مزخرفة يحيط بالقبر الأجوف

مقبرتا شاه جيهان وممتاز محل

القبران الأجوفان داخل ضريح تاج محل

تتميز الغرفة الداخلية لضريح تاج محل بزخارف غير تقليدية. فالأشغال المرصعة داخل الضريح لا تعتمد على الأحجار المصقولة الملونة ولكن تعتمد على النقوش على الأحجار الكريمة وشبه الكريمة. والغرفة الداخلية مثمنة الأضلاع يتيح تصميمها الدخول من خلال كل باب من أبوابها، على الرغم من أن البوابة الجنوبية التي تواجه الحديقة هي فقط المستخدمة. يبلغ ارتفاع الجدران الداخلية حوالي 25 مترًا تعلوها قمة مزيفة داخلية مزخرفة برمز الشمس. تحدد ثمانية وحدات مقوسة من البشتاق المسافة عند المستوى الأرضي. وكما هو الحال بالنسبة للزخارف الخارجية، فإن كل بشتاق سفلي يتوج ببشتاق ثان يصل حتى منتصف الجدار. أما بالنسبة للأقواس الأربعة العلوية، فتشكل الشرفات. كما أن النافذة الخارجية لكل شرفة محاطة بإطار مزخرف أو Jali مصنوع من الرخام (إن هذا الإطار عبارة عن مجموعة من القواطع التي تشبه في فكرتها البارافان). وبالإضافة إلى الضوء النافذ من الشرفة، فإن الضوء يستطيع أن ينفذ أيضًا من خلال فتحات السقف المغطاة بالأبراج ذات العواميد عند الأركان. وقد تمت زخرفة جدران كل غرفة باستخدام النقوش قليلة البروز والأنماط المرصعة بالأحجار الكريمة والألواح المنقوشة بالخط العربي والتي تعكس من خلال تفاصيلها الدقيقة العناصر الزخرفية التي يمكن رؤيتها من خارج الضريح. يحد الإطار الرخامي أو ما يسمى بـ jali مثمن الأضلاع القبر الأجوف، وهو مصنوع من ثمانية ألواح رخامية. وكل لوح من هذه الألواح منقوش عليه رسومات زخرفية غاية في الروعة. أما الأسطح المتبقية، فقد تم ترصيعها بدقة وإتقان بالأحجار شبه الكريمة لتكوين أشكال الكرمات المجدولة والفواكة والزهور. يحرم الدين الإسلامي زخرفة القبور بشكل مبالغ فيه، وبالتالي يرقد كل من ممتاز محل وشاه جيهان في قبر بسيط تحت الغرفة الداخلية ووجهيهما تجاه القبلة في مكة. بالنسبة للقبر الأجوف لممتاز محل، فهو يوجد في وسط الغرفة الداخلية فوق قاعدة رخامية مستطيلة أبعادها 1.5 متر في 2.5 متر. تم ترصيع كل من القاعدة والتابوت بإتقان بالأحجار الكريمة وشبه الكريمة. وتقدم النقوش المكتوبة بالخط العربي على التابوت تعريفًا بشخصية ممتاز محل وتمدحها. يوجد على غطاء التابوت لوح بارز مستطيل الشكل يعتبر لوحًا كتابيًا. أما قبر شاه جيهان الأجوف فيوجد إلى جوار قبر ممتاز محل على الجانب الغربي. ويعد هذا القبر هو العنصر غير المتناسق الوحيد في الضريح بأكمله. فهو أكبر من قبر زوجته، ولكنه يعكس العناصر الزخرفية نفسها؛ إذ إنه التابوت الأكبر على قاعدة أطول قليلاً من قاعدة قبر زوجته، وهذه القاعدة مزخرفة بدقة متناهية من خلال الخطوط العربية والأحجار الكريمة والتي تقدم تعريفًا بشخصيته مثله في ذلك مثل قبر زوجته. يوجد على غطاء هذا التابوت نحتًا تقليديًا لعلبة أقلام صغيرة. تعتبر علبة الأقلام ولوح الكتابة من الرموز الجنائزية المغولية القديمة التي تزين توابيت الرجال والنساء، كل منهما على التوالي. توجد أسماء الله الحسنى على هيئة نقوش مكتوبة بالخط العربي على جوانب المقبرة الفعلية لممتاز محل، ومن هذه الأسماء: " الماجد، ذو الجلال والإكرام، الجليل، الواحد، الصمد، المجيد ". أما قبر شاه جيهان، فيحمل نقوشًا تقول: "لقد انتقل من هذا العالم الفاني إلى الآخرة الخالدة ليلة السادس والعشرين من شهر رجب من عام 1076 هجريًا" .

قوس Jali

تفاصيل النقوش الغائرة

تفاصيل الأشغال المرصعة

تفاصيل jali

الحديقة

صورة بانورامية شاملة لحدائق شارباغ

توجد حول الضريح حديقة مغولية تسمى شارباغ وتصل مساحتها إلى 300 متر مربع. وتقوم الحديقة على الممرات البارزة التي تقسم كل جزء من أجزاء الحديقة الأربعة إلى 16 روضة منخفضة أو حوض زرع. يوجد حوض ماء مرتفع في وسط الحديقة بين القبر والمدخل، وعلى المحور الشمالي الجنوبي توجد بركة تعكس صورة الضريح على سطح الماء. وتحتوي الحديقة على ممرات ذات أشجار وفسقيات.[15] يسمى حوض الماء الرخامي المرتفع بالحوض الكوثر كإشارة إلى الحوض الذي وعد الله به نبيه محمد عليه السلام.[16] إن تصميم الحديقة مستوحى من الحدائق الفارسية التي أدخلها إلى الهند الإمبراطور المغولي الأول بابور. وهي ترمز لأنهار الجنة الأربعة المتدفقة وتعكس حديقة الجنة المأخوذة من الكلمة الفارسية paridaeza التي تعني الحديقة المسورة. في النصوص الإسلامية الصوفية التي تعود إلى العصر المغولي، وصفت الجنة بكونها الحديقة كثيرة الخيرات التي تحتوي على أربعة أنهار تتدفق من ينبوع أو جبل وتقسم الحديقة إلى الجهات الأربعة وهي الشمال والغرب والجنوب والشرق.

الممرات المجاورة لبركة الماء

تتخذ معظم الحدائق المغولية شكلاً مستطيلاً تتوسطه مقبرة أو سرادق. وتعتبر حديقة تاج محل آية في الجمال والإبداع من حيث أن العنصر الرئيسي فيها – وهو المقبرة – يوجد في نهاية الحديقة. بعد اكتشاف حديقة القمراء أو "ماهتاب باغ" على الجانب الآخر من نهر يمونا، فإن دراسة الهند من الناحية الأثرية أوضحت أن نهر يمونا نفسه كان من المفترض أن يصبح جزءًا من تصميم الحديقة ليراه الزوار كأحد أنهار الجنة.[17] ويعكس وجه التشابه بين تصميم الحديقة وسماتها المعمارية, مثل الفسقيات والقرميدوالرخام والممرات وأحواض الزرع المصممة بشكل هندسي جميل, وبين حدائق شاليمر أنهما قد صممهما فنان معماري واحد وهو علي ماردان.[18] وتصف الروايات القديمة عن الحديقة أنها تتميز بغزارة الحياة النباتية، بما في ذلك الكثير من الورود والنرجس البري الأصفر وأشجار الفاكهة.[19] ومع انهيار الإمبراطورية المغولية، انحدرت العناية بالحديقة، وحين سيطر البريطانيون على تاج محل خلال عصر الإمبراطورية البريطانية، قاموا بتغيير شكل الحديقة لتشبه الحدائق الموجودة في لندن.[20][21]

المباني الملحقة

البوابة الكبيرة (دروزة) – مدخل تاج محل

يحاط ضريح تاج محل من ثلاثة اتجاهات بجدران من الحجر الرملي الأحمر وبها شرفات، في حين أن الجهة التي تواجه النهر متروكة مفتوحة. يوجد خارج هذه الجدران المزيد من الأضرحة تخص زوجات شاه جيهان الأخريات وقبر أكبر يخص خادمة ممتاز المفضلة إليها. تتكون هذه الأضرحة بصفة أساسية من الحجر الرملي الأحمر، وهو ما كان شائعًا بالنسبة للمقابر المغولية الصغيرة في ذلك العصر. توجد أمام الجوانب الداخلية المواجهة للحديقة أروقة ذات أعمدة وهي سمة تميز المعابد الهندية التي استُخدمت فيما بعد في المساجد المغولية. تنتشر على مسافات من السور الأبراج المقببة ومبان صغيرة من المحتمل أنها كانت شرفات أو أبراج للمراقبة مثل بيت الموسيقى الذي يعد اليوم متحفًا.

يعتبر المدخل الرئيسي (دروزة ) بناءً أثريًا بُني بصفة أساسية من الرخام تخليدًا للعمارة المغولية في القرون القديمة. أما بالنسبة للمداخل المقوسة، فإنها تعكس شكل المداخل المقوسة للمقبرة، كما أن أقواس البشتاق تحتوي على نقوش بالخط العربي تزين المقبرة. يعتمد المدخل الرئيسي على الأنماط المرصعة المحتوية على النقوش قليلة البروز والأحجار المصقولة الملونة مع الرموز النباتية. كما تتميز الأسقف المقببة والجدران بتصميمات هندسية معقدة، كتلك الموجودة في المباني الأخرى من الضريح التي تم تشييدها باستخدام الحجر الرملي.

مسجد تاج محل

في نهاية الضريح، ثمة مبنيان كبيران مشيدان من الحجر الرملي الأحمر مفتوحين على جانبي المقبرة. يوازي جدرانهما الخلفية البنايات الشرقية والغربية، كما أن هذين المبنيين كليهما يتطابقان من حيث الشكل. يعد المبنى الغربي عبارة عن مسجد في حين أن المبنى الشرقي المقابل عبارة عن جواب يتمثل الغرض الأساسي من بنائه في إحداث التوازن المعماري مع المسجد الآخر من حيث الشكل العام للضريح، وقد يكون قد استخدم كدار للضيافة. من أوجه الاختلاف بين هذين المبنيين: عدم وجود محراب (وهي كوة في جدار المسجد متجهة نحو مكة) في مبنى الجواب ، كما أن أرضية الجواب تتمتع بتصميم هندسي في حين أن أرضية المسجد عبارة عن الرخام الأسود تفترشه 569 سجادة صلاة. إن التصميم الأساسي للمسجد عبارة عن رواق طويل تعلوه ثلاث قباب، وهو يشبه العديد من المساجد الأخرى التي بناها شاه جيهان، خاصةً مسجد جيهان نوما أو ما يطلق عليه اسم مسجد دلهي. تقسم المساجد مغولية الطراز ساحة الحرم إلى ثلاث مناطق: الساحة الرئيسية وساحتين أخريين أصغر على جانبي الساحة الرئيسية. في تاج محل، تعلو كل ساحة قبة مقوسة هائلة الحجم. وقد اكتمل بناء هذه المباني في عام 1643.

البناء

مخطط الطابق الأرضي في تاج محل

بني ضريح تاج محل على قطعة أرض توجد جنوب حدود مدينة أكرا الهندية. وقد قدم شاه جيهان للمهراجا جاي سينج قصرًا هائلاً في وسط أكرا في مقابل الحصول على هذه الأرض. بعد ذلك، بدأ حفر منطقة تبلغ مساحتها حوالي ثلاثة فدادين وملئها بالتراب لتقليل التسرب ثم تسويتها فوق ضفاف النهر بحوالي 50 مترًا وتسمى هذه المنطقة [6]. في منطقة القبر، حفرت الآبار وملئت بالأحجار والحصى حتى تكون أساس هذه المقبرة. وبدلاً من أعواد الخيزران المثبتة بالحبال، شيد العمال سقالة عملاقة من الطوب. كانت السقالة من الضخامة بحيث قدر كبار العمال أن فكها سيستغرق سنوات طويلة. وحسبما تقول الأسطورة، فإن شاه جيهان أعلن أن أي شخص يستطيع أن يحتفظ بقطع الطوب التي ستتوفر من السقالة بعد فكها, مما جعل الفلاحين يتدافعون لتفكيك السقالة بين عشية وضحاها. كما تم بناء منحدر طوله 15 مترًا لنقل الرخام ومواد البناء إلى موقع البناء. وكذلك تم استخدام عشرين أو ثلاثين ثورًا ليقوموا بسحب قوالب الطوب على عربات مصنوعة خصيصًا لهذا الغرض. علاوة على ما سبق، استخدم العمال العوارض المرتكزة على عواميد وذلك لرفع قوالب الطوب حتى الموضع المناسب. كان يتم سحب الماء من النهر عن طريق السواقي , وهي إحدى الأنظمة اليدوية التي تتم فيها الاستعانة بحبل ودلو يقوم بسحبه أحد الحيوانات, ثم يصب هذا الماء في خزان كبير وكذلك في خزان التوزيع. وكان الماء ينتقل إلى ثلاثة خزانات فرعية، ثم يعاد ضخه إلى مباني الضريح.

استغرق بناء المنصة المربعة والمقبرة حوالي 12 عامًا. أما بقية أجزاء الضريح، فاستغرق بناؤها 10 سنوات أخرى واكتملت بالترتيب التالي: المآذن فالمسجد فالجواب ثم المدخل. ونتيجة لبناء الضريح على مراحل، فثمة اختلافات حول تواريخ اكتمال البناء تبعًا للآراء المختلفة حول هذا الأمر. على سبيل المثال، اكتمل بناء الضريح نفسه بحلول عام 1643، واستمر العمل في بقية أجزاء الضريح. كما أن التقديرات حول تكلفة البناء تتنوع بسبب صعوبة تقدير التكاليف خلال فترات زمنية مختلفة. أما عن التكلفة الإجمالية، فقد قدرت بنحو 32 مليون روبية في ذلك الوقت، وهو ما يساوي اليوم مليارات المليارات من الدولارات إذا ما تم تحويلها طبقًا لأسعار العملة الحالية. [22] بني تاج محل بمواد بناء قادمة من جميع أنحاء الهند وآسيا. ولقد تم استخدام أكثر من 1000 فيل لنقل مواد البناء أثناء فترة بناء الضريح. كما جاء الرخام الأبيض شبه الشفاف من راجستان، وأحجار اليشب من بنجابي، واليشم والكريستال من الصين. ولقد جاءت أحجار الفيروزمن التيبت، واللازورد من أفغانستان، في حين قدمت أحجار الياقوت الأزرق من سريلانكا وأحجار العقيق الأحمر من الجزيرة العربية. في المجمل، أُدرج 28 نوعًا من الأحجار الكريمة وشبه الكريمة في الرخام الأبيض.

تصور فنان لتاج محل – من معهد سميثسونيان

تولى 20 ألف عامل من شمال الهند مهمة البناء. كما جاء النحاتون من بوخارا والخطاطون من سوريا وفارس وفنانو الترصيع من جنوبي الهند وقطاعو الحجارة من بالوشستان ، وفنان متخصص في بناء الأبراج وآخر في نحت الزهور الرخامية، كل هؤلاء كانوا جزءًا من الرجال الثلاثة والسبعين الذين كونوا الوحدة الإبداعية. من أهم البناءين الذين اشتركوا في بناء ضريح تاج محل:

  • إسماعيل أفندي (المعروف أيضًا باسم إسماعيل خان) مصمم القبة الرئيسية[23] محل التابعة للإمبراطورية العثمانية والذي كان معروفًا بأنه المصمم الأقدم للقباب.
  • أستاذ عيسى وعيسى محمد أفندي القادمين من فارس – تلقيا التدريب على يد كوكا ميمار سينان أغا من الإمبراطورية العثمانية وقد لعبا دورًا أساسيًا في التصميم المعماري [24][25][26]. Architecture {/0. ولكن لا توجد دلائل كثيرة تؤكد ذلك.
  • بيورو من بيناروس في فارس (إيران)– كمهندس معماري مشرف [27]
  • كاظم خان أحد السكان الأصليين للاهور – صاحب تصميم القمة المطلية بالذهب
  • تشيرانجلال صاقل الأحجار الكريمة من دلهي – النحات الرئيسي وفنان الترصيع بالفسيفساء
  • أمانات خان من شيراز بإيران – الخطاط الرئيسي ولقد كان اسمه محفورًا في نهاية الكتابة على مدخل تاج محل.[28]
  • محمد حنيف – المشرف على البنائين. ومير عبد الكريم ومكاريمات خان من شيراز في إيران (فارس)– توليا الأمور المالية والمتابعة اليومية للعمل في هذا الضريح.

تاريخ الضريح

 

صورة لتاج محل بيد صامويل بورن – 1860

صورة فوتوغرافية قديمة بالألوان لتاج محل، من مجلة ناشونال جيوجرافيك، مارس .1921

 

سقالات للحماية في أثناء الحروب

عقب اكتمال بناء تاج محل مباشرة، عُزل شاه جيهان عن الحكم على يد ابنه أورانجزيب وفرض الحبس الإجباري عليه في منزله بالقرب من معقل أكرا. وبعد أن مات شاه جيهان، دفنه ابنه في الضريح المجاور لزوجته.[29][30][31]

في أواخر القرن التاسع عشر، تهدمت أجزاء كبيرة من مباني الضريح. وخلال فترة الثورة الهندية عام 1857، تم تشويه الضريح على يد الجنود البريطانيين ومسئولي الحكومة الذين سرقوا الأحجار الكريمة وشبه الكريمة مثل اللازورد التي ترصع جدران الضريح. وفي نهاية القرن التاسع عشر، أمر نائب الملك البريطاني اللورد كرزون البدء في مشروع لترميم الضريح تم الانتهاء منه في عام 1908.[32][33]).[34][35] إضافة إلى هذا، قام بإصلاح المصباح الكبير في الغرفة الداخلية والذي استوحى تصميمه من مصباح موجود في أحد مساجد القاهرة. خلال ذلك الوقت، أعيد تصميم الحديقة حسب الأسلوب البريطاني، ولم يتغير منذ ذلك الحين.[20][21] في عام 1942، نصبت الحكومة الهندية سقالة حول قبة الضريح في توقع منها لغارة جوية من جانب القوات الجوية الألمانية ثم بعد ذلك من القوات الجوية اليابانية. وخلال الحربين اللتين نشبتا بين الهند وباكستان عامي 1965 و1971، أعيد نصب السقالات لتضليل الطيارين.[36] ومن الأمور التي تمثل خطرًا بالنسبة لتاج محل,التلوث الجوي على ضفاف نهر يمونا ومنها الأمطار الحمضية [37] الناتجة عن مصنع ماثورا لتكرير البترول ,[38] l الذي أمرت المحكمة العليا في الهند بإغلاقه. ولقد أثر التلوث على اللون الخارجي لمباني الضريح وجعله يتحول للون الأصفر. وللتحكم في هذا التلوث، أقامت الحكومة الهندية منطقة حول هذا المعلم التاريخي تبلغ مساحتها 10400 كيلو متر مربع (أي ما يساوي 6462.26 ميلاً مربعًا) وتطبق فيها معايير صارمة فيما يتعلق بالانبعاثات الملوثة.[39] وفي عام 1983، أدرجت منظمة اليونسكو هذا المعلم في قائمة التراث الثقافي العالمي. [40]

معرض الصور

ضريح تاج محل

انعكاس صورة الضريح على مياه البركة

المقبرة يحيط بها مدخل البوابة الرئيسية

مسجد تاج محل

البوابة الرئيسية (دروزة)

بطاقة بريدية للضريح

صورة للضريح من نهر يمونا

ضريح تاج محل عند الغروب

تاج محل يتحول لون مبناه الخارجي إلى لأصفر عند الغروب

  

من تدمير ممالك المسلمين تحت سنابك الخيل الى رفع رايه الاسلام على صهوه الجياد(المغول) -الموسوعه المصغره للدكتور / أسامه فؤاد شعلان

  

المغول

 

Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

المغول أو المنغول (بالمنغولية هم مجموعة عرقية نشأت في أواسط آسيا في المنطقة المعروفة بإسم منغوليا في أواسط آسيا ، ويستوطنون الآن منغوليا ، الصين و روسيا. [1]

: Mongɣul; cyrillic script: Mongol) ،

التاريخ

خرج المنغول من منغوليا في وسط آسيا وأسس دولتين كبيرتين ، الأولى: في آسيا الوسطى وأسسها جنكيز خان ووزعها بين أبنائه ومنهم جغتاي ، وتعرف سلالته بالمغول العظماء. والدولة الثانية أقيمت في الهند من 15261858 م وقد أسسها بابر وهو من احفاد تيمور لنك وعرفت بمغول الهند لارتباط تيمور لنك من جهة أمه بجنكيز خان. انجبت هذه الامبراطورية 19 امبراطوريا اشتهر منهم الستة الأول الذي حكموا من 15261707 م . وهم مغول الهند العظماء : بابر ، همايون ، أكبر ، جهانكير ، شاهجان ، اورنك زيب. أما الباقون الذين حكموا من 17071858 م فقد حكموا بالاسم فقط وتميزوا بضعفهم ، وكان آخرهم بهادر شاه الثاني الذي عزله الانجليز عام 1858 م. 

التوحيد والفتوحات

ظلت القبائل في منازعاتها وتمزقها حتى بزغ نجم بطلهم التاريخي العظيم جنكيزخان Khan Genghis الذي وحّد تحت إمرته قبائل المغول والأتراك ، وابتدأ فتوحه في شمال الصين فأخضع معظمها، ثم اتـجه غرباً، فدمَّر الدولة الخوارزمية العظيمة – وكانت في ذروة قوتها – واحتل ممالكها على التـتابع : بلاد ما وراء النهر ثم خراسان ثم فارس.

وفي طريقهم.. دمّر المغول دولة "الإسماعيليين الحشّاشين"- في إيران- الذين كانوا مصدر إرهاب وخوف للمسلمين ، إذ كانوا قد اغتالوا عدداً من قادة ذلك العصر المخالفين لمذهبهم أمثال الوزير السلجوقي(نظام الملك) ثم ابنه من بعده!

ولم يدم فرح المسلمين طويلاً بهذا الخلاص من الإرهابيين الحشاشين ،حيث تابعت جحافل المغول فتوحاتها، حتى دخلت بغداد عنوةً (656هـ) بعد مقاومة باسلة من حامية بغداد ،ولذلك –وكما يكون مصير كل من يقاومهم- قـتل المغول الخليفةَ العباسيَّ ، و قتلوا حاميةَ بغداد ونكَّلوا بأهلها.

ثم اجتاحوا بلاد الشام و دخلوا دمشق (في مارس 1260م = 658هـ) -وهنا ، وفي هذا الوقت – يصل بالبريد خبر موت الخاقان الأعظم للمغول (منكوخان) في قراقورم ويُستدعى أولاد وأحفاد جنكيز خان إلى مجلس الشورى المغولي ( الكوريل تاي Kuriltai ) لانتخاب الخان الأعظم الجديد للإمبراطورية؛ فيرجع هولاكو (وهو أخو منكو خان ، وأحد المؤهّلين للعرش ) بمعظم جيشه إلى فارس ،ليتابع أمور العاصمة المغولية (قراقوروم بمنغوليا ) عن كثب، و لا يترك في بلاد الشام إلا جيشاً صغيراً من المغول (عشرة آلاف جندي فقط) بقيادة أحد أبرز ضباطه واسمه كيتوبوقا أو كتبغا (و هو قائد عسكري محنك من قبيلة النايمان التركية).

معركة عين جالوت

ومع أن بعض مستشاري كتبغا Kitbuga أشاروا عليه أن لا يمضي إلى فتح مصر حتى يعود سيدُه هولاكوخان، ولكن الغرور دفعه بأن يقصد مصر بعشرة آلاف جندي فقط.!

تقول الموسوعة البريطانية : " كيتبغا وجيشه المغولي (في حدود 10 آلاف رجل) استُدرِجوا إلى كمينٍ عند عين جالوت ، في فلسطين ، بواسطة قوَّة من المماليك مؤلََّفة من (120 ألف رجل) يقودهم بيبرس "

وكانت مصر- وقتئذ- تحت حكم المماليك الأتراك (من القبجاق والخوارزميين )،وكان جيشهم تركياً يقاتل بنفس الطريقة التي يقاتل بها المغول، ثم فوق هذا كانوا أكثر عدة وعدداً بكثير من الجيش المغولي الذي فوجيء بكمين أعده له البطل التركي المسلم بيبرس مع جيشه التركي المملوكي (القيادة العليا كانت للسلطان التركي قطز )؛و هكذا ينـتصر جيش المماليك (المسلمين) على الجيش المغولي في عين جالوت.

الجيش المغولي

نذكر هنا مرة أخرى أن الجيش المملوكي كان كله تركياً قيادةً وجنوداً، وكان يتألف من الأقسام التالية:

  • المماليك السلطانية : وكانوا من الأتراك الذين يجلبون من بلاد القبجاق .
  • جند الحلقة : تتكون من محترفي الجندية من أولاد المماليك، وقد عرفوا أيضا باسم أولاد الناس ،وهم كثرة الجيش و عامته في أثناء الحرب؛ و هم أيضًا أصحاب حرفٍ و صناعاتٍ في وقت السلم.
  • مماليك الأمراء : شبيهة بالمماليك السلطانية ؛ غير أن أفرادها يتبعون أمراءهم.

الحكم المغولي

  • النظام الدقيق الصارم الذي يستند إلى نصوص الياسا* والذي ضبط الحياة ضبطاً صارماً حفظ الأمن في ربوع أكبر إمبراطورية عرفها التاريخ .
  • ياسا YASA= يَسَق : تحريف للكلمة المغولية "دزاساقDzasak " ؛ وهي مجموع القوانين التشريعية المغولية التي جمع مادتها جنكيز خان ونظَّمَها وطوَّرها ، ثم جعلها القانون الأساسي للإمبراطورية المغولية .
  • تنظيم أعظم وأسرع شبكةٍ بريديةٍ *عرفها التاريخ من قبل !– ربطوا بها الإمبراطورية بأجزائها الفسيحة، وكذلك – و بجوارها- نُظِّمَتْ أسلم وآمن و أعظم خطوط التجارة بحيث ربطت العالم القديم بعضه ببعض .. فأصبحت الصين التي كانت في عزلة -قبل عهد المغول – أصبحت حاضرة ( قوبيلاي ابن جنكيزخان ) الخان الأعظم للمغول ،وصارت هي وجاراتها على اتصال موثوق ممهد مأمون مع أوربا و مع العالم الإسلامي كله .

كان لهذا الانجاز دور عظيم في تلاقح الثقافات، شرقيّها وغربيّها، في ظلال إمبراطورية المغول ؛ وأنت تجد هذا واضحاً بـيّناً في البعثات الرسولية البابوية من روما إلى خان باليك (بكين حالياً ) مقر عاصمة المغول ومنها إلى قرا قورم عاصمتهم في منغوليا ..

  • التسامح الديني العظيم مع جميع الديانات ،السماوية منها وغير السماوية.. و عدّها جميعاً طرقاً مختلفة إلى هدفٍ واحدٍ وهو عبادة الله!=
    • يقول الأستاذ الدكتور\ السيد الباز العريني في كتابه "المغول"- صـ26  :

(ومن خصائص المغول أيضاً، ما اشتهروا به من التسامح الديني .على أن ما جرى من تعليل هذا التسامح، بأنه يرجع إلى ما اشتهر به المغول من عدم الاكتراث بالدين، يعتبر حكماً لا يستند إلى أساسٍ متين ).

    • ويقول أيضاًفي صـ195:

(وفي حديث منكو خان إلى الراهب الفرنسي( وليم رو بروك) ما يدل على تسامحه مع سائر الديانات ،إذ قال: ليست الديانات إلا كالأصابع الخمسة ليدٍ واحدةٍ…إذ اعتقد منكو بأنه ثـمَّة إله واحد ، يعبده كل فرد كيفما أراد.) اهـ

  • الرعايا جميعهم متسـاوون أمام القانون المغولي مهما كانت جنسياتهم أو دياناتهم .والفرص متاحة للجميع في ارتقاء المناصب شريطة الإخلاص لدولة الخان !
    • يقول الدكتور فؤاد عبد المعطي الصياد في كـتابه ( المغول في التاريخ صـ153):

" كان جنكيزخان يتجنَّب التعصّب ، ورجحانَ أمَّةٍ على أمة ..أو دينٍ على دين ، وكان يكرم العلماء والزهّاد من كل طائفة ، ويعفيهم من الضرائب "!

  • اصطناع العلماء والفلاسفة والمفكرين : فقد كان جنكيزخان – كما مرّ معنا – يكرم كل مثقف وكل عالم ومفكِّر وكان يقرِّبهم منه ، وينصّبهم كمستشارين له مهما كانت جنسياتهم أو أديانهم وكذلك كان أحفاده وأولاده من بعده ..

و قد اصطفى جنكيزخان لنفسه ثلاثةً من كبار حكماء عصره، الأول: صيني الثقافة من أصلٍ تونغوزي وهو (يي ليو تشو تساي Yeh-lü Ch’u-ts’ai) ، والثاني : تركي مسلم وهو ( محمود يلواج الخوارزمي)، والثالث : أويغوري تركي ،وهو (تاتا تونغا)وتى هولاكو خان كان معظم مستشاريه من العلماء المسلمين – فرساً و تركاً – ‍.

ومثل ذلك فعل قوبيلاي خان حين توسَّم النبوغ والعبقرية في كلٍّ من : ماركو بولو (الرحاَّلة الإيطالي الشهير) ، فحين لمس فيه الوفاء قرَّبه إليه واتَّخذه مستشاراً له ‍.، وعهد إليه بالقيام ببعض الأعمال الهامة. الوزيرالمسلم الإيراني الجنسية(أحمد البناكتي)الذي ارتفع شأنه كثيراً في بلاط قوبيلاي البوذيِّ الديانة، حتى عرف بلقب " السيِّد الأجلّ "؛ حتى بات يحسده كثيرٌ من الأمراء‍ المغول ! .

الدولة المغولية

تعدّ دولة المغول أول دولةٍ علمانية في التاريخ :

  • إذ هي أول دولةٍ كانت تعزل الدين تماماً عن التأثير في السياسة و الإدارة.
  • وهي أول نظامِ حُكْمٍ مارس المساواةَ المطلقة – بين أصحاب الديانات والجنسيات المختلفة من الشعب- ممارسةً كاملة أمام القانون من حيث الحقوق الكاملة (وأهمها حقّ تكافؤ الفرص) ،ومن حيث الواجـبات والعقوبات.
  • ثمَّ هي أول دولةٍ غير دينـيةٍ في التاريخ (أي لا يوجد في دستورها دين رسمي للدولة هو دين الحاكم! كما هو شائع معروف قديماً وحديثاً).
  • هذه الدولة التي بلغت الذروة في تسامحها الديني مع جميع رعاياها ، وُجِدَتْ في زمنٍ ساد فيه التعصُّب الديني والمذهبي ،بل كان قد بلغ الغاية وأصبح موضة ذلك العصر( وهو عصر الحملات الصليبية، و الاغتيالات الباطنية ، والحرب المذهبية حتى بين أتباع الدين الواحد !!)

منغول الهند المسلمون

علبة خشبية من القرن 17 ، تحتوي على سبعة جوارير مُطعمة بالعاج ومزخرفة بأشكال الحيوانات ومناظر صيد على خلفية من العشب.

علبة خشبية من القرن 17 ، تحتوي على سبعة جوارير مُطعمة بالعاج ومزخرفة بأشكال الحيوانات ومناظر صيد على خلفية من العشب.

هم سلالة من المغول المسلمين ، وصلوا إلى الحكم في الهند في مطلع القرن السادس عشر وحتى نهاية القرن ذاته سيطروا على معظم أنحاء آسيا. امتاز حكم المغول في الهند بنجاعته الممتازة واتسم بالقدرة التنظيمية والإدارية والتي تستحق التقدير، وقد حاول المغول والذين كانوا يدينون بالديانة الإسلامية ، حاولوا الدمج بين المؤمنين الهندوس وبين المؤمنين المسلمين، وذلك بهدف التوصل إلى وحدة وعلاقة صداقة في الهند. عاصمة المغول كانت دلهي ، حيث طوروها وبنوا فيها مباني رائعة، ومع غزو حاكم إيران نادر شاه لشمال الهند في عام 1739 بدأت معها بداية نهاية المغول. بالرغم من استمرار الحكام المغول بالسيطرة على منطقة دلهي مئة سنة أخرى بعد ذلك، حتى سقوط الإمبراطورية المغولية، ولكن في الواقع فقد المغوليون قوتهم الحقيقية قبل ذلك بكثير.

الفن المغولي الهندي

منمنمة من القرن 17 تصور الإمبراطور شاه جيهان وأولاده الأربعة في مشهد احتفالي لتقديم الهدايا والمنح

منمنمة من القرن 17 تصور الإمبراطور شاه جيهان وأولاده الأربعة في مشهد احتفالي لتقديم الهدايا والمنح

الفترة المُمتدة بين منتصف القرن السادس عشر تميزت بنشاط وتطور لم يسبق له مثيل في الفنون الهندية الإسلامية ، امتازت الفنون الإسلامية في الهند في أساسها بالدمج بين التقاليد الهندوسية والتقاليد الإسلامية. أحد المجالات التي أبدع فيها المغول هو فن العمارة ، حيثُ قاموا ببناء القصور ، المساجد ، والمباني الأخرى ، والتي بقي منها الكثير حتى يومنا هذا محافظاً عليه. لا شك أن أشهرها هو تاج محل في مدينة أجرة في الهند. والذي تم بناؤه بين السنوات 16311653. [2]

التوزيع الجغرافي

يعيش حاليا أشخاص من أصل مغولي في منغوليا ، الصين ، منغولية الداخلية ، روسيا ، ويوجد قلة منهم في دول وسط آسيا.

منغولية

يشكل المغول نسبة 85% من عدد سكان منغولية حيث يصل عددهم إلى 2.7 مليون نسمة.

الصين

 

خريطة تبين منغوليا و المنغول في المناطق المتمتعة بالحكم الذاتي في الصين.

خريطة تبين منغوليا و المنغول في المناطق المتمتعة بالحكم الذاتي في الصين.

تبعا لتقديرات سكان الصين في 2000 وصل عدد المغول إلى 5.8 مليون نسمة في الصين. ومعظمهم يعيشون في إقليم منغوليا الداخلية ، يليه مقاطعة لياونج. ويوجد عدد قليل من المنغول في مقاطعات قريبة من هاتين المنطقتين.

انظر أيضا

وصلات

المصادر

  1. ^ ويكيبديا الإنجليزية
  2. ^ المرشد للفنون الإسلامية

 

 

الإمبراطورية المغول

مبراطورية المغول في أوجها الأعظمِ.

إمبراطورية المغول، (الفارسي: دولتِ مغل) إمبراطورية التي كان أوج قوتها تحكم أغلب شبه القارة الهنديةِ  بالمعروفة بهندوستان، وأجزاء أفغانستان وبلاد فارس، بين 1526م – 1707م. تلك إمبراطورية تعود الى سلالة التيموريين حيث قائد بابر أنتصر على سلطنة دلهي بقيادة إبراهيم لودي في المعركة قريب من دلهي, كانت معركته الفاصلة "باي بت"  في عام 1526م .و الديانة عند المغول هو الإسلام "مذهب السنية"  وكما أن كلمة"مغول"هي الفارسية . ( ملاحظة كلمة إمبراطور يقابل لكلمة السلطان)

كثير من الأراضي فُتِحتْ بشكل كبير مِن قِبل أفغانيين بقيادة شير شاه الصوري, أثناء وقتِ كان يحكم الحاكم الثاني المغول همايون, لكن في العهد المغول أكبر حيث نَما الإمبراطورية إلى حدٍّ كبير، وواصلَ النَمُو حتى نهايةِ حُكُمِ أورنجزيب. جهانكيرهو إبن المغول أكبر حيث حَكمَ الإمبراطوريةَ (1605 -1627). في أكتوبر/تشرين

الأولِ 1627، الإمبراطور المغول شاه جهان هو أبن لجهانكير حيث نَجحَ وصول  إلى العرشِ، و هو مَوْرُوث إمبراطورية واسعة وغنية في الهند وفي منتصفِ القرن ربما كانت هذه الإمبراطورية الأعظم في العالمِ. كلّفَ شاه جهان لبناء تاج مَحل المشهور (بين 1630 -1653) في أجرة ,حيث توفيت زوجتِه أرجمند بانو. واجهَ المغول المقاومة صلبة مِنْ قبل مهاراتها (Marathas)لكن بعد وفاه إمبراطور أورنجزيب في عام 1707م ، بدا القوة الإمبراطورية يفقد قوتهم الحقيقية قبل ذلك بكثير, فَسْح المجال لنهوض إمبراطوريةِ مهاراته (Maratha) الهندوسية. المغول على أية حال استطاعوا إبقاء بَعْض القوتهم في الهند الى150 سنةِ أخرى. وفي نهاية عام 1739م انكسر الجيش المغولي أمام جيشِ مِنْ بلاد فارس تحت قيادة ِ نادر شاه وبهذا بدأت أركان دولة اهتزاز والضعف. والكارثة أكبر وصول المستعمرين الإنجليز في الهند و إسقاط الإمبراطورية المغول في سنة 1857م .

الديانة

الحكم المغولي كانت من صنف ديانة الإسلام ، بالرغم من أن أغلب الإمبراطوريةِ كَانتْ سائدة هندوسية. بالرغم من أن ظهير الدين بابر أَسّسَ السلالة الإمبراطوريةَ المغولية، في العهدِ إمبراطور أكبر التي كَان منذ ولادة ِأكتسب بالأعرافِ وتقاليدِ الهندية. في العهد الحكم أكبر حيث تم إلغاء الجزية التي يفرض على غير المسلمين, و اعتماد التقويم الميلادي بدلا من التقويم الهجري لمصلحة فائدة أكثر ناحية الزراعية. إنّ الإمبراطورَ المغوليَ أكبر كان شخصُ متسامح وكان علاقاته جيدة مع غير المسلمين. قبول الإمبراطور أكبر للأديانِ الأخرى ِو عبادتِهم بالحرية،و إلغائه الجزية مفروضة على غير المسلمينِ ، وكان إهتمامه في المعتقداتِ الأخرى تَطْلبُ موقفَ التسامح الديني الكبير. نقاطه غاية أهمية كَانتْ تصريح رسمي من أكبر الخاصةِ تتعلق في كُلّ أمورِ المذهبِ الدينيِة، وتبنيه مِنْ ممارسات المهرجاناتِ الهندوسيةِ والزرادشتيةِ. أما الدين الأرثذوكسي لعب دور مهم فقطً أثناء عهدِ الإمبراطور أورنجزيب كان مسلم مؤمن والقائد العسكري الأقوى، وكان هذا أخرِ المغول العظيم تَراجعَ عن البعض مِنْ السياساتِ التحرّريةِ التي كان أكبر متمسك بها قبل وفاته ,التي لعبت دور تحسين علاقات مع غير المسلمين.

السياسة الاقتصادية

) إستعملَ المغول نظام مانسابدار mansabdar  لتَوليد الأرضِ لدخل. الإمبراطور يَمْنحُ حقوقَ الدخلِ إلى مانسابدار( (a mansabdar) كبديل لوعودِ الجنود في وقتِ الحرب. الأكبر حجم الأرضِ الذي الإمبراطورِ مَنحَت الى الأكبر عدد الجنود مانسابدار mansabdar كان لا بُدَّ أنْ يوفي وعدهم. مانساب ( Mansab) كَانَ كلاهما قابل للإبطال وغير وراثي؛ هذا أعطىَ المركزَ الإنصاف درجة كبيرة جداً مِنْ السيطرةِ على مانسابدار  (mansabdars).

أباطرة المغول العظماء

image

* الحُكُم الأفغاني (شاه شير من سلالة الصوري)

صورة مِنْ داخل مِنْ قصرِ المغول خاص المحل ( Mughal palace Khas Mahal)

تأسيس والهعد بابر

في أوائِل القرن السادس عشرِ، حيث جيوش إسلامية التي تشمل من تركية و منغوليةِ، الفرس والمحاريين الأفغان الذين غزوا في البلاد الهند بزعامة أميرهمِ التيموري ظهير الدين محمد بابر. البابر كَانَ هو إبنَ حفيد الفاتحِ أسيا الوسطى معروف ب تيمورلنك الذي غَزا الهند في عام 1398م قبل الذِهاب إلى سمرقند, وهو يعود الى السلالة من الحاكمِ المنغوليِ " جنكيزخان ". بابر قاد الى سمرقند بواسطة أوزبك, وكان اول أسس الحكم في كابول في عام 1504م. فيما بعد بابر فكر غزو على سلطنة دلهي حيث الحاكم ساخط والمستبد ابراهيم لودي, وأعد بابر الحملة العسكرية دخل الى الهند في عام 1526م بجيشه المدربين جيدين من  12.000 مقابل قوة الجيش سلطان الضخمة من 100.000 الرجال. أنتصر بابر على سلطان لودي بشكل حاسم في المعركةِ الأولى "باي بت"  . ذلك باستخدام الأسلحة من البنادق والمدفعية متحركة, والتفوق سلاح الفرسان وكان هذا أنجاز كبيرا على النصر وقتل سلطان لودي في المعركة. بعد سنة (1527) استطاع بابر ان ينتصر بشكل حاسم في معركةِ خانوهKhanwa) ) في  منطقة اتحاد الراجبوت تحت قيادة رنا سينجا مِنْ جيدر (Chittor).اما في المعركة الثالثة رئيسية التي في عام 1529, في المعركة جاجرا  (Gogra) حيث استطاع بابر ان يدحر الجيش المشترك من الأفغان وسلطان بنجاب.

في عام 1530م توفي بابر في أجرا . أثناء عهدِه خمسة سَنَواتِ القصيرِ،اخذ بابر إهتمام كبير في نَصْب المباني والمسجد و مع ذلك بقى بعض منه. تَركَ وراء أثر الرئيسي من مجموعة الأحفادِ التي سوف تُنجزُ حلمَه مِنْ تَأسيس إمبراطوريةَ في شبه القارة الهنديةِ.

همايون

بعد وفاة بابر، كان لديه ابنه همايون (1530–1556) حيث واجه مهمّة صعبة في حياته. واجه الضغوطات مِنْ كُلّ الجوانب مِن قِبل الإدّعاءاتِ إعادة الأفغان إلى عرشِ دلهي . شاهِ شير الصوري( من أفغان) قادَ بجيوشِه  إلى السند  في عام 1540م هَربَ همايون إلى بلاد فارس، حيث دام اقامته تقريباً عشْرة سَنَواتَ كضيف مُحرَج مِنْ الدولة الصوفية  لشاهِ ثاماسب . أثناء العهدِ شاهِ شير حيث وحد إمبراطورية وتأسيس الهيكل إداري. بالإضافة كان قبر شاهِ شير الصوري قطعة نادرةُ معماريةُ التي كَانتْ أَنْ لَها تأثير عميق على تطورِ الهندسة المعماريةِ هنديةِ الإسلاميِ الجنائزيةِ. في عام 1545حيث همايون كَسبَ موطئ قدم في كابول بمساعدةِ الصفويون وأعادَ بلاده الى الهند , لكن مهمّة سهّلتْ بإضْعاف القوَّةِ الأفغانيةِ في المنطقةِ أفغانستان بعد وفاة شاهِ شير الصوري في  مايو/مايسِ 1545. عاد همايون الى دلهي في عام 1555، لكن توفي من خلال ستّة شهورِ مِنْ عودتِه ولم يكن لديه أي انجاز في الهند ولكن ابنه أكبر حيث قام دور العظيم في تطوير والتحسين في الهند. القبر همايون في دلهي يُمثّلُ مَعْلَماً بارزاً في التطويرِ ونقاءِ أسلوبِ المغولي.

جلال الدين أكبر

بعد وفاة الامبراطور همايون في عام 1556 ترك خلفه أبن لا يتجاوز ثلاثة عشرَ سنة و هو جلال الدين أكبر ( 1556 -1605)  حيث قام المهمة الغزو و التعزيز الإمبراطورية في بلاده. وحقق النصر عسكري حاسم في المعركةِ الثانيةِ ل" باي بات" في عام 1556 بيرام خان تابعَ سياسته نشيطة التوسعية نيابة عن  أكبر. حالما بَلغَ أكبر سن الرشد، بَدأَ بتَحرير نفسه مِنْ تأثيراتِ قَهْر

الباب الرئيسية لحصنِ أجرا

الباب الرئيسية لحصنِ أجرا

وزراءِ، فئات محكمةِ ودسائس النساء، بدا يَعْرضُ قدرتَه الخاصةَ للحكمِ والقيادةِ. كان إمبراطور أكبر ميال شديد الحب للعمل الذي لا ينام أكثر مِنْ ثلاث ساعاتِ نادراً في ليل، و أشرفَ على تطبيقِ سياساتِه الإداريةِ شخصياً التي كَانتْ أَنْ تُشكّلَ العمود الفقري مِنْ إمبراطوريةِ المغول لأكثر مِنْ 200 سنة.  واصلَ أكبر الفتوحاته التي يضم ويَدْعمُ الأراضي التي فتحها كشمير في الشمالِ، البنغال في الشرقِ، وما بعد النهر ِنارمنده Narmada River) ) في وسط الهند. أكبر بَنى جدارا في عاصمة سمى ((Fatehpur Sikri ( Fatehpur يعني  "بلدة النصرِ") قُرْب من أجرا ( قرب عاصمة دلهي) ، بَدْء  في بنائه عام 1571. القصور لكل من إمبراطور أكبر  لملكات الكبيرات , و بحيرة إصطناعية ضخمة، وفناءات ملئ ماء فاخرة حيث بُنِيتْ هناك. لكن، المدينة تم تركها قريبا  و أنتقل العاصمة إلى لاهور في 1585.  السبب لَرُبَما كَانَ ذلك إمدادِ المياه في بلدة النصر (Fatehpur Sikri) كَانَ غير كافيةَ أَو مِنْ النوعية الرديئةِ. لكن فيعام 1599 أنتقل أكبر عاصمته لاهور إلى أجر ,حتى نهاية من وفاته. أكبر كان يقبل بأن تَدْمجُ مجموعات عرقيةَ مُخْتَلِفةَ إلى خدمةِ في مجال عمله. في  عام 1580 حَصلَ على إحصائياتِ الدخلِ المحليّةِ للسنوات سابقة لكي يَفْهمَ تفاصيلَ معدلِ الإنتاج وتقلبِ الأسعار المحاصيلِ المختلفةِ.

كان له مساعد َ مِن تادر مال( (Todar Mal وهو عالم هندوسي، إمبراطور أكبر أصدرَ جدول الدخلِ الذي يحَسّنَ حاجاتَ دخلَ في الولاية الهنديةِ. الطلب الأيرادات كان ثابت طبقاً للإتفاقياتِ المحليّةِ مِنْ الزراعةِ ونوعيةِ التربةِ، تَراوحَ ما بين مِنْ ثُلث إلى نِصْف مِنْ المحصولِ ودُفِعَ نقدَا.

أعتمد أكبر بشدّة على الحيازة العقاريةِ لجمع الأيرادات. وكانوا يحولون مجموع من ايرادات الى خزينة الدولة.أما ضمن نظامِه الإداريِ، المحاربَ أرستقراطية (mansabdars) حيث يحملون الرتبة الى (mansabs) و بدأت في أعدادِ القوَّاتِ المسلحة، و تسلح و ايجاد مجموع من الفرقة ، والتزام ضواط العسكرية. الحاكم الذي يقدّرَ تحديات إدارة بصدق نية حسنة إمبراطوريةِ، أعرض أكبر السياسة المصالحةِ واستيعاب الهندوس في العمل, حيث  كَافأَ الرؤساءَ الهندوس بالرُتَبِ الأعلى في الحكومةِ, كما أكبر سمح لهندوس لبناء معابدهم الجديدةِ وأيضا  شاركَ شخصياً في الاحتفال بالمهرجاناتِ الهندوسيةِ مثل أحتفال الألوان مختلفة ((Diwali، وألغيتْ الجزية التي مفروض على غير المسلمين. و سمح الأرملة بزواج  من جديد ومنع من زواج الأطفال حيث هم ليسوا بالغين فوق السن القانوني, وأقنعَ تجارَ دلهي لبَدْء أيامِ سوق خاصّةِ للنِساءِ.

عند نهاية عهد إمبراطورية المغول أكبر حيث أمتدت امبراطورية في كافة أنحاء شمال الهند حتى جنوب نهرِ نامنده.لكن المنطقة جنوب نهر ِجودافري (Godavari)  حيث بَقيتْ كليَّاً خارج حدودِ الأمبراطورية المغول.

دَعمتْ إمبراطوريةُ أكبر الثقافة حيوية والحياة لكل الناس في الهند. كما أوجد المكتبة الإمبراطورية الكبيرة التي تَضمّنتْ من عدد من المختلف الكتب مثل:ُ هندي، العربي وإنجليزي وكشميري ويوناني , فارسي مثلك شهنامه (Shahnameh) ، بهجافاتا بورانا (Purana (Bhagavata  والتوراة . أكبر تَبنّى النِقاش بإنتظام وحوارات بين الأديان والثقافة بوجهاتِ النظر المختلفةِ. أمرَ أكبر لصنع (Hamzanama) وهي قطعة الفنية نادرة التي تَضمّنتْ 1400 صورةَ كبيرةَ. إزدهرتْ الهندسة المعمارية أثناء عهدِ همايون وهو أبن أكبر. لكن واحد من أوّل مشاريعِ البنايةِ الرئيسيةِ كَانتْ بناءَ في حصن ضخم في أجرة. إنّ أسوارَ الحجر الرملي هائلةِ للحصنِ الأحمرِ كان إنجازَ رائعَ في عهده. والأكثر الطموح أكبر كان ناحية  المعماري  و أحد أكثر الأمثلةِ ِ للهندسة المعماريةِ هنديةِ الإسلاميةِ، كَانَ أبدع مدينةِ كبيرةِ جديدةِ كليَّاً في العاصمة بلدة النصر(Fatehpur Sikri) فات بور سيكري .

جهانكير

بعد وفاة أمبراطور أكبر في عام 1605و كان لديه إبنه هو الأمير سالم حيث إعتلى العرش و كان لقبه جهانكير ((Jahangir" القيصر في العالم ". و كانت لديه زوجته ذكية نور جيهان Nur) Jahan). جهانكير كان الشخصية الرئيسيةُ في تطويرِ حديقةِ المغول , و لأكْثَر شَهْرَة مِنْ حدائقِه هو   شاليمار باج (Shalimar Bagh) على بحيرةِ دال في كشمير. الحكم جهانكير كان في عام (1605–1627) وبعده  شاه جيهان  (1628–1658) كان تلك الفترة حيث الأستقرار السياسي, و تقدم نشاطات الأقتصادية, وازدهرت الرسومات الجميلة, وبنايات تذكارية رائعة. تَزوّجَ جهانكير من أميرة فارسية التي بدّلَ اسمها الى نور جيهان Nur Jehan)) ( يعني ضوء العالمِ) الذي ظَهرَ كالفرد الأقوى في القصر إضافةً إلى جانبه الإمبراطور جهانكير, كانت المرأة جذابة بالتألقِ وترفِ. كان جهانكير يحَبَّ مهرجانات هندوسية و اعتبر جهانكير تلك مهرجان ِ مسموح في الدين الإسلامِ  وكما رفض َ أتباعَ ديانة اليانيةِ وأعدمَ معلّمَ أرجن ديف  حتى قدّيس المعلّمِ الخامسِ للسيخ في عام 1606 لرَفْضه بشدة تلك الديانة مبتدعة والعقائد فاسدة ومخالف الأسلام . و دعا جورو ارجن ديف ( مؤسس ديانة السيخية) الى كورشو لدعم عرش المغول ولكن تلك الخطة باءت بالفشل. جُهود نور جيهان الفاشلة لضمان العرشِ لأميرِ إختيارِها , قادَ شاهَ جيهان للثورة ضدّ ابيه جهناكير في عام 1622 . في تلك السَنَةِ نفسهاِ، سيطرَ الفُرْس على قندهار في جنوب أفغانستان،  حيث تلك حدث هو  ضربة جدّية إلى سمعةِ المغول.

شاه جهان

أعتلى الأمير شاه جهان والده جهانكير  في  العرش 1628م  كالإمبراطور. في ما بين عام 1636 و1646، أرسلَ شاهَ جهان

إنّ تاج مَحلَ النُصبُ الأكْثَر شَهْرَة بَنى أثناء حُكُمِ المغول

إنّ تاج مَحلَ النُصبُ الأكْثَر شَهْرَة بَنى أثناء حُكُمِ المغول

 

    

الجيوش المغول لفَتْح الأراضي الدكن (Deccan) و إلى المنطقة الشمالية الغربيةِ الإمبراطوريةِ، والى ما وراء ممر خيبر. بالرغم من أنَّ أعداد قوة العسكريةَ المغول بشكل ملائم وقد صرّفتْ كثير من الأموال في الخزانةَ الإمبراطوريةَ. أما بنسبة الوحدة السياسية وحفاظ القانون والنظامِ على المناطق الواسعةِ حيث شجّعا ظهورَ المراكزِ الكبيرةِ للتجارةِ والحِرَفِ  مثل لاهور، دلهي، أجرة، وأحمد آباد. لكن، عهد شاه جهان كانُ أكثر للإنجازاتِ المعماريةِ التذكاريةِ مِنْ أي شيء آخر, لكن تغيير المعماري كان الأكثر أهميةً الوحيد كَانَ يستعملَ الرخامِ بدلاً مِنْ حجر رملي. هو الذي أمر بهدّمَ تراكيبَ الحجر الرملي صلبة الإمبراطور  لأكبر في الحصنِ الأحمرِ وإستبدال ببناياتِ الرخامِ مثل الديوانيم Diwan-i-Am)) (يعني قاعة الجمهورِ العامِّ)، الديواني الخاص (Diwan i Khas) (يعني قاعة الجمهورِ الخاصِّ)، و Moti Masjid (مسجد لؤلؤي). يُمثّل الحصن الأحمر في دلهي  ذروةَ مِنْ التجربةِ في بناءِ حصونِ القصرِ. أما خارج الحصنِ، حيث بَنى مسجدَ الجامع ( (Jami Masjid يعتبر الأكبر المسجد في الهند. لكن، تلك المسجد هو لتاج مَحلِ، الذي بَنى في  أثناء وفاء زوجتِه المحبوبةِ ممتاز المحل ((Mumtaz Mahal.

انغماس المُفرط شاهِ جهان لبناء المعماري كَانَ كلف الثمن باهض جدا. كَانوا الفلاحون قَدْ عانوا من الفقر بسبب طلب زيادة من الضرائبِ , وفي الوقت حي اعتلى العرش  إبنه أورنجزيبAurangzeb) ) حيث الإمبراطورية كَانتْ في حالة مِنْ الإفلاسَ. كنتيجة، كانت الفرص للمشاريعِ المعماريةِ الكبيرةِ أصبحت محدودة بكثير في تلك الفترة. التاج مَحل يُمثّلُ في إنجاز المغول الفني العظيم ومع ذلك سبب كثير من الإنفاق المالي المفرط في وقت عندما كانت المصادر أصرفت كثيرا. ما كان هناك حوافز لمسئولي أيرادات، الذي كَانتْ مخاوفهم من الهندوس وزعماء القرية التي هم سبب مصلحة شخصيّةِ وهيمنةِ محليّة و لَمْ يستلم من مجموعَ عائداتِ الضريبةَ إلى الخزانةِ الإمبراطوريةِ.

العهد أورنجزيب وانخفاض قوة الإمبراطورية

أورنجزيب هو آخر المغول العظيم كَانَ عهدِه خمسون سَنَواتِ، وَصلتْ الإمبراطوريةَ في أوج قوتها, ولكن ظهرت إشاراتَ واضحةَ أيضاً مِنْ انخفاض القوة الإمبراطورية في نفس وقت.

الجيشُ الضخمُ  كان لديهمَ أسلحةً و وسائلُ قديمةً. مع ذلك أعادَ الإمبراطور أورنجزيب إلى هيمنة القوَّة العسكرية المغول و استطاع يغزوا في الجنوبية بجيشه الضخم (180.000 جندي من الهندوس راجبوت والمسلمين) و خاض أورنجزيب في سلسلة الحروبِ الطويلة: ضدّ باتانس (Pathans) في أفغانستان، سلاطين بيجابور ((Bijapur وجالكوندا (Golkonda) في الدكن, و مهراتها Marathas)) في مهاراشترا. و كان إنتفاضات وثورات الفلاحِين مِن قِبل الزعماءِ المحليّينِ حيث اصبح كُلّ شيء الشائع جداً، كما  عَمِلَ النبلاء  تَآمُر لإبْقاء منزلتِهم الخاصةِ على حساب أن يُضعفُ إمبراطوريةَ بشكل تلقائي. في عام 1700 م حيث حملات سيخ في بنجاب (Punjab) تحت الزعماءِ مثل باندا بهادور (Banda Bahadur) حيث دعا تحريض القتال بالتعليماتِ العسكريةِ مِنْ معلّمِهم الأخيرِ جورو جابيند سينج  (Guru Gobind Singh) حيث شكّلَ تهديد كبيرا الحُكُمِ المغول في شمال الهند. كَانوا العديد مِنْ  ينافسون لعرشِ المغول ، و العهد اورنجزيب كَانتْ قصير الأجل ومُمْلُوئة بالنزاعِات. عانى الإمبراطورية من غزوا الفارسي والنهب في العاصمة دلهي, وأيضا تهديد من الأفغان وجماعة الهندوسية المعارضة. وأخيرا منذ وصول إنجليز الى الهند حيث عملوا على أضعاف الامبراطورية و نفيه أخر امبراطور بهادور شاه الى بورما وهي نهاية دولة المغولية في الهند.

الحكام بعد وفاة أورنجزيب

1 – بهادور شاه 1 ( شاه علم 1 ) التاريخ ولادة: أكتوبر/تشرين الأول 14, 1643 في بهانبور. تاريخ الحكم:  1707-1712, تاريخ وفاة:  فبراير/شباط 1712 في لاهور.

2 – جاهندر شاه  تاريخ ولادة: 1664 , تاريخ الحكم: مِنْ 1712-1713, تاريخ وفاة:  فبراير/شباط 11, 1713 في دلهي.

3  – فرخ سيار تاريخ ولادة: 1683 , تاريخ الحكم: 1713- 1719 , تاريخ وفاة: 1719 في دلهي.

4 – رافي الدارجت تاريخ الحكم:  1719, تاريخ وفاة: 1719 في دلهي.

5 – رافي الداولت ( شاه جيهان 2 )  تاريخ الحكم: 1719, تاريخ وفاة: 1719 في دلهي.

6 –  نكو سيار تاريخ الحكم: 1719, تاريخ وفاةك 1719 في دلهي.

7 –  محمد إبراهيم تاريخ الحكم: 1720, تاريخ وفاة: 1720 في دلهي.

8 – محمد شاه  تاريخ ولادة: 1702، تاريخ الحكم: 1719-1720 و1720-1748, تاريخ وفاة: أبريل/نيسان 26, 1748 في دلهي.

9 – أحمد شاه بهادور تاريخ ولادة: 1725، تاريخ الحكم: 1748-1754, تاريخ وفاة:  يناير/كانون الثّاني 1775 في دلهي.

10 – علم جير2 تاريخ ولادة: 1699، تاريخ الحكم: 1754-1759, تاريخ وفاة: 1759.

11 – شاه جيهان 3 تاريخ الحكم:  1760؟

12 – شاه علم 2 تاريخ ولادة: 1728، تاريخ الحكم: 1759-1806, تاريخ وفاة: 1806.

13 – أكبر شاه 2  تاريخ ولادة: 1760، تاريخ الحكم: 1806-1837, تاريخ وفاة: 1837.

14 – بهادور شاه 2 معروف بأسم  بهادور شاه زعفر تاريخ ولادة: 1775 في دلهي , تاريخ الحكم:  1837-1857, تاريخ وفاة: 1862 في المنفى في رانجون، بورما.

اليوم حالي….أحفاد المغول

يوجد بعض الأحفاد للأخر إمبراطور المغول بهادور شاه زعفر وهم الأن يعيشون في عاصمة دلهي و كالكوتا , حيدر أباد. أغلبية الأحفادِ ذو صلة ما زالَتْ تَحْملُ اسمَ القبيلةَ "تيمور" ((Temur بأربعة فروعِ رئيسيةِ اليوم :

1 – شوكاهين – تيمور ( شوكها).

2 – شاهين – تيمور(شاه).

3 – باكشين – تيمور( باكش).

4 – سلاطين – تيمور(سلطان).

هناك أيضاً يوجد بعض الأحفادِ ذات الصلةِ الذي يَحْملُ الاسمَ "مرزا"، و هم الآن  يعيشون في المناطقِ المُخْتَلِفةِ في العالمِ. كما لديهم دليل يثبت صلانهم أثناء الحكم المغولي في الهند.

أثر المغول في شبه القارة الهندية

مساهمة المغول الرئيسية من جنوب آسيا كَانتْ هندستهم المعماريةَ الفريدةَ من نوعها. و العديد مِنْ الأنصابِ التذكارية  بنيت أثناء

مسجد Badshahi بَنى مِن قِبل إمبراطورِ المغول أورنجزيب في لاهور

مسجد(بادشاه) Badshahi بَنى مِن قِبل إمبراطورِ المغول أورنجزيب في لاهور

عصرِ الغولي بضمن ذلك  تاج مَحلِ. كما إن أول إمبراطور المغول بابر كَتبَ في كتابه يسمى بابر ناما (Babur nama) : " الهندوستان هو مكان السحرِ الصَغيرِ. ليس هناك جمال في ناسِه، لا يوجد إتصالَ إجتماعيَ الظريف، لا موهبةَ أَو فَهْم شاعريَ  ولا سلوك الطبقة النبلاء او الرجولة. الفنون والحِرَف لَيْسَ لهُما إنسجامُ أَو تناظرُ. ليس هناك خيول جيدة، لحم، عنب، بطيخ أَو فاكهة أخرى. ليس هناك ثلج، ماء بارد، غذاء أَو خبز جيد في الأسواقِ. . ليس هناك حمّامات ولا هناك أعواد الشمعةَ أَو المصابيحَ ".

تلك الكلمات التي وردا في كتابه يدل بأن  الإمبراطور بابر يتذكر الذكريات التي في الوطنه اسيا الوسطى , وانتقاله الى بلاد الهند حيث تغير حياته كليا. اما  في الفترة الحكم المغول  تَرى أشياء من مزيج التقاليدِ الأدبيةِ والثقافيةِ والفنيةِ و أسيا الوسطى وايرانِية والهنديةِ مِنْ أيّ آخر في التاريخِ الهنديِ. كَانَ المغول عندهم من ُ ذوق للأشياءِ الرفيعةِ في الحياةِ – للمصنوعات اليدويةِ المصممةِ بشكل جميل والمتعةِ والتقديرِ النشاطاتِ الثقافيةِ. على أية حال، المغول قدّموا عديد مِنْ التغييراتِ إلى المجتمع والثقافةِ الهنديِ، يتَضْمن:

1 – الحكومة المركزية التي جَمعتْ العديد مِنْ المدن الهندية  الصغيرةِ.

2 – الفَنّ والثقافة الفارسية دَمجا بالفَنِّ والثقافةِ الهنديةِ المحليِة.

3 – بَدأتْ طرقُ تجارة جديدةُ إلى أراضي التركية والعربية.

4 – المطبخ المغولي و ظهور الأوراق اللعب.

5 – واللغة الأردية التي تطورت من خلال العصر المغولي وهي شبيه لغة الهندية.

6 –  أسلوب الهندسة المعماريةِ.

7 – ازدهار مناظر طبيعية للحدائق في الهند.

الكيمياء التحليلية : كروماتوغرافيا – مطيافيات الموسوعه المصغره للدكتور أسامه فؤاد شعلان-

 

الكيمياء التحليلية : كروماتوغرافيامطيافيات

 Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

فروع الكيمياء

Science-symbol-2.png

 تقنيات تستخدم الكيمياء

التقطير

الكيمياء الفلكيةالكيمياء الجويةالهندسة الكيميائيةالكيمياء الحاسوبيةالكيمياء الكهربيةالكيمياء البيئيةكيمياء الأرضعلم الموادالكيمياء الدوائية و الصيدلانيةالبيولوجيا الجزيئيةالكيمياء العضويةالكيمياء العضوية المعدنيةكيمياء البترولعلم الأدويةالكيمياء الضوئيةكيمياء البوليمراتكيمياء السطوحالكيمياء الحرارية

 تقنيات كيميائية

Simple chem distillation.PNG

احتراق Combustion – تبلورDecantationتقطيرتحليل كهربائيالاستخلاص Liquid-liquid extraction- ترشيح Filtration – تقطير تجزئة Fractionation – غلفنةRefluxمطيافية Spectrometry – معايرة Titration

 كيمياء عضوية

الفحوم الهيدروجينية : ألكناتألكيناتألكاينات
الفحوم العطرية (الأروماتية) : بنزنتولوينأنيليننفتالين
المجموعات الوظيفية : الغول (كحول) – الأمينالألدهيدالكيتونالأحماض الكربوكسيليةاميداسترايثرالنتريلالثيولات

 كيمياء لاعضوية

الكيمياء اللاعضوية : التفاعلات اللاعضوية | ( تفاعلات الاتحاد | تفاعلات التفكك | تفاعلات الإستبدال الأحادي | تفاعلات الإستبدال الثنائي ) .

الكيمياء الحيوية : ( الكربوهيدرات | الليبيدات | البروتينات | الانزيمات | الأحماض النووية | الدنا | الرنا |

الكيمياء التحليلية : تحليل وزني | تحليل حجمي | تفريق لوني (كروماتوغرافيا) | الأطياف | الرنين النووي المغنطيسي NMR | تقطير

 

فاز العالم العربي أحمد زويل الأميركيالمصري بجائزة نوبل للكيمياء عام 1999. فكان بذلك أول عربي يحصل على تلك الجائزة في هذا المجال.

 

 

 

 

clip_image002           جابر ابن حيانملف:Jabir ibn Hayyan.jpg

 

منشئ علم الكيمياء الحديثة هو العالم جابر بن حيان الأزدي ومن أهم انجازاته :

الكيمياء التحليلية : كروماتوغرافيامطيافيات

الكيمياء التحليلية هي دراسة التركيب الكيميائي للمواد الطبيعية و الاصطناعية. بخلاف الفروع الأخرى من الكيمياء مثل الكيمياء اللاعضوية أو الكيمياء العضوية فإن الكيمياء التحليلية غير محصورة بنوع محدد من المركبات أو بنوع معين من التفاعلات الكيميائية. الخواص التي تدرس في الكيمياء التحليلية تتضمن الخواص الهندسية مثل شكل الجزيئات و توزع الذرات بها إلى خواص مثل التركيب و تحديد المكونات من العناصر. تطورات الكيمياء التحليلية على يد الكيميائيين التحليين أسهمت في تقدم جميع العلوم الأخرى تقريبا بالذات الكيمياء و علم الحياة بفروعه و علوم الأرض و التربة : من تطوير للنظريات و مناهج البحث (علوم بحتة) إلى تطوير التطبيقات مثل التطبيقات الطبية الحيوية ، البيئية و مراقبة التطورات البيئية و المناخية و تأثيرات الإنسان على البيئة ، رقابة الجودة في الصناعة خاصة صناعة الأدوية، و حتى التحليللات الجينية و الوراثية في أبحاث العلوم الحيوية و التحقيقات الجنائية

كلاسيكيا : تصنف طرق و مناهج الكيمياء التحليلية إلى نمطين : نوعية qualitative و كمية quantitative :

لكن الكيمياء التحليلية الحديثة تعمد لتقسيم جديد يعتمد على إما : الهدف التحليلي analytical targetsأو طرق التحليل analytical methods. مجلة الكيمياء التحليلية تعمد على استعراض طرق مختلفة للتصنيف في العدد الأخير من كل سنة.

بد جمع المعلومات الناتجة عن تحليل العينات يعمد لاستخدامها في تشكيل منحنى تعيير calibration curve ، و قد يستخدم قياسي داخلي (شاهد داخلي) internal standard حيث يضاف بكميات معروفة للعينة المحللة للمساعدة على تحددي الكميات في التحليل. المقادير الموجودة من المادة المراد تحليلها تحدد كنسبة مقارنة بالشاهد الداخلي أو الخارجي كوسيلة تعيير ، خاصة في الطرق الحديثة.

1. مقدمة

الكيمياء التحليلية هي فرع من علم الكيمياء يهتم بالتقدير الكمي والنوعي للعناصر او المركبات المكونة للمادة المراد تحليلها. وينقسم هذا الفرع إلى عدة طرق واساليب يمكن استخدامها ولكل منها استخداماته وأهميته منها:

  • التحليل الحجمي والتحليل الوزني
  • التحليل الحراري
  • التحليل النوعي
  • التحليل الطيفي
  • التحليل الآلي
  • التحليل الكهربائي.

ويمكن لبعض هذه الطرق أن تكتشف وجود المركبات او العناصر وبحساسية عالية قد تصل إلى تركيز جزء من مليون مليار جرام باللتر.

2. تصنيف الطرق التحليلية

By Analytical Targets

  • Bioanalytical chemistry
  • Material analysis
  • Chemical analysis
  • Environmental analysis
  • Forensics

حسب طريقة التحليل

أو دمج بين عدة تقنيات تقنيات هجينة "hybrid" or "hyphenated" :

3. أهمية الكيمياء التحليلية

وتقوم الكيمياء التحليلية في كثير من العلوم بدور مهم ، وكذلك فهي لاغنى عنها أساسًا في علم الحياة ، إذ يستفاد من التقنية التحليلية في دراسة المواد الحية وعمليات التمثيل الغذائي وغيرها ، ولا يستطيع الأطباء تشخيص الامراض دون الاستناد إلى نتائج التحليلات اللازمة لذلك . كما نجد أن تقسيم المعادن جاء بعد معرفة تامة بالمكونات الكيميائية له . ولا يستطيع الفيزيائيون تشخيص نواتج تصادم الدقائق ذات الطاقة العالية بدون استخدام التقنية التحليلية في الصناعة الحديثة . إن قيمة المواد الخام ومدى نقاوة منتج صناعي وملاءمته للاستعمال والسيطرة على العمليات الصناعية في مرحلة أو أكثر نحتاج إلى معرفة الكيمياء التحليلية للتأكد من جودة الإنتاج الصناعي .

4. انواع الكيمياء التحليلية

4. 1. التحليل النوعي أو الوصفي

هو مجموعة العمليات التي يتم فيها الكشف عن تركيب المواد أو المركبات أو العناصر الداخلة في تركيب مادة معينة أو خليط من المواد سواء أكان في الحالة الصلبة أو محلول في مذيب معين ولايتعرض هذا التحليل إطلاقًا إلى كميات هذه المكونات . وهو الذى يهتم بالمظهر الخارجى للمركب مثل اللون والرائحة

4. 2. التحليل الكمي

ويبحث في تقدير كميات المكونات أو العناصر الداخلة في تركيب المركب الكيميائي أو الخليط، ويتبين من هذا أن التحليل النوعي لمادة مجهولة التركيب يسبق عادة التحليل الكمي لها؛ لأنه لا يجوز تقدير مادة معينة تقديرًا كميًا ما لم يتأكد من وجودها وصفيًا. ويشمل التحليل الكمي على :

4. 2. 1. التحليل الوزني

ويتم التحليل الكمي بالوزن بترسيب المادة وتقديرها كميًا في هيئة عنصر منفرد أو مشتق معين معروف التركيب يفصل عن المحلول بالترسيب أو الطرد المركزي ثم غسله وتجفيفه ووزنه، فيحسب وزن المادة المراد تقديرها من معرفتنا لوزن الراسب وتركيبه بدقة. فمثلا يمكن تعيين نسبة الكلور في ملح الطعام مثلا بإذابة وزن معين من الملح في الماء ثم إضافة محلول نترات الفضة إليه فيترسب على شكل كلوريد الفضة، ثم يرشح الراسب ويغسل ويجفف ثم يوزن لمعرفة كمية الكلور ونسبته في الملح، ويضم التحليل الوزني الطرق التي يتم فيها تقدير أوزان المواد أو بعض مكوناتها بطريقتين هما :

  • الطريقة المباشرة :

وفيها يتم تحديد قياسات الأوزان لنواتج العملية التحليلية المعروفة التركيب .

  • الطريقة غير المباشرة :

إذ تحدد بواسطتها قياسات الأوزان المفقودة أو الناقصة في الوزن بوصفها نتيجة لخاصية التطاير بالعينة .

4. 2. 2. طرق التحليل الحجمي

تستعمل في هذه الحالة طرق مباشرة وغير مباشرة لتعيين أوزان المواد أو بعض مكوناتها وتشمل هذه الطرق ما يلي :

وتتضمن استعمال محاليل ذات تراكيز معلومة وقياس حجوم مثل هذه المحاليل التي تتفاعل كميًا مع محلول المادة المراد تقديرها لحد نقطة معينة تسمى نقطة التكافؤ أو نقطة انتهاء التفاعل التي يمكن الكشف عنها بواسطة الأدلة التي تتضمن تغيرًا حادًا في خواص المحلول كاللون أو التعكير الذي تلحظهما بالعين المجردة أو تقاس بالطرق الكيميائية الفيزيائية كقياس فرق الجهد أو التوصيل الكهربائي . ويسمى المحلول المعلوم التركيز بالمحلول القياسي وهو المحلول الذي يحتوي حجم معين منه على وزن معلوم من المادة المذابة . أما عملية إضافة المحلول القياسي من السحاحة إلى حجم معين من محلول المادة المجهولة التركيز في الدورق المخروطي أو العكس حتى يتم التفاعل فتسمى بعملية المعايرة. ومن قوانين التكافؤ الكيميائي وتحديد حجم المحلول القياسي المستعمل في المعايرة نستطيع أن نعين وزن المادة المجهولة أو النسب الوزنية لما فيها من مكونات سواء أكان بطرق مباشرة أو غير مباشرة.

  • التحليل الغازي:

وتقاس بهذه الطريقة كمية الغازات المستهلكة وفيه تقدر المادة بتقدير حجم الغاز الذي قد يكون هو المادة المراد تقديرها أو ناتجًا عن تفاعل تلك المادة مع مواد أخرى بحيث تعطي غازًا يمكن تقديره. ويجب أن لا يفهم بأن عمليات التحليل الكمي والنوعي لا يمكن أن تتم إلا عن طريق التفاعلات الكيميائية. وعمليات الفصل بالطرق الطبيعية لها أثرها الواضح في بناء أكثر مراحل التحليل الكروماتوجرا في لمكونات الخليط ثم يلي ذلك التمييز بطرق كيميائية. ومع أن طرق التحليل الحجمي تتطلب توفر شروط وخبرة لتجاوز الأخطاء أو العيوب فأنها تفضل في التطبيق العملي والاستعمال على طرق التحليل الوزني؛ على الرغم من دقة النتائج التي يمكن الحصول عليها عند استعمالها لكنها تتركزوتستغرق وقتًا طويلا ً لإتمام التحليل، قد يتجاوز الإنتظار للحصول على نتائجها عدة ساعات أو أيام، وهو ما لا يتفق والحاجة العملية خاصة في السيطرة الكيميائية على العمليات الصناعية لتوجيه التفاعلات إلى الوجهة الصحيحة للحصول على نتائج ذات مواصفات عالية الجودة.

4. 3. طرق التحليل الآلي

تقدر المادة بقياس بعض من خواصها الفيزيائية أو الكيميائية مثل الكثافة واللون ومعامل الإنكسار والتوصيلة الكهربائية والتغيرلت الحرارية والكهربائية …..الخ. وتعتمد هذه الطرق أساسًا على القياسات الآتية :

  1. انبعاث الطاقة الضوئية

يتضمن هذا القياس إثارة المادة إلى مستويات عالية من الطاقة بالطاقة الضوئية أو الكهربائية ثم رجوعها إلى مستوى طاقة منخفض فينبعث منها من الطاقة الممتصة وتكون مقياسًا لكمية المادة وذلك بواسطة الطرق الآتية :

  • طرق تسجيل الطيف الانبعاثي، حيث تثار المادة باستخدام القوس الكهربائي.
  • المطياف الفوتومتري باللهب، حيث تثار المادة باستخدام أنواع مختلفة من اللهب وبعد رجوع المادة إلى حافة طاقة منخفضة تقاس كمية الضوء المنبعثة.
  • وميض الأشعة السينية حيث تثار المادة بأشعة سينية ذات طول موجي معين وبعد رجوعها إلى حالة طاقة منخفضة تقاس الأشعة المنبعثة وهي التي تقوم بتمييز العنصر .
  1. امتصاص الطاقة الضوئية

ويتضمن قياس كمية الطاقة الضوئية عند طول موجه معينة تمتصها المادة المراد تحليلها، ولهذا يمكن استخدام مايلي: أ – الطرق الطيفية اللونية. ب – الطرق الطيفية في المنطقة فوق البنفسجية.
جـ- الطرق الطيفية في المنطقة تحت الحمراء.
د – طريقة الأشعة السينية.
هـ- الرنين النووي المغناطيسي: تتضمن هذه الطريقة التفاعل بين موجات الراديو وأنوية الذرات التي تكون في مجال مغناطيسي.

  1. الطرق الكهربائية

أ – التحليل بطريقة التوصيل الكهربائي حيث يقاس التغير في معامل التوصيل الكهربائي لمحلول النموذج. ب – التحليل بقياس فرق الجهد حيث يقاس الجهد الكهربائي المتغير في أثناء التفاعل عند وضع القطب في المحلول ويمكن معرفة انتهاء التفاعل ومن ثم يمكن حساب تركيز المواد المتفاعلة.
جـ- التحليل بقياس الكمية الكهربائية حيث تقاس الكمية الكهريائية بالكولوم اللازمة لإكمال التفاعل الكهروكيميائي.
د – البولاروجرافيا حيث تقاس قيمة التيار الكهريائي حيث تتناسب مع تركيز المادة التي تختزل أو تتأكسد في تفاعل كهروكيميائي عند القطب المايكروني.

  1. التحليل الكروماتوجرافي

يعتمد هذا النوع من التحليل على اختلاف المواد بعضها عن بعض في ميلها للأمتزاز أو التجزئة أو التبادل خلال سطح مغلف بمذيب مناسب أو خلال مادة كيميائية ومن ثم يمكن أن تنفصل تلك المواد ، وتنقسم طرق التحليل الكروماتوجرافي إلى :

  1. كروماتوجرافيا الادمصاص: ويقصد به التحليل الكروماتوجرافي عن طريق الأدمصاص على السطح.
  2. كروماتوجرافيا التبادل الأيوني : ويقصد به التحليل الكروماتوجرافي عن طريق تبادل الأيونات بين مادة التقدير وبين أيونات السطح الذي يحدث عملية التبادل وهي مادة كيميائية راتنجية.
  3. كروماتوجرافيا التجزئة: ويقصد به التحليل الكروماتوجرافي عن طريق الفصل التجزيئي لمخلوط من عدة مواد وتنقسم هذه الطريقة إلى كروماتوجرافيا العمود بالتجزئة ويتم فيها التحليل على عمود معبأ بمادة معينة.
  4. كروماتوجرافيا الطبقة الرقيقة: وفيه يتم التحليل الكروماتوجرافي بالادمصاص أو التوزيع على ألواح زجاجية تنثر عليها مادة مسامية يجرى عليها الفصل والتحليل.
  5. كروماتوجرافيا الغاز: ويتضمن هذا التحليل الكروماتوجرافي باستخدام غاز ناقل يقوم بحمل أبخرة المواد المحللة فيتم اتصال أبخرة هذه المواد تبعًا لدرجات غليانها أي تظهر أولا ً المواد ذات درجات الغليان المنخفضة يتبعها المواد ذات درجات الغليان العالية وتخرج هذه الأبخرة لتنضم إلى الغاز الناقل ومن ثم يمكن فصل هذه المواد عن بعضها وتعينها ويمكن أيضًا بطريقة كروماتوجرافيا الغاز إجراء التقدير الكمي لهذه المواد المنفصلة.

4. 3. 1. طرق مختلفة

  1. التحليل باستخدام البولاروميتر: يقاس مقدار الانحراف الناتج عند مرور الضوء المستقطب خلال المحلول.
  2. التحليل بقياس انكسار الضوء: يقاس معامل الانكسار الذي يقوم بتعيين التركيب الكيميائي للخليط.
  3. مطياف الكتلة: يمكن بهذه الطريقة قياس النسبة بين شحنة كتلة أيونات مختلفة ناتجة من تكسير جزيئات كبيرة ومنه يمكن إيجاد الوزن الجزيئي والتركيز .
  4. التوصيل الحراري: وفيه يقاس التوصيل الحراري ويستدل منه على تركيب المادة.
  5. طرق تحليل المواد المشعة: وفيه تشع المادة المادة لتصبح ذات نشاط إشعاعي ثم تعد الأشعة أو الجسيمات المتدفقة منها لغرض تقديرها كميًا.

5. الخلاصة

ومما سبق ، يمكن الآن تصنيف طرق التحليل إلى طرق كيميائية وطرق آلية. تتضمن الطرق الكيميائية عمليات كيميائية تستخدم فيها أجهزة وزجاجيات بسيطة، كما يكون الجزء الضروري فيها هو قياس حجم أو كتلة. في حين تتضمن الطرق الآلية استخدام آلات معقدة تعتمد على الكهرباء والبصريات والحرارة حيث تقاس الطاقة التي لها علاقة بتركيز النموذج.

6. المصادر والمراجع

  • كتاب الكيمياء التحليلية. د. صلاح أحمد محمد.

7. انظر أضا

8. وصلات خارجية

الجمهورية العربية المتحدة – الموسوعه المصغره للدكتور أسامه فؤاد شعلان

 
 
 Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

 

 

الجمهورية العربية المتحدة

 

موقع الجمهورية العربية المتحدة

علم الجمهورية العربية المتحدة

 

 

الجمهورية العربية المتحدة

 

الجمهورية العربية المتحدة هو الاسم الرسمي للوحدة المصرية – السورية (19581961). أعلنت الوحدة في 22 شباط/فبراير 1958 بتوقيع ميثاق الجمهورية المتحدة من قبل الرئيسين السوري شكري القوتلي والمصري جمال عبد الناصر. اختير عبد الناصر رئيساً والقاهرة عاصمة للجمهورية الجديدة. وفي عام 1960 تم توحيد برلماني البلدين في مجلس الأمة بالقاهرة وألغيت الوزارات الإقليمية لصالح وزارة موحدة في القاهرة أيضاً. أنهيت الوحدة بانقلاب عسكري في دمشق يوم 28 أيلول/سبتمبر 1961، وأعلنت سوريا انفصالها عن مصر لتسمى "الجمهورية العربية السورية"، بينما احتفظت مصر باسم "الجمهورية العربية المتحدة" حتى عام 1970. وقام بالانفصال ثلة من العسكريين السوريين مدفوعين من جهات غربية ومدعومين من السعودية والأردن. وكان من أسباب الانفصال قيام جمال عبد الناصر بتأميم البنوك الخاصة والمعامل والشركات الصناعية الكبرى والتي كانت مزدهرة من غزل ونسيج وأسمنت الخ ..) تلك التأميمات ظلمت أصحاب هذه المؤسسات الذين استاؤوا من هذه القرارات. تلى الانفصال خمس انقلابات في سوريا في فترة 20 شهر.

عبد الناصر والقوتلي يوقّعان على الوحدة

عبد الناصر والقوتلي يوقّعان على الوحدة

 

 دوافع الوحدة

الرئيس جمال عبد الناصر عند اعلان الوحدة مع سوريا.

الرئيس جمال عبد الناصر عند اعلان الوحدة مع سوريا.

اعتبر البعض ان الوحدة المصرية – السورية التي اعلنت في 22 شباط من العام 1958، كانت نتيجة المطالبة الدائمة لمجموعة من الضباط السوريين، في وقت كان فيه قادة حزب البعث العربي الاشتراكي قد قاموا بحملة من اجل الاتحاد مع مصر. اذ يرى الصحافي باتريك سيل "… ان جمال عبد الناصر لم يكن متحمسا لوحدة عضوية مع سوريا، ولم يكن يطمح لادارة شؤون سوريا الداخلية ولأن يرث مشاكلها. كان بالاحرى ينادي بـ "التضامن العربي" الذي بموجبه يقف العرب وراءه ضد القوى العظمى، وكان يحتاج بصورة خاصة الى السيطرة على سياسة سوريا الخارجية بهدف حشر أعدائه من الغربيين والعرب. وكانت هذه فكرة مختلفة تماما عن برنامج البعث الوحدوي الداعي الى تحطيم الحدود. ولكنه لم يستطع ان يأخذ شيئا ويدع شيئا، وهكذا دفعه السوريون دفعا الى الموافقة على قيام الجمهورية العربية المتحدة."

ورأى الدكتور جورج جبور: "انه منذ منتصف عام 1954، ومنذ مطلع عام 1955 خصوصا، ابدت الجماهير في سوريا اهتماما خاصا بثورة مصر: اتفاقية القناة، مقاومة الاحلاف، بلورة الفكرة العربية لدى قادة ثورة مصر، الضغط الصهيوني على مصر متمثلا في الحملة على غزة في مطلع عام 1955، مؤتمر باندونغ، صفقة الاسلحة، توضح الاتجاه الاجتماعي للثورة ومحاربتها الجدية للاقطاع… كل ذلك اكسب الثورة وقائدها احتراما عظيما في الاوساط التقدمية والديموقراطية في القطر العربي السوري، فاذا اضفنا الى كل ذلك الوزن الذي تمثله مصر في الوطن العربي: بشريا وحضاريا وجغرافيا خصوصا، اتضح لدينا ان استقطاب الزعامة الناصرية للجماهير العربية في النصف الثاني من الخمسينات كان امرا محتما".

الوفد العسكري السوري الذي جاء إلى القاهرة بالسر دون علم الحكومة السورية مطالباً بالوحدة الفورية. وقد فاوض عبد الناصر وعبد الحكيم عامر طيلة أيام 13-16 يناير ، وتكللت المهمة بالاتفاق العام على الوحدة ولإكمال المهمة وصل وزير الخارجية السوري صلاح البيطار، يوم 16 يناير للتوقيع بالحروف الأولى  ميثاق الوحدة بين سوريا و مصر. الصف الأمامي، من اليمين: المقدم بشير صادق، المقدم جادو عز الدين، اللواء عفيف البزري، جمال عبد الناصر، عبد الحكيم عامر، المقدم طعمة العودة الله، المقدم حسين حدة، المقدم ياسين فرجاني  الصف الأوسط، من اليمين: المقدم محمد النسر، المقدم جمال الصوفي، المقدم مصطفى حمدون، المقدم أحمد حنيدي، عقيد أ.ح عبد المحسن أبو النور الصف الأعلى، من اليمين: المقدم نورالله حاج ابراهيم ،المقدم أكرم الديري، المقدم عبد الغني قنوت، المقدم أمين الحافظ، ؟؟ ، عميد أ.ح حافظ إسماعيل.

الوفد العسكري السوري الذي جاء إلى القاهرة بالسر دون علم الحكومة السورية مطالباً بالوحدة الفورية. وقد فاوض عبد الناصر وعبد الحكيم عامر طيلة أيام 13-16 يناير ، وتكللت المهمة بالاتفاق العام على الوحدة ولإكمال المهمة وصل وزير الخارجية السوري صلاح البيطار، يوم 16 يناير للتوقيع بالحروف الأولى ميثاق الوحدة بين سوريا و مصر.
الصف الأمامي، من اليمين: المقدم بشير صادق، المقدم جادو عز الدين، اللواء عفيف البزري، جمال عبد الناصر، عبد الحكيم عامر، المقدم طعمة العودة الله، المقدم حسين حدة، المقدم ياسين فرجاني
الصف الأوسط، من اليمين: المقدم محمد النسر، المقدم جمال الصوفي، المقدم مصطفى حمدون، المقدم أحمد حنيدي، عقيد أ.ح عبد المحسن أبو النور
الصف الأعلى، من اليمين: المقدم نورالله حاج ابراهيم ،المقدم أكرم الديري، المقدم عبد الغني قنوت، المقدم أمين الحافظ، ؟؟ ، عميد أ.ح حافظ إسماعيل.

وتابع جبور: "بدأت ملامح هذا الاستقطاب في سوريا عام 1955 حين طرحت حكومة الثورة في مصر مواجهة حلف بغداد شعار انتهاج سياسة عربية خارجية مستقلة، ضمن نطاق الجامعة العربية، وتقوية ميثاق الضمان الجماعي العربي. لقي هذا الشعار ما يستحقه من تقدير لدى القوى الوطنية في سوريا فألفت حكومة جديدة ساهم فيها حزب البعث في الحكم، كذلك بدأت منذ تلك الفترة دعوة حزب البعث الى الاتحاد بين مصر وسوريا باعتبار انهما البلدان الاكثر تحررا من البلدان العربية الاخرى".

ويرى المؤرخون لتلك الفترة من تاريخ سوريا السياسي، انه مع انتخاب شكري القوتلي في العام 1955، حسم الموقف لمصلحة التيار المنادي بالتعاون والتحالف مع مصر، واتفقت مصر وسوريا على انشاء قيادة عسكرية موحدة يكون مركزها في دمشق، وكانت العوامل الخارجية قد لعبت دورها الاول في تعزيز هذا التقارب، حيث بدأ الاتحاد السوفياتي في بداية عام 1956، بحملة ديبلوماسية واسعة لاكتساب دول الشرق الاوسط، وقبلت سوريا ومصر في شهر شباط من نفس العام صفقات السلاح السوفياتي في الوقت الذي كان فيه حلف بغداد يهدد الاراضي السورية بدعم من بريطانيا.

ورأى الدكتور أحمد سرحال انه عند اندلاع معركة سيناء في تشرين الاول من العام 1956 ووقوع العدوان الثلاثي على مصر "اعلنت الحكومة السورية حالة الطوارئ في اراضيها واتجهت وحدات من قواتها للمرابطة في الاردن بعدما عطلت خط انابيب التابلين الناقلة للبترول العراقي الى الساحل اللبناني. وقد اضطرت هذه الوحدة للانسحاب من الاردن ابتداء من 24 نيسان 1957 بعد ان هددت القوات الاميركية بالتدخل ضدها".

لم يعد بوسع الحكومة السورية التراجع عن سياستها الجديدة اذ شعرت بقدر من العزلة امام السياسة العراقية بل والاسرائيلية. فعقدت في شهر تشرين الاول 1957 معاهدة للتعاون الاقتصادي مع الاتحاد السوفياتي. واجتمع في 18 تشرين الاول 1957 مجلس النواب السوري ومجلس النواب المصري في جلسة مشتركة واصدرا بالاجماع بياناًً فيه دعوة الى حكومتي البلدين للاجتماع وتقرير الاتحاد بين الدولتين. وفي هذا الاتجاه اجتمع رئيسا البلدين واركان حكومتيهما واصدروا بياناً في 22 شباط 1958 اعلنوا فيه توحيد القطرين في دولة واحدة في الجمهورية العربية المتحدة التي قرر ان يكون نظامها رئاسياً ديموقراطياً. وبالفعل جرى استفتاء شعبي على الوحدة وتم انتخاب جمال عبد الناصر رئيساً للجمهورية العربية المتحدة. ووضع في 5 آذار 1958 دستور جديد موقت للجمهورية العربية المتحدة… وقد اناط الدستور السلطة التنفيذية برئيس الجمهورية يمارسها فعلياً بمعاونة نواب الرئيس الوزراء الذين يعينهم ويقيلهم بنفسه، وهم مسؤولون امامه دون غيره. علماً بانه كان هناك الى جانب الحكومة المركزية في الجمهورية العربية المتحدة مجلسان تنفيذيان اقليميان: المجلس التنفيذي المصري، والمجلس التنفيذي السوري اللذان يرأس كل منهما وزير مركزي، اما السلطة التشريعية فقد تولاها مجلس الامة المكون من نواب يعين نصفهم رئيس الجمهورية والنصف الآخر يختاره من بين اعضاء مجلس النواب السابقين في سوريا ومصر، وقد منح مجلس الامة حق طرح الثقة بالوزراء، ولكن بصورة افرادية من دون المسؤولية الوزارية الجماعية التي بقيت قائمة امام رئيس الجمهورية فقط. وبذلك حافظ النظام على طبيعته الرئاسية المتشددة، ولا سيما وان بعض اعضاء المجلس كانوا يعينون من قبل الرئيس، وهذا يخالف ويتجاوز طبيعة النظام الرئاسي القائم مبدئياً على الفصل بين السلطات".[1]

المحامي غالب ياغي (الذي تولى في تلك الحقبة امانة سر القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان)، اعتبر ان الوحدة العربية كانت وما زالت حلماً بالنسبة الى العرب، وجاءت الوحدة المصرية السورية تلبية لرغبات الشعبين المصري والسوري، في اطار الجو الدولي الضاغط، والاحداث التي شهدها الوطن العربي من تأميم قناة السويس، والعدوان الثلاثي على مصر، والحشودات التركية على الحدود السورية وصولاً الى قيام حلف بغداد بالمؤامرات والدسائس… ومنذ ايام انشاء حكومة صبري العسلي في سوريا اصر ميشال عفلق ان يتضمن البيان الوزاري للحكومة الدعوة الى الوحدة السورية المصرية، وقد لاقت هذه الدعوة تأييد مجلس الشعب السوري. وقد قام عدد من قادة الألوية في الجيش السوري بمفاوضة الحكومة المصرية حول الوحدة، وكان من بين هؤلاء عبد الغني قنوت، وامين الحافظ، وصلاح جديد، ومصطفى حمدون. واعلنت الوحدة، ومنح الرئيس السوري شكري القوتلي لقب "المواطن العربي الاول".[1]

 امل وتحديات

ورأى سامي شرف (وزير الدولة وسكرتير الرئيس جمال عبد الناصر): "… ان الوحدة مع سوريا، نجحت في تحقيق الاستقرار الذي لم تنعم به من قبل منذ بدأ تاريخها الحديث بعد الحرب العالمية الأولى، ووفرت لها كل المقومات لتقوم بدورها العربي… واستطاعت سوريا في ظل الوحدة ان تحقق تغييرات اجتماعية عميقة كانت تتطلع اليها منذ الاستقلال، ووقف الاقطاع السوري ضدها فقد كانت قوانين تموز 1961 تحقيقاً لمطالب متراكمة منذ زمن طويل لم يستطع اي حزب سياسي ان يحققها… واثبتت هذه التجربة ان الوحدة العربية حقيقية، وان اسسها صحيحة، وجسدت حلم الامة العربية والثورة العربية."[1]

وفي لقاء مع النائب سامي الخطيب الذي عايش تلك الفترة من موقعه كضابط امني في الشعبة الثانية (الاستخبارات اللبنانية)، اعتبر ان "الوحدة المصرية السورية كانت نتيجة لتطلعات الشعوب العربية وامانيها في التوحد، وكانت جزءاً من احلامنا وتطلعاتنا".

وفي رأي غالب ياغي ان الوحدة بين مصر وسوريا "اعطت الامل للمواطن العربي بامكان السعي الى الوحدة الشاملة، وكانت في تلك الفترة الرد الحاسم على المؤامرات التي كانت تستهدف سوريا ومصر ولبنان وبقية الدول العربية…".

في المقابل فان المعارضين لمشروع الوحدة والمتابعين لهذه الفترة التاريخية، اكدوا انه منذ قيام الجمهورية العربية المتحدة، بدأت الممارسات "الديكتاتورية" من جانب الرئيس عبد الناصر، الذي عمد الى اقتلاع احشاء السياسة السورية، وكان قد وضع شرطين لقيام هذه الوحدة، اولهما ان يمتنع الضباط عن ممارسة العمل السياسي، وحلّّ الاحزاب في سوريا ومن بينها حزب البعث، وهذا ما اثار نقمة عدد كبير من البعثيين الذين لم يتوقعوا استبعادهم من الوحدة وهم من صانعيها. وفي رأي باتريك سيل، ان قادة حزب البعث كانوا يتوقعون ان يصبحوا المعلمين العقائديين للجمهورية العربية المتحدة، وان يزودوا عبد الناصر بعقيدة متكاملة، ويعلموا العروبة لمصر نفسها. ولكن كل ذلك لم يكن سوى احلام يقظة. فبدلاً من الحياة الحزبية الجاهزة التي كانت قائمة في سوريا انشأ عبد الناصر تركيباً كان في الوقت نفسه سلطوياً وكسيحاً مخلع الاوصال. فكل القرارات كانت تتخذ عنده في القاهرة، حيث كان يعمل بواسطة مجموعة صغيرة من الضباط ورجال الامن. اما في دمشق فكان اعتماده على رجل امن صموت هو العقيد عبد الحميد السراج الذي رفعه وجعله وزيراً للداخلية.

السياسة المتبعة تجاه سوريا افقدتها سيطرتها على شؤونها الداخلية والخارجية، وانعدمت الحياة السياسية فيها، لتنحصر في ايدي المسؤولين المصريين، ولم تعد دمشق سوى مركز محافظة، وانشأ عبد الناصر حكومة مركزية ضمت: أكرم الحوراني، وصلاح الدين البيطار، وكانت الشؤون المصرية والسورية، من اختصاص مجلسين تنفيذيين محليين. وفي تشرين الثاني عام 1959 ارسل الرئيس جمال عبد الناصر ابرز مساعديه المشير عبد الحكيم عامر ليتولى حكم سوريا التي اطلق عليها اسم الاقليم الشمالي، اما مصر فكانت الاقليم الجنوبي.

ولأن الوحدة لم تأت وفق ما تمناه السوريون، بدأ عدد منهم التعبير عن رفضه ومشاعره وخصوصاً بسبب التدخلات المصرية في الشاردة والواردة، وبسبب تهميش دور الزعماء والقادة السوريين، حتى اولئك الذين كانوا في المناصب الحكومية، ومنهم اكرم الحوراني الذي اعرب عن خيبة امله "… وغادر الحوراني القاهرة بعدما نفض يديه منها عائداً الى بلدة حماه وسط خيبة امل كاملة من تجربة الوحدة مع مصر…".

وكما ذكر باتريك سيل انه "كانت لدى الحوراني اسباب شخصية وراء مرارته، نظراً الى أن وضعه السياسي قد تضرر تحت حكم عبد الناصر، فقبل الوحدة كان هو صانع الحكام في سوريا، كان قوياً في اوساط الجيش، محبوباً من الفلاحين… ثم جاء عبد الناصر وانتزع منه كل ذلك واعطاه في المقابل منصباً شكلياً فارغاً في حكومة الجمهورية العربية المتحدة، الى ان رمى بهذا المنصب باشمئزاز."

واشار المحامي غالب ياغي الى ان اكرم الحوراني ابلغه في بيروت ان الاختلاف بينه وبين عبد الناصر كان سببه الرئيسي، موضوع تحويل الاسرائيليين لنهر الاردن، وهذا ما دفعه الى تقديم استقالته من منصب نيابة الرئاسة ومن وزارة العدل في الحكومة المركزية، وأصدر الحوراني بياناً في 13 حزيران 1963 بعد انفصال سوريا عن مصر تحدث فيه عما جرى في جلسة الوزارة المركزية في القاهرة بتاريخ 29 نوفمبر 1959 (وقد ذكر الحوراني ذلك في مذكراته الصادرة عن مكتبة مدبولي في القاهرة عام 2000).

ويذكر الذين عايشوا تلك الفترة كيف بدأت عملية ضرب المعارضين من الشيوعيين بالدرجة الاولى لتطول بعدها البعثيين، ولعب المقدم عبد الحميد السراج دور الجلاد، فزجّ عدداً من المعارضين في غياهب السجون وفي الاقبية السود، وتعرض الكثير من هؤلاء لابشع انواع التعذيب الجسدي والنفسي وبأساليب وحشية.

ورأى غسان زكريا (عديل عبد الحميد السراج): "… ان السراج حوّل سوريا في زمانه الى سجن كبير، اختفت فيه كل مظاهر الديموقراطية وشكلياتها، وضرب فيه وعذب وزراء ونواباً واطباء ومحامين وصحافيين ورجال اعمال ومهندسين ونساء ورجال دين، وهو ما لم يجرؤ الاستعمار الفرنسي على مدى ربع قرن على فعله وهو يحتل الشام ولبنان بمئة الف جندي."[1]

 الانفصال…و انهيار الوحدة

كان للأجواء السياسية المشحونة دورها الاول في حصول الانفصال، اضافة الى التدخلات العربية والاجنبية. ولا ينفي النائب سامي الخطيب "ان تكون الاسباب الداخلية قد لعبت دورها في حصول الانفصال، اضافة الى الدور الذي لعبته السفارات الغربية التي كانت منذ الاساس ضد هذه الوحدة."[1]

واعتبر سامي شرف انه كان هناك قضايا داخلية تمس الاوضاع وآليات الحكم في كل من سوريا و مصر هيأت ارضية صالحة لنجاح الانفصاليين. "…كانت هناك اصابع اجنبية تلعب لفصم هذه الوحدة خوفاً من المدى الوحدوي الذي كان سيحدث تأثيراً في المنطقة العربية كلها، ويؤدي الى تغييرات فيها، و يحول دون قيام اسرائيل بتحقيق اهدافها التوسعية."[1]

و يذكر شرف عدة اسباب ادت الى وقوع الانفصال وانهيار الوحدة و منها:

  • عدم وجود اتصال جغرافي بين سوريا و مصر مما يجعل سيطرة الحكومة المركزية محدودة
  • ابعاد الجيش عن التدخل في السياسة، و هو موضوع شائك و معقد في سوريا بالذات، فقد كان الضباط السوريون يتدخلون في السياسة للنخاع، منذ عام 1949.
  • التنظيم السياسي الواحد و هو الإتحاد القومي الذي كان مطبقاً في مصر لم يكن مقبولاً من حزب البعث السوري على وجه التحديد… و قد اعتبرت نتيجة انتخابات الاتحاد القومي في سوريا هزيمة للبعثيين و انتصاراً لعبد الحميد السراج.
  • كان صعباً اتمام توحيد القوانين بين مصر وسوريا، و خصوصاً التي تحكم تنقل الافراد والتجارة و ازالة الحواجز بين الاقليمين.
  • الحديث عن تهجير مليون فلاح مصري الى منطقة الجزيرة.
  • الهيمنة على الجيش السوري بضباط مصريين.

ففي 28 سبتمبر 1961، قامت مجموعة من الضباط السوريين بقيادة المقدم عبد الكريم النحلاوي (مدير مكتب عبد الحكيم عامر)، و بدعم أردني – سعودي، و بمؤازرة من رجال الاعمال السوريين الساخطين بسبب قرارات التأميم، بانقلاب عسكري في اجواء متأزمة من كافة النواحي. و فوجىء الرئيس عبد الناصر بأنباء التمرد السوري فأمر بارسال قوة من ألفي مظلي مصري الى سوريا لسحق هذا التمرد. ولكن مواقف قيادات الجيش في اللاذقية وحلب المؤيدة للمتمردين دفعت عبد الناصر الى نقض أوامره علماً بأن الطليعة المصرية المؤلفة من 120 مظلياً كانوا قد اعلنوا الاستسلام بعد هبوطهم. و كان عبد الحكيم عامر قد غادر دمشق حوالي الساعة الثالثة بعد ظهر يوم الانقلاب الى القاهرة، وكان صلاح البيطار و أكرم الحوراني قد ايدا الانفصال و كانا من بين السياسيين السوريين الموقعين على الوثيقة الانفصالية في 2 تشرين الأول/أكتوبر 1961.

ضباط الانفصال السوري 1961

37 ضابطاً معظمهم دمشقيون سنيون

 

انقلابات ما بعد الإنفصال

 

يبدو أن الندم حل بضباط دمشق وأدركوا بعد شهور قليلة فداحة ما صنعوه ووجدوا أن الديمقراطية التي بشروا بها أقامت دولة «انفصالية» يتربع في برلمانها وحكوماتها غلاة اهل اليمين من بورجوازيين واقطاعيين وعشائريين وإخوان أصوليين. وفي لحظة نادرة من لحظات صحوة الضمير، ركب الانقلابيون جناح الليل، فاودعوا رئيس الجمهورية ناظم القدسي سجن المزة الرهيب وذهبوا الى القاهرة باكين أمام جمال عبد الناصر طالبين اعادة الوحدة، وواضعين أنفسهم في تصرفه يفعل بهم ما يشاء. رفضهم عبد الناصر وقال لهم ان "الوحدة التي ذهبت بانقلاب لا تعود بانقلاب".[2]

 محاولات عسكرية مؤيدة للوحدة

غادر النحلاوي مع عدد من رفاقه سوريا الي المنفي اجبارا وبمغادرته بدأ في سوريا عهد الانفصال الحقيقي الأخطر الذي استبدل في 8 آذار (مارس) عام 1963 رجاله برجال آخرين في مقدمتهم ميشيل عفلق وصلاح البيطار وأمين الحافظ وصلاح جديد وكان أعتاهم وأشرسهم سليم حاطوم وعبد الكريم الجندي خاصة.

[تحرير] أولى محاولات عبد الناصر للقضاء علي الانفصال

حسب عبد الكريم النحلاوي، في حوار عام 2001 [3]، فقد حاول عبد الناصر بالفعل القضاء علي الانفصال وقام بالفعل بمحاولات عدة وقد سمع من علي صبري رئيس الوزراء المصري الأسبق قبل وفاته حديثاً مثيراً للغاية قال فيه ان عبد الناصر كان جاداً في مقاومة الانفصال عسكرياً عقب وقوعه في 28 أيلول (سبتمبر) عام 1961 بقيادة النحلاوي وانه لم يرسل قوات عسكرية محمولة جوا من مصر الي اللاذقية إلا علي هذا الأساس. كانت الطائرات الحربية المصرية السبع قد أقلعت من قواعدها في الاراضي المصرية في اتجاه الاجواء السورية حيث سارع سفير الاتحاد السوفييتي في مصر الي الاتصال الهاتفي بعبد الناصر وابلاغه رسالة شفهية عاجلة من الكرملين تقول للرئيس الراحل دع سوريا وشأنها . وقد كان ذلك السبب الخفي الذي جعل عبد الناصر يأمر باعادة بقية أسراب الطائرات الي قواعدها في مصر ويأمر قائد السرب جلال هريدي بتسليم نفسه وعناصره من المظليين الي السوريين من دون مقاومة.

 المحاولة الثانية

ثم كانت العملية الثانية في 18 تموز (يوليو) عام 1963 عندما تسلل العقيد جاسم علوان من سوريا سرا الي لبنان ومن لبنان قام بزيارة سرية لمصر قابل خلالها جمال عبد الناصر واضعاً بين يديه خطة القيام بانقلاب عسكري في سوريا الا انه أكد ان نسبة نجاحها لا يتعدي 30% ومع ذلك طلب جمال عبد الناصر منه تنفيذها وكان عبد الناصر ينوي اعلان وحدة مصر وسوريا مرة أخري في خطاب عيد الثورة يوم 23 تموز (يوليو) عام 1963 في حالة نجاحها أما في حالة الفشل فانه سيعلن انسحابه من اتفاقية الوحدة الثلاثية التي وقعها مع كل من العراق وسوريا بعد ان أدرك عبد الناصر ان حزب البعث في كل من سوريا والعراق يحاول كسب مزيد من الوقت لاقصاء الناصريين في كلا البلدين من أية مناصب قيادية. وبالفعل فشلت تلك العملية وأعلن عبد الناصر انسحابه من الوحدة وزج بمئات الناصريين ومن بينهم أنا في سجن المزة بدمشق.

 المحاولة الثالثة

المحاولة الثالثة فكانت يوم 27/7/1964 عندما طلب عبد الناصر من الضابط السوري جادو عز الدين الاستعداد لأداء عملية عسكرية داخل سوريا انطلاقا من الأراضي العراقية وكانت تلك العملية تتكون من ثلاث مراحل:

  1. العملية الأولي تستهدف المنطقة الشرقية من الاراضي السورية (دير الزور ومنطقة الجزيرة اضافة الي المنطقة الشمالية حلب وتوابعها).
  2. العملية الثانية تستهدف دمشق مباشرة.
  3. العملية الثالثة تستهدف المنطقة الوسطي (تدمر، حماة، حمص وتوابعهم).

وقد تم وضع هذا التخطيط علي افتراض ان وضع القوات الجوية السورية يومئذ لا يؤهلها للتعامل بنجاح مع القوات الجوية المخصصة لتغطية الهجوم الا ان عبد الناصر استدعي فجأة جادو عز الدين ليخبره بأنه صرف النظر عن تلك العملية ولم يعرف أحد أسرار تلك العملية الا بعد مرور خمسة وعشرين عاما من موعدها الافتراضي، كما رواها بالوثائق جادو عز الدين حينما أذاع ان اللواء فؤاد شهاب رئيس الجمهورية اللبنانية يومذاك المتعاطف مع عبد الناصر نقل اليه معلومات بتسرب خبر تلك العملية الي الولايات المتحدة وان الاخيرة تعد فخاً للجيش المصري شبيها لما حدث له في حرب اليمن وبناء علي ذلك ألغي عبد الناصر تلك العملية.

 المصادر

  1. ^ a b c d e f صحيفة النهار اللبنانية, السراج 7،8 مارس 2005 – بقلم صبحي منذر ياغي, 7،8 مارس 2005, استرجعت في 23 مارس 2007
  2. ^ جبلة.كوم, سورية: ضباط دمشق ضربوا الوحدة مع مصر, 3 يونيو 2005, استرجعت في 25 مارس 2007
  3. ^ صحيفة الزمان العراقية اللندنية, أربعون سنة علي فشل أول نموذج لوحدة بلدين عربيين – الإعلامي السوري عبد الهادي البكار يقلب لـ(الزمان الجديد) ملف أسرار الانفصال, 1 يناير 2002, استرجعت في 25 مارس 2007
  • من مكتبة الوثائق السورية : الدستور المؤقت للجمهورية العربية المتحدة.

ركب الانقلابيون جناح الليل، فاودعوا رئيس الجمهورية ناظم القدسي سجن المزةوذهبوا باكين أمام جمال عبد الناصر طالبين اعادة الوحدة، وواضعين أنفسهم في تصرفه يفعل بهم ما يشاء. رفضهم عبد الناصر

 

Dr Usama Fouad Shaalan MD;PhD- الموسوعه المصغره للدكتور اسامه فؤاد شعلان 

مصر وسوريه
ليس المهم أن تبقى سوريا مع مصر جزءاً من الجمهورية العربية المتحدة ولكن الأهم أن تبقى سوريا» .. بهذه الكلمات المصرية من القاهرة الحريصة على سلامة سوريا، في السادس والعشرين من سبتمبر عام 61 رد الزعيم العربي جمال عبد الناصر على إعلان قيادة الانقلاب في دمشق الانفصال عن دولة الوحدة التي أعلنها الرئيسان شكري القوتلي وعبد الناصر في الثاني والعشرين من فبراير عام 58 .
ففي مثل هذا اليوم منذ واحد وخمسين عاما «قامت دولة كبرى في هذا الشرق، ليست دخيلة فيه ولا غاصبة، ليست عادية عليه ولا مستعدية .. دولة تحمي ولا تهدد، تصون ولا تبدد، تقوي ولا تضعف، توحد ولا تفرق .. تشد أزر الشقيق، وترد كيد العدو، لا تتحزب ولا تتعصب، لا تنحرف ولا تنحاز .. تؤكد العدل، وتعزز السلام، وتوفر الرخاء لها ولمن حولها من البشر جميعا بقدر ما تتحمل وتطيق»..
بهذا الإعلان التاريخي لقيام دولة الوحدة، كتبت شهادة ميلاد أول دولة وحدوية في تاريخ العرب الحديث بين مصر وسوريا، في أول خطوة رسمية عربية استجابة لإرادة شعبية عربية غلابة، لتصحيح الأوضاع التقسيمية التي خلفها الاستعمار بخرائط تهشيم الأمة العربية في سايكس بيكو الأولى، ولايزال يواصلها بين البلدان العربية وداخل الأوطان العربية لمنع قيام أية وحدة وطنية وبالتالي منع قيام الوحدة العربية الكبرى.
وبينما كانت تلك الخطوة الوحدوية، تمثل للشعب العربي الخطوة الإستراتيجية الأولى لتغيير المشهد العربي من التجزئة إلى الوحدة ومن الضعف إلى القوة ومن التخلف إلى التقدم، ولإعادة تصحيح الخلل الواقع بالتجزئة على الأرض العربية منذ خرائط التقسيم الاستعماري التي مزقت الخريطة العربية، وأبقت كل جزء غير قادر على تحقيق أمنه أو بناء نهضته بينما يراد لهذه الخريطة العربية أن تزداد تجزئة الآن بخرائط صهيو أميركية شرق أوسطية متوسطية جديدة، وذلك لابتعاد العرب عن إدراك ضرورة الاتحاد فيما بينهم والاتحاد فقط مع غير أشقائهم / في عصر الاتحادات غير العربية الكبرى من أوروبا إلى افريقيا ومن آسيا الجنوبية إلى أميركا الجنوبية.
إن القيمة الأساسية لهذه الخطوة الوحدوية الإستراتيجية جاءت بتعبيرها عن إرادة شعبية لإزالة مخلفات الاستعمار، الذي لا يريد لهذه الأمة أن تستعيد ذاتها من جديد، فلا يريد لها وحدة ولا تقدم ولا حرية، بل أجزاء ضعيفة لفرض إرادته السياسية عليها، ولتمكين قاعدته الاستعمارية إسرائيل أن تكون الدولة الإقليمية الأقوى، كعصا غليظة يضرب بها أي محاولة لوحدة وطنية، وفاصلا جغرافيا يمنع اتصال الأرض العربية.
إن فشل التجربة الوحدوية المصرية السورية سواء لخطأ في تصميم البناء أو إدارة الحركة، أو لتآمر القوى المعادية لإفشال هذه التجربة لا يعني سقوط مبدأ الوحدة الذي مازال يملأ وجدان الشعب العربي، ولا يعني أنها لم تنجح بصياغات أخرى سواء بالنموذج الاتحادي في التجربة الإماراتية أو بالنموذج الوحدوي في التجربة اليمنية .
وإنما يعني أن نتعلم من أخطاء تجاربنا لنقيم البناء الصحيح، ولا مانع أن نتعلم من أوروبا التي احتفلت بإزالة الحدود بين دولها الـ 25 بينما نحن لا نزال نحتفل بترسيم الحدود، أو حتى من افريقيا التي تتجه نحو الولايات الافريقية المتحدة بينما الولايات العربية غير المتحدة مازالت تعيش خارج العصر، الذي لم يعد يأبه بالصغار ولا يعترف إلا بالكبار.
يستذكر شعبنا العربي كل عام وفي كافه ارجاء امتنا العربيه ذكرى عطرة غاليه على قلوبنا الا وهي ذكرى الوحدة بين مصر وسوريا وولادة الجمهوريه العربيه المتحدة برئاسه الزعيم الخالد جمال عبد الناصر والمصادف يوم 22-شباط من عام 1958 .
ان وحدة مصر وسوريا لم تكن حدثاً عابراً في تاريخ امتنا العربيه المجيدة بل كانت محصله نضاليه لمسيرة شاقه مليئه بالصعاب من اجل تحرير الانسان العربي من كل قيود الاستعمار والتخلف لتحقيق مجتمع العداله والكرامه وكانت الوحدة تتويجاً بحق لارادة امتنا العربيه وفجر جديد اطل عليها للنهوض من سباتها الطويل. لقد شكلت الوحدة منعطفاً تاريخياً لمسيرة امتنا العربيه نحو مستقبل افضل واكدت قدرة وثقه الانسان العربي بنفسه على صنع غده الجديد لبناء دولته الموحدة لتعيد لامتنا عزتها وكرامتها بعد قرون من الجهل والتخلف عمل المستعمر بكل لؤم على تمزيق جسدها وتقطيع اوصالها الى دويلات متناحرة وبث الفرقه بينهما بعدما شكل العرب منذ فجر الاسلام امه واحدة بفعل الرساله المحمديه السمحاء والتي استنهضت فيهم كل قيم العزه والكرامه وبما تحمله من فكر انساني معطاء بعد ان كان العرب قبائل جاهلية متناحرة تخضع اجزاء واسعه من اراضيها لاحتلال امبروطوريات طامعه استطاع الاسلام من توحيدها واطلت علـى العالم اجمع بفكرها الانساني النبيل …
لقد كان لانبثاق ثورة 23 تموز 1952 في مصر والتحولات الكبيرة التي حققتها الثورة على الصعيد الداخلي في كافه الميادين، وكذلك الدور النضالي التي مارسته الثورة على الصعيد العربي والاقليمي بأسناد حركات التحرر كافه والوقوف بوجه المخططات الاستعماريه والصهيونيه مما اعطى للجماهير العربيه زخماً كبيراً مكنها من ان تلعب دوراً مؤثراً في عمليه التغير الثوري والذي أثمر عن قيام وحدة مصر وسوريا عام 1958 مما ارعب الدوائر الاستعماريه ودفعها للعمل بشكل محموم للاجهاز على الروح الوطنيه المتصاعدة في المنطقه من خلال مشاريعها المشبوهة والمتمثله بحلف بغداد الذي تم انشاءه عام 1955 وأقامه الاتحاد الهاشمي بين العراق والاردن عام 1958 بمباركه الاستعمار البريطاني كرد فعل على وحدة مصر وسوريا والذي كان يهدف الى تطويق سوريا واسقاط نظام الوحدة وضمها الى الصف المعادي لحركه التحرر العربي .
ان الوحدة العربيه حقيقه لاتقبل جدلاً لان الامه العربيه تمتلك وحدة اللغه والتاريخ والتراث والمصير المشترك لتحقيق ذاتها …لذا فقد عبر الرئيس الخالد جمال عبد الناصر عــن حقيقه الوحـدة فـي الميثاق ( بأن الامه العربيه تمتلك وحدة اللغه التي تصنع وحده الفكر والعقل ويكفي بأن الامه العربيه تمتلك وحدة الامل التي تصنع وحدة المستقبل والمصير ) .ومن هذا الكلام البسيط ينبع مفهوم الوحدة العربيه وهويتها الانسانيه .
ومن هنا فأن الوحدة العربيه بين مصر وسوريا اقتضتها مصلحه الامه في كافه الميادين وفي الوقت نفسه كانت رداً حاسماً على مخططات التأمر على حركه التحرر العربي ومحاصرة ثورة 23 تموز. ان وحدة مصر وسوريا تمت بأندفاع ثوري خلاق حيث كان الولاء لدوله الوحدة في سوريا قد تجاوز الكيان الاقليمي لسوريا كدوله لها حدودها وسيادتها وكان ذلك الاندفاع لايماثله أي اندفاع اخر وتزامن معه اندفاعاً ثورياً اخر من الجماهير الشعبيه في مصر لاتمام الوحدة …
ان الاندفاع الجماهيري والعفويه التي صاحبته لاتمام الوحدة لم تعطِ الوقت اللازم لقيادة الثورة في كل من مصر وسوريا من التخطيط المسبق للثورة وتهيئه مستلزمات النجاح ووضع الخطط اللازمه لتفادي ايه سلبيات او عواقب تواجه مسيرتها …وهكذا ولدت الوحدة وسط هذا الاندفاع الجياش لايمان الشعب العربي في سوريا بان الوحدة هي الملاذ الوحيد للوقوف بوجه التحديات والمخططات الاستعماريه والصهيونيه .
ان شعار الوحدة العربيه الذي رفعه الرئيس جمال عبد الناصر وعمل جاهداً على تحقيقه كان من خلال ايمانه بوحده المستقبل والمصير لان الامه العربيه تمتلك كافه مقومات وحدتها …
ومن هذا المفهوم لعبد الناصر عن الهويه العربيه والذي اراد به ان يوقض الامه العربيه من سباتها الطويل من خلال بلورة شخصيتها القوميه المستندة على اسس لغويه وثقافيه وتاريخيه وحضاريه وبداخلها انصهرت حضارات متنوعه واختفت النعرات الطائفيه والمذهبيه الضيقه من خلال مد وطني وقومي صاعد بفعل الوعي القومي للمسلمين والمسيحين باهميه المواجهه ضد العدو الواحد الذي يستهدف تراثنا وحضاراتنا والمتمثل بالاستعمار والصهيونيه …
لقد امن عبد الناصر بالوحدة كمصير حتمي وعبر عن ذلك ( بأن ايماني بوحدة الامه العربيه كايماني ببزوغ الفجر بعد الليل مهما طال) .
لقد اعقب الوحدة مناخاً ثورياً ساعد على انضاج الظروف الموضوعيه في العراق وذلك بأنبثاق ثورة 14تموز من عام 1958 والذي احدثت صدى ثورياً عميقاً في المنطقه ارعب القوى الاستعماريه وحلفائها في المنطقه حيث سارعت القوى الاستعماريه الى نجدة الانظمه العميله في المنطقه خشيه سقوطها جراء المد الثوري الشعبي الذي صاحب نجاح الثورة في العراق وكما حصل في لبنان بقيام الاسطول السادس الامريكي باحتلال بيروت ونجدة نظام كميل شمعون في الوقت الذي سارعت فيه القوات البريطانيه بالنزول في عمان …
ورغم الانجازات العظيمه التي حققتها الوحدة الا ان القوى الاستعماريه عملت على اسقاط الوحدة ورافق ذلك السلبيات التي افرزتها مسيرة الوحدة من جراء ضعف الخبرة وقله التجربه وتسلط قوى بيروقراطيه بعيدة عن الروح الثوريه على قمه السلطه في سوريا ومنع اية ممارسه ديمقراطيه وساهمت تلك العوامل في حرف مسيرة الوحدة والاجهاز على تلك الوحدة الفتيه بفصل عرى الوحدة بين مصر وسوريا من خلال جريمه الانفصال التي تمت يوم 28ايلول من عام 1961 والتي كانت حلقة من حلقات التأمر على حركه التحرر العربي وصولاً الى نكسه الخامس من حزيران عام 1967 وما تلاه من احداث اليمه في المنطقه تمثلت بغياب عبد الناصر المفاجئ في 28 ايلول عام 1970.
ورغم جسامه المؤامرة فقد ظلت جماهير شعبنا في سوريا وفية لمبادئها وللمكاسب التي حققتها في دوله الوحدة من خلال تصديها المستمر لمخططات الاستعمار والصهيونيه .
ان الدعوة للوحدة العربيه هي ليست دعوة عدوانيه تجاه شعوب المنطقه وهي بالتاكيد ليست دعوة ذات نزعات طائفيه او مذهبيه او عنصريه بل هي دعوة ذات مفاهيم انسانيه وقيم نبيله مستمدة سيرتها من تراثها الانساني الخلاق .
ان الدعوة للوحدة هي لمفاهيم ساميه وهي دعوه ضد التخلف والجهل والتي هي نتاج مخلفات الاستعمار …انها دعوة للعمل والبناء والتقدم وانجاز الاستقلال الحقيقي السياسي والاقتصادي والثقافي والعسكري ومهما كانت الامال التي علقت على هذه الوحدة فأن تلك الوحدة قد اجهضت في مهدها ولو قدر لوحدة مصر وسوريا ان تستمر لغيرت خارطة المنطقه باسرها .
ان تجربه الوحدة ستبقى حيه في ضمير امتنا العربيه وان شعبنا العربي الذي استطاع ان يقيم اول تجربه وحدويه في تاريخه المعاصر له قادر مرة اخرى على اقامه دولته العربيه الموحدة من جديد مستفيداً من دروس التجربه الوحدويه السابقه ومستنداً الى الطبيعه الشعبيه لفكرة الوحدة العربيه وفق المصالح المشتركه والرغبه الحرة لدى الجماهير العربيه من خلال قطرين عربيين او اكثر على غرار عدداً من التجارب الوحدويه في منطقتنا العربيه والعالم بشكل متدرج وصولاً الى المراحل المتقدمه لاتمام الوحدة من خلال التكامل الوحدوي بين اقطاره العربيه وحسب الظروف الموضوعيه بشكل بعيد عن أي طريقه قسريه لضم تلك الاقطار .
ان هذه النظرة العلميه والموضوعيه ستكون الخطوة الاساسيه لاي وحدة عربيه مستقبليه.
ان مايعانيه شعبنا اليوم في عراقنا الجريح من عنف طائفي واحتقان اثني يهدد وحدة ارضه وشعبه ومحاولات تقطيع اوصاله مع محيطه العربي وتغييب هويته.
ان شعبنا في العراق مطالب اليوم بتحقيق وحدته الوطنيه وانهاء الاحتلال وتحقيق الاستقلال الوطني على ترابه ووحده ارضه وشعبه وحقه بالتعبير عن رأيه ومستقبله السياسي بشكل بعيد عن أي ضغط او اكراة او أي تاثيرات عرقية او طائفية او مذهبية.
وختاماً فأننا نقف اليوم وقفه اجلال لذكرى عيد الوحدة ولاولئك الرجال العظام الذين صنعوا اول وحدة عربيه في تاريخ العرب المعاصروستظل الذكرى حافزاً لتشديد النضال ضد الاستعمار والصهيونيه وسنظل دائماً نستذكر شهدائنا وشهداء امتنا العربيه الذي سقطوا دفاعاً عن القيم والمبادئ السامية

الوحدة التي أعلنها الرئيسان شكري القوتلي وعبد الناصر في الثاني والعشرين من فبراير عام 58

غبد الناصر فى سوريا بعد الوحده

عبد الناص وشكرى القوتلى

الشعب السورى الشقيق وحبه لعبد الناصر

صور عبد الناصر واقفاً على شرفة قصر الضيافة في أبو رمانة في أول زيارة له إلى دمشق بعد الوحدة،

 

 

عبد الحكيم عامر

المحطة الأهم في سجل إخفاقات عبد الحكيم عامر على الصعيد السياسي هي الفشل في حكم سوريا أثناء مشروع الوحدة، ما أدى إلى وقوع للانفصال
ففي فجر يوم 28 سبتمبر أيلول 1961 استيقظ عبد الناصر على أسوأ خبر يتعلق بالمشروع القومي العربي منذ ثورة 23 يوليو 1952
والحق أن خلفية قرار تعيين عبد الحكيم حاكما مطلق الصلاحيات لسوريا هي المتاعب الكبيرة التي نالها عبد الناصر من فئات البعث المنحل، سواء بالصراع الصامت بين أنصار ميشيل عفلق وأكرم الحوراني، أو بشكوى الطرفين المبالغ بها من وزير الداخلية عبد الحميد السراج، أو بمحاولة وزرائهم إضفاء صبغة البعث على العديد من أجهزة الدولة بما أوصل شرائح كبيرة من النخبة السورية إلى مرحلة الجأر بالشكوى منهم ومن تحزبهم


وحين أعيد تنظيم الحكم في الجمهورية العربية المتحدة، برز على القمة رجلان هما نور الدين كحالة الذي تولى منصب نائب رئيس الجمهورية لشؤون الإنتاج وعبد الحميد السراج الذي أصبح نائب الرئيس للشؤون الداخلية. وساد إحساس عام في دمشق بأن السراج أصبح عملياً حاكم سوريا . ولعل عبد الناصر أراد تدارك الوضع فقرر تعيين عبد الحكيم عامر ممثلاً له في دمشق
دام بقاء عامر في دمشق من أكتوبر تشرين أول 1959 وحتى أغسطس آب 1960 . وأثناء تلك الفترة، كان الصراع على أشده بين عامر والسراج، إذ حاول كلٌ منهما تقليم أظفار الآخر. ومع تقدم شهور إقامة عامر في دمشق بدأت الاحتكاكات والحساسيات بين رجاله ورجال السراج
وفي هذا يقول محمد حسنين هيكل في كتابه "سنوات الغليان: 1967" ضمن سلسلة كتبه عن حرب الثلاثين سنة: "ف "عبد الحكيم عامر" الذي كان نصف مكسور ونصف منكسر في القاهرة بعد أزمته في السويس وجد في دمشق أجواء أخرى تتعامل معه وكأنه "نائب الملك" في دمشق، ومن سوء الحظ أنه راح يتصرف على هذا الأساس، فإذا بمحيطه في دمشق يتحول إلى شبه بلاط تزدحم فيه شبه حاشية، وفي مثل هذه الأجواء فإن المقاييس تترهل والقيم تنفك يوماً بعد يوم، وكان البعد عن مركز السلطة في القاهرة يشجع من حيث أنه يداري فما يصل إلى المركز يصبح مجرد أصداء يسهل الرد عليها بإرجاعها إلى الدس أو الافتراء (وكانت تلك كلها أوضاعاً تداعت عنها فيما بعد عواقب سوف يبدو أثرها على مجرى الحوادث)


"ومن ناحية أخرى فإن عبد الحميد السراج الذي كان قد تخلص من ضغوط حزب البعث التي ركزت عليه لم يكن راغباً في أن يجد نفسه تحت رقابة عبد الحكيم عامر، خصوصاً وأن السراج كان في وضعٍ يسمح له برؤية تصرفات عامر عن قرب. بل لعل ما كان يراه شجعه أكثر بدعاوى الأمن على تشديد قبضة الأجهزة البوليسية على أهم المواقع في دمشق. ولما كان التنظيم النقابي، والتنظيم السياسي (الاتحاد الاشتراكي) كلاهما بقرب اختصاص السراج فإن التداخل بين مقتضيات ومجالات العمل السياسي خلق حالة من التشابك زادت وطأتها" (ص 564)
بلغت الأمور بين الرجلين حالة مهينة ليس لكرامة كليهما فقط، ولكن للدولة التي يمكن أن تحسب عليها في النهاية تصرفاتهما معاً
تصاعد الخلاف بين الرجلين مع صيف 1960 لكنه أخمد وجُمّد عندما انتصر عبد الناصر للسراج في أغسطس آب من ذلك العام

سُحِبَ عامر من دمشق، ورُفـّع السراج لمرتبة رئيس وزراء مع احتفاظه بوزارة الداخلية، فانفرد لشهور ستة في حكم سوريا دون منازع
إلا أن البعث واصل تحركاته وضغوطه كجبهة معارضة، فرأى عبد الناصر أنه ومن باب أن حارسين أفضل من حارس واحد، أن يعود عامر للإقامة في سوريا مشرفاً عاماً، مع الاحتفاظ بالسراج في مناصبه، ليعود الاحتكاك من جديد ويعود معه التجاذب
وفي صيف 1961 – وبالأخص بعد صدور قرارات التأميم في القطاع الاقتصادي التي أثارت نقمة طبقة التجار- برزت تحركات محمومة للتآمر على الوحدة لدرجة أن هاني الهندي قطب حركة القوميين العرب أتى للسراج بقائمة من 37 ضابطاً يتآمرون للانقلاب وعلى رأسهم المقدم عبد الكريم النحلاوي. كان عامر قد عينَّ النحلاوي نائبا لمدير إدارة شؤون الضباط في الجيش الأول (والتي يرئسها أحد أصفياء المشير: العميد أحمد علوي) وهو المنصب الحساس الذي يسمح للنحلاوي بالتحكم بتنقلات الضباط طالما كسب ثقة المشير

 


أوصل السراج القائمة لعبد الناصر الذي سارع لسؤال عامر عن كاتم أسراره السوري – النحلاوي – فما كان من عامر

إلا أن دافع عنه بشدة، متهماً السراج بأنه يستهدف رجاله وأنها دسيسة لا تستحق مجرد الالتفات إليها
في أغسطس آب 1961 ارتكب عبد الناصر خطيئة أخرى، وهي الاكتفاء بحكومة واحدة للوحدة مركزها القاهرة. لقد أدى نقل مركز الحكم إلى القاهرة إلى حالة من الفراغ في دمشق، ولم تكن دمشق معتادة على هذا الفراغ، الذي أخذ يمتلىء بأصداء مشوشة عما يجري في القاهرة
ويقول هيكل: "ووصلت الأمور إلى نقطة الخطر في أوائل سبتمبر 1961 فقد بدأ عبد الحكيم عامر يقول إن رجال عبد الحميد السراج في الداخلية، وفي الاتحاد القومي يهاجمونه علناً، ثم هدد عبد الحميد السراج بالاستقالة حين أصدر المشير أمراً بنقل عدد من ضباطه إلى القاهرة، وأضاف إلى تهديده بالاستقالة عبارة سرى رنينها في محافل دمشق، فقد قال "إنه يستطيع إخراج عبد الحكيم عامر من دمشق مضروباً بالبندورة (الطماطم)"!
وكان هناك في دمشق من يراقب الصراع بين عامر والسراج ويرتب للنفاذ من الثغرة التي راحت تتسع بينهما يوماَ بعد يوم

 


وبلغ الأمر حد قول السراج صراحةً إنه إما أن يكون هو في دمشق، أو يكون المشير عامر، ثم أتبع ذلك ببرقيةٍ منه إلى جمال عبد الناصر

صباح يوم 20 سبتمبر أيلول 1961 يقول نصها بالحرف الواحد: "إنك سلمتني إلى من أهانني، فأرجو إعفائي
إمضاء: عبد الحميد السراج"
استدعى عبد الناصر السراج إلى القاهرة لاحتواء الخلاف، لكن السراج أصر على أنه لم يعد هناك مجال للتعاون بينه وبين المشير، في حين كان عامر يضغط من دمشق لقبول استقالة السراج ويشكو لعبد الناصر من السراج، مردداً اتهامات

الأحزاب السورية له بالاستبداد والقمع
المفارقة أن رجال الانقلاب كانوا يحتشدون ويرصون صفوفهم في دمشق، في الوقت الذي كان الرجلان المسؤولان عن حمايتها يتصارعان على مساحات القوة وحجم النفوذ

وهكذا وقع الانقلاب في دمشق، وكاد عامر يلقى حتفه هناك، حين تعرض منزله للقصف من جانب قوات تابعة للعقيد حيدر الكزبري قائد لواء البادية.. ثم قام حكم الانفصال في دمشق وتشكلت حكومة برئاسة مأمون الكزبري الذي كان من قبل ضالعاً في مخططات أمريكية للانقلاب في سوريا، وفق ما أثبتته المحاكمات والوثائق في "قضية الدندشي"
أما المشير عامر فقد خرج من سوريا وهو أكثر ارتباكاً وانكساراً من أي وقتٍ مضى
المضحك المبكي هو أن انقلاب الانفصال تم على يد 37 ضابطاً فقط، ما يبين هزال الأوضاع في الإقليم عشيته وهشاشتها الصارخة
وبنظرة واحدة على قائمة المشاركين في الانقلاب، سنجد أن معظمهم كانوا من أفراد مكتب المشير عامر في دمشق، وأن العقل المدبر للانقلاب هو المقدم عبد الكريم النحلاوي، مدير مكتب المشير. وهذا يعني ببساطة أن الانقلاب تم تدبيره ورسم خطوطه داخل مكتب المشير عامر
والحق أن إدارة عبد الحكيم عامر لأزمة انقلاب الانفصال يوم 28 سبتمبر أيلول تشي بمحدودية قدراته على السيطرة والقيادة. فقد ارتبك عامر واكتفى بالجلوس في الأركان مفاوضا، دون قوة مادية مباشرة يستند إليها، وبالتالي ليس من خلفه إلا قوة معنوية يبددها كل ساعة في ضوء مخاوف وخطط الانقلابيين
ويمكن القول باطمئنان إلى أن عبد الحكيم عامر كان وبالاً على الوحدة في المرحلتين اللتين قضاهما حاكما لسوريا، بفاصل ابتعاد دام ستة شهور
وفي القاهرة، التي عاد إليها عامر مساء 28 سبتمبر أيلول 1961 كسير الخاطر من "الإقليم الشمالي"، أصيب المشير بأزمة نفسية

عبد الكريم النحلاوي

عبد الكريم النحلاوي ( – ) قائد ومخطط الإنقلاب العسكري في 1961 الذي أدى إلى انفصال سوريا عن مصر في الوحدة التي نشأت بين القطرين تحت اسم "الجمهورية العربية المتحدة". وقد قام في 28 مارس 1962، بانقلاب عسكري آخر، بقيادته الشخصية تلك المرة. وقام بحل البرلمان وإقالة حكومة معروف الدواليبي. وقد وقع انقلاب عسكري ضد "النحلاوي" في مارس 1963.

كان عبد الكريم النحلاوي مستقيما في انضباطه المسلكي ومحافظا في سلوكه الاجتماعي ودمشقياً بامتياز. وكان متعاطفاً مع الإخوان المسلمين.[1]

في عهد الوحدة، عمل المقدم عبد الكريم النحلاوي نائبا لمدير إدارة شؤون الضباط في الجيش الأول (والتي يرأسها العميد أحمد علوي، أحد أصفياء المشير) وهو المنصب الهام الذي سمح للنحلاوي بالتحكم بتنقلات الضباط طالما كسب ثقة المشير عبد الحكيم عامر. تحلى النحلاوي بالكتمان مخفيا عواطفه الإخوانية، ومظهرا كل آيات الولاء والطاعة لقائده عامر، والذي كان يبادله محبة واصطفاء.

وفي صيف 61 – وبالأخص بعد صدور قرارات التأميم – شهد تحركات حثيثة للتآمر على الوحدة حتى أن هاني الهندي قطب حركة القوميين العرب أتى للسراج بقائمة من 37 ضابط يتآمرون للإنقلاب وعلى رأسهم النحلاوي.

أوصل السراج القائمة لعبد الناصر الذي سارع لسؤال عامر عن كاتم أسراره السوري – النحلاوي – فما كان من عامر إلا أن دافع عنه بالأضراس والأظافر متهما السراج بأنه يستهدف "رجالته" و أنها دسيسة لا تستحق مجرد الالتفات إليها.

والشاهد أن بدء التحضير لانقلاب الانفصال جرى منذ أوائل الربيع، وبسببه قام الملك حسين (الأردن) بالاعتذار العلني من عبد الناصر في رمضان/مارس 61 عما سلف، حتى يبعد أنظار الأخير عنه، بينما هو منهمك في التآمر على الوحدة عبر صلة خاله الشريف ناصر مع حيدر الكزبري قائد سلاح الهجانة السوري. [1]

 الإنقلاب الإنفصالي

قام عبد الكريم النحلاوي بالإنقلاب بالتعاون مع موفق عصاصة وحيدر الكزبري.

العجيب أن انقلاب الانفصال تم على يد 37 ضابط فقط مما يبين هزال الأوضاع في الإقليم عشيته وهشاشتها الصارخة. بل ورغم معرفة السراج الاستباقية بما هو قادم وتحذيره منه.

الملك سعود بعد أن خلعه أخوه فيصل ذهب إلى مصر. وعندما واجهه عبد الناصر بإنفاقه 7 مليون جنيه استرليني لتنظيم انقلاب الانفصال في سوريا، رد عليه سعود بأن المبلغ المنفق كان 12 مليون وليس 7 مليون.

 ندم ما بعد الإنفصال

يبدو أن الندم حل بضباط دمشق وأدركوا بعد شهور قليلة فداحة ما صنعوه ووجدوا أن الديمقراطية التي بشروا بها أقامت دولة انفصالية يتربع في برلمانها وحكوماتها غلاة اهل اليمين من بورجوازيين واقطاعيين وعشائريين وإخوان أصوليين. وفي لحظة نادرة من لحظات صحوة الضمير، ركب الانقلابيون جناح الليل، فاودعوا رئيس الجمهورية ناظم القدسي سجن المزة الرهيب وذهبوا الى القاهرة باكين أمام جمال عبد الناصر طالبين اعادة الوحدة، وواضعين أنفسهم في تصرفه يفعل بهم ما يشاء. رفضهم عبد الناصر وقال لهم ان "الوحدة التي ذهبت بانقلاب لا تعود بانقلاب". [2]

 إنقلابه التالي

وقد قام في 28 مارس 1962، بانقلاب عسكري آخر، بقيادته الشخصية تلك المرة. وقام بحل البرلمان وإقالة حكومة رشدي الدواليبي.

 إبعاده بإنقلاب ثالث

عصيان حمص في أبريل 1962 أسفر عن إخراج عبد الكريم النحلاوي وعدد من زملائه خارج البلاد, ثم سرحوا من الجيش.

 المصادر

  1. ^ a b منتديات الفكر القومي العربي, عبد الناصر وأثافيه الثلاث, 7 يناير 2007, استرجعت في 23 مارس 2007
  2. ^ جبلة.كوم, سورية: ضباط دمشق ضربوا الوحدة مع مصر, 3 يونيو 2005, استرجعت في 25 مارس 2007

هذا المكتوب هنا غير صحيح ابدا لماذا التحريف بالتاريخ السوري لماذا هذا الخطاء الفادح طبعا من يحكم يكتب التاريخ فالحكم كان لعبد الناصر وجماعته لذلك يتم كتابة التاريخ على هذا النحو اولا لم تعرف سوريا الراحة واليمقراطية الا في عهدين فقط عهد القوتلي وعهد عبد الكريم النحلاوي ثانيا لم يكن يوما من رجال عبد الحكيم عامر والا لم يكن هناك انقلاب

ثالثا كان برتبة عقيد ولم يكن مقدما

نجح الانقلاب بسبب ردائة الضباط المصريين الذين ادخلوا الخلاعة والوضاعة للجيش السوري وهذا معروف لدى السورين جميعا والاردن ليس لها اي علاقة في عملية الانقلاب

لميكن النحلاوي ومن معه يؤيدون اي حزب على الاطلاق لذلك كان اسمهم في سوريا الضباط الاحرار

لان فكر الذي كان يحكم به النحلاوي هو ان الجيش لحماية اهل سوريا سواء اكانو من السنة او الدروز او من المسحسن او الشيعة او من العلوين او من اي دملة اخرى يحق لهم ان يتمتعوا بحماية الجيش العربي السوري لذلك قام هو ومن معه بتسريح كل ضابط سوري ينتمي لاي حزب حتى ولو كان من حزب الاخوان المسلمين نرجو عدم الحذف وشكرا

فضلاً أضف تعليقك في نقاش:عبد الكريم النحلاوي وليس هنا. —shafei 17:35، 12 نوفمبر 2008 (ت.ع.م.)

مرض ألزهايمر – الموسوعه المصغره للدكتور أسامه فؤاد شعلان

مرض الزهايمر – الخرف المبكر Alzheimer’s disease

Dr Usama Fouad Shaalan MD- PhD MiniEncyclopedia الموسوعه المصغره للدكتور  أسامه فؤاد شعلان

يعتبر مرض الزهايمر نوع الزهايمر الذى يسبب الخرف الشيخوخى هو الشكل الأكثر شيوعا للشيخوخة ووصف هذا المرض المستعصى والانحلالى فى بادئ الأمر بواسطة الطبيب النفسى والعصبى الالمانى ألويس الزهايمر فى عام 1906 والذى سمى المرض تيمنا باسمه. وعموما فانه تم تشخيصه فى الناس التي تزيد أعمارهم عن 65 سنة, وعلى الرغم من أنه كان أقل انتشارا فى أوائل ظهوره فان الزهايمر يمكن ان يحدث قبل ذلك بكثير.وقد وجد أن 26.6 مليون شحص مصابون بالزهايمر على مستوى العالم فى عام 2006, وهذا العدد يمكن أن يكون أربعة أمثال بحلول 2050

المقدمه وشرح عام لفسيولوجيه المخ

ثلاث باونات ، ثلاثة أجزاء

PREVIOUSالكيلو = 2.2 باوند
قسم الباوند على 2.2 تعرفى كم كيلو

إن دماغك هو أقوى عضو لديك بالرغم من كون وزنه ما يقارب  الثلاث باونات.  له نسيج يشبه الهلام الصلب أو المكتنز

له ثلاثة أجزاء رئيسية:

  1. المخ الذي يملأ الجزء الأكبر من جمجمتك.  مهمته التذكر ، حل المشاكل ، التفكير ، والشعور.  ويسيطر أيضاً على الحركة.
  2. المخيخ وموقعه خلف الرأس ، تحت المخ.  وله السيطرة على التنسيق والتوازن.
  3. جذع الدماغ وموقعه تحت المخ وأمام المخيخ.  ويوصل بين الدماغ والنخاع الشوكي وله السيطرة على الوظائف الذاتية كالتنفس ، الهضم ، معدل القلب وضغط الدم.

. خطوط التجهيز

تتم تغذية الدماغ بواسطة إحدى أغنى شبكات الأوعية
الدموية في الجسم.

مع كل خفقة قلب ، تنقل الشرايين ما يقارب 20 إلى 25
بالمائة من الدم إلى الدماغ ، حيث البلايين من الخلايا ،
تستعمل حوالي 20 بالمائة من الأوكسجين والوقود الذي
ينقله الدم.

عند التفكير بتركيز ، من الممكن للدماغ إستعمال لحد 50
بالمائة من الوقود والأوكسجين.

إن الشبكة الوعائية كلياً تحتوي على أوردة وشعيرات
بالإضافة إلى شرايين.

. القشرة:  “تجعدات التفكير”

إن السطح المجعد للدماغ يتكون من طبقة خارجية خاصة للمخ تسمى بالقشرة.  إن العلماء قد حددوا القشرة كخارطة
وشخصوا المناطق التي كل منها ترتبط بقوة بوظيفة معينة.

مناطق معينة من القشرة:

. الدماغ الأيسر/ الدماغ الأيمن

يقسم الدماغ إلى النصف الأيمن والنصف الأيسر.  إن الخبراء لم يتأكدوا من الطريقة التي بها تختلف وظيفة “الدماغ الأيمن” عن وظيفة “الدماغ الأيسر” ، ما عدا:

غابة العصبونات

إن العمل الحقيقي للدماغ يجري داخل خلايا فردية.  إن الدماغ للشخص البالغ يحتوي على ما يقارب 100 مليار من الخلايا العصبية ، أو العصبونات ، مع تفرعات التي تتصل في أكثر من 100 مليار نقطة.  يسمي العلماء هذه الشبكة  الكثيفة المتفرعة بـ “غابة العصبونات.”

الإشارات التي ترحل خلال غابة العصبونات تشكل أساساً للذكريات ، وللأفكار وللمشاعر. العصبونات هي النوع الرئيسي للخلايا التي يدمرها مرض ألزهايمر.

إشارات الخلايا

الإشارات التي تكون الذكريات والأفكار تنتقل خلال خلية عصبية واحدة كشحنة كهربائية دقيقة.

تتصل الخلايا العصبية بعضها ببعض بواسطة مشابك.  عندما تصل الشحنة إلى المشبك ، إنها قد تقدح وتطلق إنفجارات لكيميائيات تدعى بالناقلات العصبية.  تجري هذه الناقلات العصبية عبر المشبك ، حاملةً إشارات لخلايا أخرى.  إن العلماء قد شخصوا كثير من هذه الناقلات العصبية.

إن مرض ألزهايمر يعطل طريقة مسير الشحنات الكهربائية ويعطل نشاط الناقلات العصبية.

صياغة الإشارات

السابقالتالي

100 مليار من الخلايا العصبية … 100 ترليون من المشابك … وعشرات الناقلات العصبية … هذه “القوة في العدد” تجهز الدماغ بمادة الخام.  وبمرور الزمن ، تخلق تجاربنا نماذج على شكل إشارات والقوة.  هذه النماذج من النشاط تفسر كيف ، على مستوى الخلية ، كيف تقوم أدمغتنا بصياغة أفكارنا ، ذكرياتنا والمهارات والشعور بمن نحن.

إن التصوير المقطعي لقذف الإلكترون الإيجابي (PET) على اليمين يرينا أمثلة نموذجية لنشاط الدماغ المرتبط بـ:

أعلى النشاط يكون في الباحات الحمراء ومن ثم ينقص خلال الألوان الأخرى لقوس قزح من الأصفر إلى الأزرق البنفسجي.

نماذج معينة للنشاط تتغير خلال الحياة كلما التقينا باناس جدد ، أو نمر بتجارب جديدة أو نحتاج إلى مهارات جديدة.  تتغير النماذج أيضاً عندما يقوم مرض ألزهايمر أو وعكة أخرى ذو علاقة بتعطيل الخلايا العصبية وإتصالها بعضها بالبعض.

مرض ألزهايمر يغير الدماغ كلياً

إن مرض ألزهايمر يؤدي إلى موت الخلايا العصبية وفقدان النسيج في الدماغ.  وبمرور الزمن ، ينكمش الدماغ بصورة كبيرة ، مؤثراً تقريباً على كافة وظائفه.

هذه الصور ترينا:

المزيد من التغيرات الدماغية

السابقالتالي

هنا منظر آخر يرينا التغيرات الهائلة يحدثها فقدان الخلايا على الدماغ كلياً في المراحل المتقدمة لألزهايمر.  هذه الشريحة ترينا “شريحة” بالعرض من خلال وسط الدماغ بين الأذنين.

في دماغ الألزهايمر:

  • القشرة تتجعد إلى الأعلى، مدمرةًً باحات التفكير والتخطيط والتذكر.
  • يكون التجعد على أشده في الحصين ، باحة من القشرة تلعب دوراً رئيسياً في تكوين ذكريات جديدة.
  • البطينات (فراغات مملوءة بالسوائل في الدماغ) تنمو حجماً.

تحت المجهر

من الممكن للعلماء أن يلاحظوا الآثار السيئة لمرض
ألزهايمر عندما ينظروا إلى نسيج للدماغ تحت المجهر:

إن العلماء ليسوا على أتم اليقين بمعرفة أسباب موت الخلايا أو فقدان الأنسجة في دماغ مصاب بألزهايمر، ولكن البقع مع الألياف هي المشتبه الرئيسي.

المزيد عن البقع

تتكون البقع عندما تأخذ القطع البروتينية التي تدعى بنشواني بيتا (بيتا-أميلويد) بالتكتل.  إن نشواني بيتا يأتي من بروتين أكبر الموجود داخل حجاب يحيط بالخلايا العصبية.

أن النشواني بيتا كيميائياً “لزج” وينمو تدريجياً إلى بقع.

إن الشكل الأكثر ضرراً لنشواني بيتا قد يكون مجاميع القطع القليلة أكثر من البقع نفسها.  إن التكتلات الصغيرة قد تمنع الإشارات من خلية إلى خلية عند المشابك.  وأيضاً ربما ينشط خلايا الجهاز المناعي التي بدورها تقدح الإلتهاب وتلتهم الخلايا العاجزة.

المزيد عن التكتلات

التكتلات تدمر جهاز النقل للخلية الحيوية المتكون من البروتينات.  إن صورة الإلكترون المجهرية هذه ترينا خلية مع بعض باحاتها السليمة وباحات أخرى بدأ فيها تكون التكتلات.

في الباحات السليمة:

الباحات التي فيها يبدأ تشكل التكتلات:

Tangle detail (under electron micrograph)

النمو في الدماغ

البقع والتكتلات (كما نراها في الباحات الزرقاء الداكنة) تميل إلى الإنتشار خلال القشرة في شكل من الممكن التنبؤ به كلما تقدم مرض ألزهايمر.

إن معدل تقدم المرض تختلف بصورة كبيرة.  أناس مصابون بألزهايمر يعيشون لمعدل ثمان سنوات ، ولكن من الممكن أن يبق البعض لمدة عشرين سنة.  إن مسيرة المرض تعتمد جزئياً على العمر عند وقت التشخيص وفيما إذا كان للشخص حالات صحية أخرى.

المراحل الأولية لألزهايمر

في المراحل الأولية لألزهايمر ، قبل أن تكتشف الأعراض بالإختبارات الحديثة ، تبدأ البقع والتكتلات في التكوين في باحات داخل الدماغ  وتتدخل  في:

المراحل الخفيفة إلى المعتدلة لألزهايمر

في المراحل الخفيفة إلى المعتدلة لألزهايمر ، مناطق دماغية مهمة للذاكرة وللتفكير والتخطيط تتطور البقع والتكتلات أكثر مما كانت عليه في المراحل المبكرة. وكنتيجة لذلك يطور المرء  مشاكل مع الذاكرة أو التفكير خطيرة جداً بحيث تتدخل في العمل والحياة الإجتماعية. بالإضافة إلى ذلك يكون لديه إلتباساً في التداول مع النقود ، أو التعبير عن نفسه وتنظيم أفكاره.  كثير من مرضى ألزهايمر يشخصون في هذه المراحل.

تنتشر البقع والتكتلات أيضاً في مناطق لها صلة بـ:

كلما إزداد مرض ألزهايمر ، كلما زادت التغيرات في الشخصية والسلوك وتؤدي إلى مشاكل كالتعرف إلى الأصدقاء وأفراد العائلة.

مرض ألزهايمر المراحل الخطيرة

في المراحل المتقدمة لمرض ألزهايمر ، تكون القشرة قد تضررت لدرجة خطيرة.  ينكمش الدماغ بصورة كبيرة وذلك بسبب إنتشار الموت الهائل للخلايا.  يفقد المرضى قابلية التواصل ، التعرف على أفراد الأسرة والأحباء والإعتناء بأنفسهم.

مرض ألزهايمر Alzheimer Disease

 

Degenerative_Changes_in_Alzheimer_Disease

 

يعد مرض ألزهايمر نوعا من العته (مرض مخي مطرد، تدهوري) يؤدي إلى فقدان الذاكرة، وخلل بالتفكير، وتغيير بالشخصية. وبعد ظهور الأعراض لأول مرة، قد يعيش المصاب به من عامين إلى عشرين عاما في حالة تتزايد فيها درجة اعتماده على الآخرين.
‏مرض ألزهايمر هو أكثر أنواع العته شيوعا، وهو يصيب بصفة أساسية من تجاوزوا سن الخامسة والستين وتتزايد المخاطر مع التقدم في العمر.
حوالي 10% ‏من المصابين بمرض ألزهايمر يعانون من الشكل الذي يبدأ مبكرا من ‏هذا المرض، والذي يصيب الناس في سنوات الأربعينات والخمسينات من ‏أعمارهم وهو نوع متوارث.
‏لقد تحقق تقدم كبير في فهم أسباب مرض ألزهايمر، برغم أن هذا التقدم لم يؤد بعد لعلاجات ناجحة. فهناك مزيج من موت خلايا المخ ونفاد الناقل العصبي ´´الأسيتيل كولين´´ هو المسئول عن أعراض مرض ألزهايمر.
‏ومن الأسباب الهامة لموت الخلية البروتين المسمى ´´بيتا أميلويد´´. فعندما لا يتم تصنيع هذا البروتين بشكل صحيح بواسطة خلايا المخ، تتلف الخلايا ، وبخاصة في مناطق حساسة من المخ للذاكرة والتفكير. هناك بروتينات أخرى كثيرة يتم تصنيعها داخل خلايا المخ (تسمى بريسينيلينات) أو تنتقل إلى المخ من أماكن أخرى بالجسم (ومن بينها بروتين يسمى أبوليبي بروتين E4‏)، قد يزيد أيضا من خطر الإصابة بمرض ألزهايمر، ربما من خلال تأثيره على البيتا أميلويد .
‏الأعراض
‏فقدان الذاكرة المطرد يعد علامة أساسية لمرض ألزهايمر. وفي البداية يكون الخلل في الذاكرة قصيرة الأجل، ويبدو الشخص كثير النسيان. وقد يؤثر ذلك على قدرته على التعامل الاجتماعي وأداء عمله. وقد يمكنه استعادة الذاكرة طويلة الأجل، وفي الغالب بتفاصيل دقيقة، ولكن في نهاية الأمر يصاب بمحو لذاكرته مع تطور المرض.
‏وتصبح القدرات المعرفية وهي قدرات ´´التفكير´´ العالية مثل التحليل المنطقي، واتخاذ القرارات أو إصدار الأحكام- أسوأ بشكل مطرد . وقد يكون التغير خفيا . والمصاب بمرض ألزهايمر ‏قد يجد صعوبة في أداء الأنشطة التي كان يؤديها بشكل طيب يوما ما. كما أن ضعف الحكم على الأشياء قد يؤدي إلى إصابات غير مقصودة.
‏وفي أوائل المرض، قد يعجز المصابون بمرض ألزهايمر عن تتبع الوقت. وبعدها يصبح فقدان التمييز أكثر وضوحا فيمتد إلى الأماكن وإلى الناس. وقد لا يتمكنون في نهاية الأمر من التعرف على أفراد أسرتهم، بل ولا حتى على أنفسهم إذا رأوا صورتهم في المرأة. وبمرور الزمن، ينسى المصاب بمرض ألزهايمر كيفية أداء المهارات الأساسية مثل ارتداء الملابس أو تناول الطعام.

وتأتي التغيرات المزاجية والتغيرات في الشخصية فتكون هي غالبا أقوى دليل للعائلات على أن هناك شيئا ما خطأ. والاكتئاب أمر شائع، وقد يعود إلى التغيرات الكيميائية في المخ التي سببها المرض وأيضا إلى رد الفعل النفسي تجاه فقدان القدرات الذهنية.
‏فمن كانوا فيما مضى منشرحي الصدر قد يزداد انسحابهم وعزلتهم عن الناس وعصبيتهم أو عنادهم. ومع مرور الوقت يصبحون عدوانيين بشكل لا تفسير له، ويقاومون من يرعاهم، ويرفضون التخلي عن الأنشطة غير الآمنة، ويصرخون بسباب فاحش، ويظهرون سلوكا جنسيا غير لائق، يتبولون في أماكن غير مناسبة، وما إلى ذلك. ولدى بعض الناس، تصبح الأعراض أسوأ قرب نهاية اليوم وهي حالة تسمى ´´حالة الغروب´´.
‏ولا يمكن التنبؤ بدقة بكيفية تأثير مرض ألزهايمر على كل فرد حيث إن الأعراض ومعدل اطرادها تتباين تباينا واسعا. بعض الناس تنشأ لديهم مشاكل نفسية حادة، في حين لا تظهر لدى آخرين. وهناك بعض الأعراض التي قد تظهر مبكرا وقد لا تظهر على الإطلاق. وبالنسبة لأغلب الناس، يكون التراجع ‏بطيئا وتدريجيا على مدى عشرة أعوام أو أكثر، وفي حالات نادرة، قد يعاني المصاب من انحدار سريع ينتهي بالوفاة في خلال ثلاث سنوات.

خيارات العلاج

لا يوجد اختبار تشخيصي لمرض ألزهايمر، إلا أخذ عينة من المخ (وهو أمر لا يتم إلا إذا احتاج الأمر لجراحة بالمخ)، أو تشريح الجثة.
تشخيص مرض ألزهايمر، جزئيا ، يتضمن البحث عن حالات أخرى واستبعادها مثل تلك التي تسبب العته، وبعضها يمكن علاجه وشفاؤه.
‏التقييم التشخيصي يشتمل على مقابلة المريض لتحديد مدى قدرته على
‏أداء وظائفه اليومية بشكل سليم. ويشمل كذلك فحصا طبيا شاملا، وفحصاً تفصيليا للجهاز العصبي وفي الغالب اختبارات دم. وهناك أساليب فنية متنوعة ‏لالتقاط الصور للمخ مثل الأشعة المقطعية بالحاسب الآلي ، والتصوير بالرنين المغناطيسي ، ورسم المخ الكهربائي.
‏وتستغرق الاختبارات غالباً أكثر من يوم واحد (توزع الاختبارات على مدار عدة أيام لتجنب إرهاق المريض) وتجرى عادة على مرضى العيادات الخارجية. ومن المهم إجراء التقييم بواسطة طبيب (عادة ما يكون إخصائي أمراض عصبية أو أمراض شيخوخة) ذي خبرة في تشخيص مرض ألزهايمر. ويمكنك البحث في دليل الأطباء أو في نقابة الأطباء أو في كلية الطب القريبة منك أو المستشفى المحلية على طبيب مؤهل لذلك،
‏ويعد اختبار الحالة الذهنية أمراً أساسياً عند تشخيص حالة عته. فسوف يطلب الطبيب من المريض أداء تمرينات ‏ذهنية لتقييم معرفته بالاتجاه، والذاكرة والفهم والمهارات اللغوية والقدرة على أداء بعض الحسابات البسيطة.
‏ولعلاج مرض ألزهايمر عدة وجوه، تتراوح بين إجراءات خاصة بأسلوب الحياة وبين العقاقير. هناك أدوية عديدة (كان ´´التاكرين´´ و´´الدونبزيل´´ أول دوائين ظهرا لعلاجه). تعمل على زيادة مقدار الناقل العصبي الأسيتيل كولين وقد تكون مفيدة مؤقتا في تحسين القدرة على التفكير والذاكرة.
‏ولقد اكتشفت الدراسات أن الإستروجين (الذي يعطى أثناء العلاج الهرموني التعويضي‏)، أن الجرعات العالية من فيتامين هـ ، والعلاج العشبي ´´الجنكة´´ قد يبطئ زحف مرض ألزهايمر. كما يمكن للعقاقير أن تعالج المشاكل السلوكية التي تقض مضجع المريض وعائلته.
‏كما ينبغي تحفيز المصابين بمرض ألزهايمر لكي يظلوا نشطين، وهو ما يساعد على تراجع التدهور العقلي. ويشتمل هذا على المشاركة في التمرينات الذهنية والبدنية المنتظمة، والتفاعل اجتماعيا ، والتأكد من التغذية السليمة للمريض للحيلولة دون فقدانه الوزن. ووضع برنامج يومي منتظم وسط بيئة مألوفة قد يساعد على تأجيل التدهور المعرفي.
‏وبالنسبة للمصابين بحالات أكثر تقدما من مرض ألزهايمر، فإن مزيدا من الإشراف يعد أمراً ضروريا . إن مرضى ألزهايمر، ومن يرعونهم يحتاجون للمؤازرة.

Alzheimer’s disease

Alzheimer’s disease, which is the “most common cause of devastating mental deterioration”. (Nesse and Williams 1996) As most people don’t know, Alzheimer’s affects 5 percent of the population by the age of sixty-five and 20 percent by the age of eighty. (Nesse and Williams 1996) Although the cause of Alzheimer’s is still unknown, it is known that the disease is highly influenced by genetics. Scientists have also found many similarities between those with Alzheimer’s, such as a very high rate among those with three copies of chromosome 21. (Nesse and Williams 1996) Yet overall very little is known about the causes of Alzheimer’s.

Symptoms

    Although most people associate Alzheimer’s only with memory loss, this is only one of the earliest symptoms. After the irreversible deterioration of memory comes “a gradual decline of other intellectual and thinking abilities, called cognitive functions, and changes in personality or behavior.” (www.alzinfo) The following is a list of 7 warning signs of Alzheimer’s from http://www.alzheimers.or

  1. Repeating questions.
  2. Repeating stories.
  3. Forgetting activities that were previously done with ease and regularity (such ascooking).
  4. Losing the ability to pay bills or balance checkbooks.
  5. Getting lost and misplacing household objects.
  6. Neglecting to bathe, wearing the same clothes over and over again, whileinsisting that they have taken a bath or that their clothes are still clean.
  7. Relying on someone else, to make decisions or answer questions they previously would have handled themselves.

 

For more information on the symptoms listed above, please refer to http://www.alzheimers.org/pubs/sevensigns.htm

For a chart explaining what may be classified as normal age related memory changes and what may be Alzheimer’s,  please refer to http://www.alz.org/AboutAD/Warning.asp

 

 

 

 

How the Brain and Nerve Cells Change during Alzheimer’s disease

Proximate Causes

    As was mentioned earlier it is not quite sure what exactly causes Alzheimer’s disease besides from the fact it has direct relations to hereditary factors and to age. As stated above, scientists have begun to uncover certain patterns within those diagnosed with the disease. There is “a gene on chromosome 19 that makes protein called apolipoprotein E4 is especially common in people who develop Alzheimer’s disease. “ People who are heterozygous for the gene have a 40 percent chance of developing the disease by age eighty.” (Nesse and Williams, 1996) Most likely there are other genes which increase the risk of Alzheimer’s although apolopoprotein is the only risk factor gene discovered so far. (www.alzheimers.org)     S.I. Rapoport suggests that “the genetic changes that led to the very rapid increase in human brain size over the past four million years either cause Alzheimer’s in some people or produce side effects that have not yet been mediated by other genetic changes.” (Nesse and Williams, 1996)

Evolutionary Causes

    When looking from a Darwinian perspective at the evolutionary causes of disease, I think that three are very relevant, Genes, Design Compromises and Evolutionary Legacies. I have chosen to discus Design Compromises as I feel it is extremely relevant.  When comparing to Rapoports suggestion, the larger brains which were designed to allow us to become smarter than any other living creatures, has made way for diseases such as Alzheimer’s. “There are costs associated with every major structural change preserved by natural selection.” (Neese and Williams, 1996)

Treatments

    As of now, there are no known cures for Alzheimer’s, although there are a few treatments which can help minimize the affects of Alzheimer’s.  Please visit the links below to visit the Alzheimer’s Association and find out more about each of the following categories of treatments. 
Standard Prescriptions – “All of these drugs are designed to prevent the breakdown of acetylcholine, a chemical messenger in the brain that is important
for memory and other thinking skills.” (www.alz.org, 2006)

Alternative Treatments – Dietary supplements and herbal remedies are some mentioned here, although their effectiveness has not been proven.

Clinical Trials – The latest treatments, although not yet government approved, are tested on large numbers of patients.

References:

  1. [www.alz.org] Alzheimer’s Association. Treatment Options, 2006 from http://www.alz.org/AboutAD/Treatments.asp Accessed March 1, 2006
  2. [www.alzheimers.org] Alzheimer’s Disease Education & Referral Center. Causes, 2005 from http://www.alzheimers.org/causes.htm Accessed Feb 28, 2006
  3. Nesse RM, Williams GC. 1996. Why we get sick. New York: Vintage Books. 290 p. 8-11, 116-117.
  4. [www.alzinfo.org] The Fisher Center for Alzheimer’s Research Foundation. The Alzheimer’s information site, 2004.from http://www.alzinfo.org/understanding/whatis/default.aspxAccessed Feb 28, 2006

 Photos:

  1. Photo of Pills from http://healthjournal.upmc.com/0105/Images/PhotoPills.jpg
  2. How the Brain and Nerve Cells Change during Alzheimer’s

http://www.ahaf.org/alzdis/about/AD_2003.jpg